المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رجــــالٌ صدقـــــــوا مــا عــاهــدوا اللـه عليـــه ......



السهلاني
16-07-2016, 10:22 PM
بطلٌ من ابطال الحشد المقدس ..

وصنديدٌ من صناديد المرجعية ..

إنه الشيخ ( عزيز )

طالب من طلبة الحوزة العلمية في النجف الاشرف ..

من اهالي مدينة الاحرار والمجاهدين

مدينة ( الناصرية )

يرسم لنا صورةً من صور بطولات الحشد المقدس ..

يقول الشيخ :

كن مرابطين في منطقة الثرثار ، وكان الدواعش يتعرضون لنا بين الحين والاخر ..

وكنّا نصد هجومهم ونكبدهم الخسائر في كل مرة ..

وفي ليلة من الليالي كنا نرى تجمعهم من خلال النواظير الليلية ..

وكنا نشاغلهم بالهاونات والسلاح الثقيل ..

لكنهم لم يردوا علينا ، فعلمنا ان في الامر تخطيط وتدبير ..

وما ان انبلج عمود الصبح حتى بدأت المعركة الحقيقية ..

وصار الرصاص كالمطر ..

وماهي الا لحظات واذا بنا نشاهد مدرعة مصفحة مفخخة قادمة بكل سرعتها نحونا ..

اتصلنا بالدبابة البرامز لمعاجتها ..

لكن المدرعة كانت اسرع وصولاً من معالجة الدبابة لها ..

فحاولنا ان نقدم اقل الخسائر وان نعيق وصولها الينا ..

فاخبرتهم أني سوف اتصدى لها - والحديث للشيخ عزيز - بما احمل من صواريخ قاذفة ..

وكان معي ثلاث صواريخ ..

ضربتها بالصاروخ الاول فاصبتها اصابة لم تكن لتعيق تقدمها نحونا ..

ثم ضربتها بالصاروح الثاني فدمرت مقدمها ..

اركبت الصاروخ الثالث وقبل ان اطلقه عليها كانت قد وصلت لي بعد ان عبرتْ الساتر ..

وقفت تماماً فوقي ، وكان يخرج منها دخان ..

وكنت قد قرأتُ الشهادة لانني ادركتُ انها ستنفجر ..

الا انها لم تنفجر ..

فركضت بكل سرعة نحو الساتر الاخر وكانت نيران اسلحة الدواعش تنزل كالمطر ..

الا انها -ولله الحمد لم تصبني - انتظرتُ قليلاً فسددتُ على المدرعة صاروخي الاخير

فخرج منها سائقها وهو جريح فارداه احد الابطال الذين كانوا معي قتيلاً ..

فوجدنا بداخلها داعشي قد قتل من صاروخ القاذفة الذي رميتها عليها ..

بعدها جاء الاخوة في الجهد الهندسي ليجدوها محملة بالمواد المتفجرة

والحمد لله اننا تصدينا لها وحفظنا اخوتنا المجاهدين ..

اقول :

انتم فخرنا وانتم عزنا وبكم نرفع الهامات عالياً ..

بوركت سواعدكم ونصركم الله وايدكم ..



