المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : القصيدة القرانية



الخزاعي
20-04-2010, 06:38 PM
القصيدة القرانية

بالاسم وبعضها ببداية السورة..



في كلّ فاتــحة للقول معتبــــرة حق الثناء على المبعوث ب البقرَه
في آل عمران قِدماً شاع مبـعثه رجالهم و النساء استوضحوا خبَرَه
قد مدّ للناس من نـــــعماه ماـئدة عمّت فليست على الأنعام مقتصرَه
أعراف نعماه ما حل الرجاء بها إلا وأنفال ذاك الجود مبتدرَه
بــــــــــه توسل إذ نادى بتوبـته في البحر يونس والظلماء معتكرَه
هود و يوسف كم خوفٍ بـه أمِنا ولن يروّع صوت الرعد من ذكَرَه
مضمون دعوة إبراهيم كان وفي بيت الإله وفي الحجر التمس أثرَهْ
ذو أمّــــــة كدَوِيّ النحل ذكرهم في كل قطر فسبحان الذي فطرَهْ
بكهف رحماه قد لاذا الورى وبه بشرى بن مريم في الإنجيل مشتهِرَهْ
سمّاه طه وحــــضّ الأنبياء على حجّ المكان الذي من أجله عمرَهْ
قد أفلح الناس بالنور الذي شهدوا من نور فرقان ه لمّا جلا غرَرَهْ
أكابر الشعراء اللّسْنِ قد عجزوا كالنمل إذ سمعت آذانهم سورَهْ
وحسـبـه قـصـص لل عنكـبـوت أتـى إذ حاك نسْجا بباب الغار قد سترَهْ
فـي الـروم قـد شـاع قـدما أمـره وبـه لقمان وفى للدرّ الذي نثرَهْ
كم سجدةً في طُلى الأحزاب قد سجدت سيوفه فأراهم ربّه عِبرَهْ
سبا هم فاطر الشبع العلا كرما لمّا ب ياسين بين الرسل قد شهرَهْ
في الحرب قد صفت الأملاك تنصره فصاد جمع الأعادي هازما زُمَرََهْ
ل غافر الذنب في تفصيله سور قد فصّلت لمعان غير منحصرَهْ
شوراهُ أن تهجر الدنيا ف زُخرفُ ها مثل الدخان فيُغشي عين من نظرَهْ
عزّت شريعته البيضاء حين أتى أحقافَ بدرٍ وجند الله قد حضرَهْ
محمد جاءنا بالفتحُ متّصِلا وأصبحت حُجرات الدين منتصرهْ
ب قاف و الذاريات اللهُ أقسم في أنّ الذي قاله حقٌّ كما ذكرهْ
في الطور أبصر موسى نجم سؤدده والأفق قد شقّ إجلالا له قمر هْ
أسرى فنال من الرحمن واقعة في القرب ثبّت فيه ربه بصرهْ
أراهُ أشياء لا يقوى الحديد لها وفي مجادلة الكفار قد نصرهْ
في الحشر يوم امتحان الخلق يُقبل في صفٍ من الرسل كلٌّ تابعٌ أثرهْ
كفٌّ يسبّح لله الطعام بها فاقبلْ إذا جاءك الحق الذي نشرهْ
قد أبصرت عنده الدنيا تغابنها نالت طلاق ا ولم يعرف لها نظرهْ
تحريمه الحبّ للدنيا ورغبته عن زهرة الملك حقا عندما خبرهْ
في نونَ قد حقت الأمداح فيه بما أثنى به الله إذ أبدى لنا سِيرَهْ
بجاهه '' سأل'' نوح في سفينته حسن النجاة وموج البحر قد غمرَهْ
وقالت الجن جاء الحق فاتبِعوا مزمّلا تابعا للحق لن يذرَهْ
مدثرا شافعا يوم القيامة هل أتى نبيٌّ له هذا العلا ذخرَهْ
في المرسلات من الكتب انجلى نبأ عن بعثه سائر الأحبار قد سطرَهْ
ألطافه النازعات الضيم حسبك في يوم به عبس العاصي لمن ذعرَهْ
إذ كورت الشمس ذاك اليوم و انفطرت سماؤه ودّعت ويلٌ به الفجر َهْ
وللسماء انشقاق و البروج خلت من طارق الشهب والأفلاك منتثرَهْ
فسبح اسم الذي في الخلق شفّعه وهل أتاك حديث الحوض إذ نهّرَهْ
ك الفجر في البلد المحروس عزته و الشمس من نوره الوضاح مختصرَهْ
و الليل مثل الضحى إذ لاح فيه ألمْ نشرح لك القول من أخباره العطرَهْ
ولو دعا التين والزيتون لابتدروا إليه في الخير ف اقرأ تستبن خبرَهْ
في ليلة القدر كم قد حاز من شرف في الفخر لم يكن الانسان قد قدرَهْ
كم زلزلت بالجياد العاديات له أرض بقارعة التخويف منتشرَهْ
له تكاثر آيات قد اشتهرت في كل عصر فويل للذي كفرَهْ
ألم تر الشمس تصديقا له حبست على قريش وجاء الدّوح إذ أمرَهْ
أرأيت أن إله العرش كرمه بكوثر مرسل في حوضه نهرَهْ
و الكافرون إذا جاء الورى طردوا عن حوضه فلقد تبّت يد الكفرَهْ
إخلاص أمداحه شغلي فكم فلِق للصبح أسمعت فيه الناس مفتخرَهْ

المفيد
21-04-2010, 10:27 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


قصيدة في غاية الاتقان والروعة .. فقد جمعت جميع أسماء السور القرآنية

وفقكم الله لمرضاته ولمزيد من الإبداع والتألق

الحر
21-04-2010, 10:59 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم
وفقك الله لكل خير اخي الكريم على نقل هذه الابيات المباركة
ورحم الله قائلها

انوار الولاية
21-04-2010, 01:05 PM
شكرا على القصيدة

الخزاعي
26-04-2010, 06:02 PM
اتقدم بالشكر الجزيل الى كل المشاركين في اضافة تعليق جعله الله في ميزان اعمالهم ووفقهم لما يحب ويرضى