المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بعض خصائص زيارة الإمام الحسين عليه السلام



الجياشي
14-10-2016, 02:38 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واللعن الدائم على
أعداهم ،
ومخالفيهم ، ومعانديهم ، وظالميهم ، ومنكري فضائلهم ومناقبهم ،
ومدّعي مقامهم ومراتبهم ،
من الأولين والأخرين أجمعين إلى يوم الدين وبعد
ونحن نعيش في محرم الحرام ومقبلين على زيارة الأربعين وشيعة آل محمد يتدفقوا كالموج الهادر الى زيارة سيد الشهداء عليه السلام أحببت أن أذكر بعض من خصائص زيارة الإمام الحسين صلوات ربي وسلامه عليه .


1- اذا انفق في جهازه يعطيه الله تعالى بكل درهم انفقه مثل احد من الحسنات ، ويخلف عليه اضعاف ما انفق ، ويصرف عنه من البلاء مما قد نزل ليصيبه.

2- اذا خرج من منزله شيّعه ستمائة ملك في جهاته الست.

3- اذا مشى لا يقع قدماه على شي الا دعى له ، فاذا خطى كان له بكل خطوة خطاها الف حسنة ، واذا كان في سفينة وانكفأت بهم نودوا ألا طبتم وطابت لكم الجنة ، واذا رفعت دابته يدها كان له بكل يد رفعتها الف حسنة.

4- اذا اصابته الشمس اكلت ذنوبه كما تأكل النار الحطب.

5- اذا عرق من الحر او التعب ، فقد روي في المزار الكبير انه يخلق من عرق زوار الحسين عليه السلام في كل عرقة سبعون الف ملك ، يسبحون الله ويستغفرون لزوار الحسين (عليه السلام ) الى ان تقوم الساعة .

6- اذا اغتسلوا بماء الفرات للزيارة تساقطت ذنوبهم ، ثم ناداهم محمدأً المصطفى (صلى الله عليه وآله ) " يا وافدا لله تعالى ابشر بمرافقتي في الجنة ثم ناداهم علي امير المؤمنين (عليه السلام ) " انا ضامن لقضاء حوائجكم ورفع البلاء عنكم في الدنيا والاخرة

7- اذا مشى بعد الغسل ، كتب الله تعالى له بكل قدم يرفعها او يضعها مائة حجة مقبولة ، ومائة عمرة مقبولة ، ومائة عزوة مع نبي مرسل الى اعدى عدو له.

8- اذا زار القبر نظر اليه الامام الحسين عليه السلام ثم دعى له ، ثم يسأل اباه وجده ان يستغفروا له ، ثم تدعوا له الملائكة ، ثم يدعو له جميع الانبياء والرسل ، ثم يكتب له جميع ما ذكرنا من ثواب مجموع العبادات ، ثم تصافحه الملائكة ، ثم يوسم بوجهه من نور العرش ، هذا زائر ابن خاتم الانبياء (صلى الله عليه وآله ) وسيد الشهداء(عليه السلام ).

9- اذا رجع الى اهله شيعته اصناف من الملائكة ، فيشيعه بالخصوص جبرئيل وميكائيل واسرافيل ، ويشيعه الاربع الاف ، ويشيعه السبعون الفا ، ويشيعه بالخصوص ملكان ، فاذا انصرف ودعّاه وقالا له : يا ولي الله مغفور لك ، انت من حزب الله ، وحزب رسوله (صلى الله عليه وآله ) وحزب اهل بيته (عليهم السلام ) والله لا ترى النار بعينك ابدا ، ولا تراك ولا تطعمك ابدا ، ثم ناداه مناد : طوبى لك طبت وطابت لك الجنة.

10- اذا مات بعد ذلك بسنة او سنتين شهدوا جنازته ، واستغفروا له بعد موته ، ثم يزوره الحسين عليه السلام ، وزيارته يمكن ان تكون اول الموت ، او عند وضعه في القبر ليلة الوحشة.

الرضا
15-10-2016, 03:27 PM
الأخ الكريم
(الجياشي )
بارك الله تعالى فيكم على هذا المجهود القيم
جعله الله في ميزان حسناتكم