https://forums.alkafeel.net/attachment.php?attachmentid=29794&stc=1

https://forums.alkafeel.net/attachment.php?attachmentid=29795&stc=1

خادمة ام أبيها
16-07-2016, 11:52 PM
السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
شكرا لك اخي على هذه القصة من قصص ابطالنا الشجعان وانا سأروي لكم قصة من قصص الشهداء السعداء الذين رسمو ا اروع صورة من صور البسالة والشموخ .
في -----------------جرف الصخر
--------------- محمود علي الفيلي --------------
طالب كلية تربية رياضية
محمود أشتغل بالنجاره
وكام يساعد أمه
( معلمتي ست سناء أرقى وأطيب معلمه بالعالم )
وأخته--( شيرين طالبة كلية هندسة )
والسبب ان الاب أزوج على الام وعافهم واخذ وحده
أكبر منه 20 سنه ( عجوز ) علمود الفلوس طبعآ
ومن طلعت فتوى ----------------السيد السيستاني
يشهد الله عليه محمود أول واحد أطوع بالحشد الشعبي
وصارت معركة جرف الصخر
أشتبك محمود قاتل قتال الابطال وغيرته أخذته زايد
وأفترق عن ---------------------جماعته المقاتلين
وأذا برصاصة ضربت محمود بيده وكعت سلاحه
أسروه داعش
باوع علية جلب -------------- داعشي
كال جيبوا ------------------المنشار ( الكهربائي )
مدوه -------------------------------مدوه
ونزلوا المنشار ------------كطع رجليه الاثنين
صاح محمود ----------------------ياعلى دخيلك
وأذا بطلقه فجرت راس ابو المنشار
وصلوا الاسود ( الحشد )
ذبوا سلاحكم احنه ولد -----------------علي
صاحوا داعش -------- ذبينه سلاحنه أحنه معلينه
الحاج أبو سجاد
انتوا كل البلاوي منكم
صادق -----------مولاي
صكهم خويه -------------- تم مولاي
ابو سجاد
هذا محمود شيلوا ---------السفله كطعوا رجله
طار صادق واحمد بسياره وياهم ومحمود
بس النزف كاعد يزيد دم دم دم دم
محمود لاتموت راح نوصل لمستشفى الحلة اصبر خويه
ضحك محمود وصاح
( خلوني اوكف هذا ---------جذع نخله عندي بدل رجلي
هذا علي أبو الحسنين -----------------حاضني )
==================================
أستشهد محمود ومن غسلوله طبت
حمامتين بيض وكفت يم راسة والله
بربكم هاي القصص
مو اكبر برهان للعالم كله احنه وبس أحنه على حق
==================================
ملاحظة
ثلاثة شهور حتى تمكنا من الحصول على الموافقة على نشر هذه القصة
من قبل الست ---------------------- سناء أم الشهيد

السهلاني
20-07-2016, 10:09 PM
السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
شكرا لك اخي على هذه القصة من قصص ابطالنا الشجعان وانا سأروي لكم قصة من قصص الشهداء السعداء الذين رسمو ا اروع صورة من صور البسالة والشموخ .
في -----------------جرف الصخر
--------------- محمود علي الفيلي --------------
طالب كلية تربية رياضية
محمود أشتغل بالنجاره
وكام يساعد أمه
( معلمتي ست سناء أرقى وأطيب معلمه بالعالم )
وأخته--( شيرين طالبة كلية هندسة )
والسبب ان الاب أزوج على الام وعافهم واخذ وحده
أكبر منه 20 سنه ( عجوز ) علمود الفلوس طبعآ
ومن طلعت فتوى ----------------السيد السيستاني
يشهد الله عليه محمود أول واحد أطوع بالحشد الشعبي
وصارت معركة جرف الصخر
أشتبك محمود قاتل قتال الابطال وغيرته أخذته زايد
وأفترق عن ---------------------جماعته المقاتلين
وأذا برصاصة ضربت محمود بيده وكعت سلاحه
أسروه داعش
باوع علية جلب -------------- داعشي
كال جيبوا ------------------المنشار ( الكهربائي )
مدوه -------------------------------مدوه
ونزلوا المنشار ------------كطع رجليه الاثنين
صاح محمود ----------------------ياعلى دخيلك
وأذا بطلقه فجرت راس ابو المنشار
وصلوا الاسود ( الحشد )
ذبوا سلاحكم احنه ولد -----------------علي
صاحوا داعش -------- ذبينه سلاحنه أحنه معلينه
الحاج أبو سجاد
انتوا كل البلاوي منكم
صادق -----------مولاي
صكهم خويه -------------- تم مولاي
ابو سجاد
هذا محمود شيلوا ---------السفله كطعوا رجله
طار صادق واحمد بسياره وياهم ومحمود
بس النزف كاعد يزيد دم دم دم دم
محمود لاتموت راح نوصل لمستشفى الحلة اصبر خويه
ضحك محمود وصاح
( خلوني اوكف هذا ---------جذع نخله عندي بدل رجلي
هذا علي أبو الحسنين -----------------حاضني )
==================================
أستشهد محمود ومن غسلوله طبت
حمامتين بيض وكفت يم راسة والله
بربكم هاي القصص
مو اكبر برهان للعالم كله احنه وبس أحنه على حق
==================================
ملاحظة
ثلاثة شهور حتى تمكنا من الحصول على الموافقة على نشر هذه القصة
من قبل الست ---------------------- سناء أم الشهيد



السلام على تلك النفوس والارواح ..

السلام على تلك الوجوه التي اسفرت بنور الولاء ..

السلام على القلوب التي عشقت الجهاد فسارت على نهج الحسين ..

ولكم منا اختنا الفاضلة التحية والسلام والدعاء ..