المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ( وَالنَّهَارِ إِذَا جَلاهَا )



ريحانة88
12-04-2010, 01:40 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


* في قوله تعالى في سورة الشمس: ( وَالنَّهَارِ إِذَا جَلاهَا ) الشمس:3.
قال الإمام الحسين (عليه السلام): "ذلك القائم من آل محمد (صلى الله عليه و آله وسلم) ، يملأ الارض قسطاً و عدلاً" (1).


* وعن معنى كلمة العصر في قوله تعالى في سورة العصر: ( وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ ) العصر:2-1.
يقول الإمام الصادق (عليه السلام) : "العصر: عصر خروج القائم (عليه السلام)" (2).



(1). البحار ج24 ص79، منتخب الأثر ص249.
(2). كمال الدين ج2 ص656، العدد القوية ص67، نور الثقلين ج5 ص666.


(اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه و على آبائه في هذه الساعة و في كل ساعة ولياً و حافظاً و قائداً و ناصراً و دليلاً و عيناً حتى تسكنه أرضك طوعاً و تمتعه فيها طويلاً برحمتك يا أرحم الراحمين)

جعلنا الله و إياكم من أصحاب و أنصار الحجة بن الحسن العسكري عليهما السلام


نلتمسكم الدعاء
وصل اللهم على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الاشراف وعجل فرجهم يا كريم

جبل الصبر
12-04-2010, 07:34 AM
وفقك الله اختي الكريمة على الطرح الرائع

المفيد
12-04-2010, 03:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


عن الامام الصادق عليه السلام ((الشمس : رسول الله صلى الله عليه
وآله ، أوضح للناس دينهم .
قلت : والقمر إذا تليها ؟ قال : ذاك أمير المؤمنين تلا رسول الله صلى
الله عليه وآله .
قلت : والنهار إذا جليها ؟ قال : ذاك الامام من ذرية فاطمة - نسل
رسول الله صلى الله عليه وآله فيجلي ظلام الجور والظلم - فحكى الله
سبحانه عنه فقال : والنهار إذا جليها ، يعني به القائم عليه السلام))


عن المفضل قال : سألت الامام الصادق عليه السلام عن قول الله عزوجل :
(والعصر * إن الإنسان لفي خسر) * قال: العصر عصر خروج القائم (عليه السلام) *
(إن الإنسان لفي خسر) * يعني أعداءنا، *
(إلا الذين آمنوا) * يعني بآياتنا *
(وعملوا الصالحات) * يعني بمواساة الإخوان *
(وتواصوا بالحق) * يعني بالإمامة، *
(وتواصوا بالصبر) * يعني بالفترة (بالعترة - خ ل).

بيان: قوله: يعني أعداءنا، أي الباقون بعد الاستثناء أعداؤنا، فلا ينافي كون الاستثناء متصلا، قوله تعالى: * (وتواصوا) * أي وصى بعضهم بعضا، قوله: يعني بالفترة، أي بالصبر على ما يلحقهم من الشبه والفتن والحيرة والشدة في غيبة الإمام (عليه السلام) (5). وفي روايات اخرى: * (إلا الذين آمنوا) * بالولاية، * (وعملوا الصالحات) * يعني أدوا الفرائض، * (وتواصوا بالحق) * يعني بالولاية، * (وتواصوا بالصبر) * يعني بالولاية والصبر عليها .




سلمت على الطرح الجيد أختي الكريمة (ريحانة) .. وحشرك الله مع أئمة أهل البيت عليهم السلام .

شمس الكفيل
13-04-2010, 01:00 PM
موضوع رائع كثيراً
وفقك الله وجعلك من انصار الامام الحجه عج
تحياتي

رياحين العراق
13-04-2010, 06:49 PM
بوركتي اختي العزيزة على هذا الطرح

عطر الكفيل
13-04-2010, 08:05 PM
http://m-mahdi.com/gallery/02/112.jpg

ريحانة88
19-04-2010, 11:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أشكر مروركم الطيب العطر أخوتي الأفاضل .. رحمكم الله
وفقكم الله و سدد خطاكم لكل خير بجاه محمد وآله الطاهرين


نلتمسكم الدعاء
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم