المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تشيع صفوي . . ام تشيع علوي!!



شجون الزهراء
19-07-2016, 03:53 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




نص الشبهة:



نسمع كثر من الكلام في المنتديات عن ما يُسمى بالتشيع الصفوي و التشيع العلوي، وينسب لنا أتباع البعض أننا على التشيع الصفوي . . فما هو تعليقكم ؟



الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين . .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . . وبعد . .
بالنسبة للسؤال عما يقال من تشيع صفوي وتشيع علوي . . أقول :
إن التشيع هو حقيقة دين الله تعالى الذي أنزله على رسوله محمد صلى الله عليه وآله .. فمن تمسك به كان من المهتدين ، ومن حاد عنه كان من الضالين ..
ولا حاجة إلى اللجوء إلى مثل هذه المهاترات التي لا تفيد شيئاً ، لا في إحقاق الحق ، ولا في إبطال الباطل، بل هي سلاح العاجز المهزوم في ساحة البرهان والحجة ..
على أن اتهام جيل من الناس بأن تشيعه ليس علوياً لهو أمر بعيد عن أخلاقيات الإسلام ، وهو يحتاج إلى كثير من الجرأة على الحق وأهله . . كيف وقد نشأ في تلك الحقبة ، أعاظم علمائنا ، وحفظة الدين ، وحملة العلم ، ومنهم العلامة المحقق المجلسي ، والمحقق الكركي ، وغيرهما من أساطين العلم الذين نشروا علوم آل محمد، وساعدوا في حفظ الإيمان وأهله . حينما كانت قوى التعصب المقيت تسعى للقضاء عليهم ، واستئصالهم ، وتقويض دولتهم ، وخضد شوكتهم . .
نقول هذا ، ونحن لا ننكر أن لكل حقبة سلبيات تطفو فيها على السطح لعوامل وأسباب مختلفة ، ونحن نعتقد : أن من الذين يتحدثون عن تشيع علوي وصفوي ، ويسعون إلى تصنيف أنفسهم في التشيع العلوي، من هو أضر على التشيع ، بل على الدين كله، من السباع الضارية ، والوحوش الكاسرة . . فإنا لله وإنا إليه راجعون . .
وفي جميع الأحوال نقول : إن هذه التصنيفات تسهم في تمزيق الأمة ، وفي إيجاد العقد المستعصية على الحل فيها . . من خلال ادِّعاءات ترمي لتسويق ما يعجزون عن تسويقه في ظل الفكر المنفتح ، والهيمنة العقلية ، وسلطة البرهان والحجة ، فيلجأون إلى مثل هذه الأساليب الملتوية لمحاصرة العقل ، والفطرة ، والوجدان ضمن أسوار الأحقاد والضغائن والإثارات اللاإنسانية . .

الهادي
24-07-2016, 02:01 PM
اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين
الشكر الجزيل الى الاخت الفاضلة شجون الزهراء وبارك الله بك