المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السيده الطاهره (خديجة ام المؤمنين)💮💮



فداء الكوثر(ام فاطمة)
11-12-2016, 11:31 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
والصلاة والسلام على النبي الأمين محمد واله الطيبين الطاهرين..
السيده الجليله الطاهره مولاتنا خديجة سلام الله عليها...
💮أول سيّدة في الإسلام
مقامات كريمة هدكها أل سعود لقد كانت السيّدة خديجة عليها السلام على دين أبيها إبراهيم عليه السلام وذلك قبل أن يُبعث الرسول الكريم صلى الله عليه وآله، وكانوا يُعرفون بالحنفاء، وقد آمنت في اليوم الأول من بعثة المصطفى صلى الله عليه وآله، كما جاء في الحديث الشريف: أوّل من آمن بالنبي صلى الله عليه وآله من الرجال علي عليه السلام ومن النساء خديجة عليها السلام.


عندما رجع الرسول الكريم صلى الله عليه وآله من غار حراء وهو ينوء بثقل الرسالة العظيمة، كانت السيّدة خديجة عليها السلام في استقباله حيث قالت له: أيّ نور أرى في جبينك؟ فأجابها: إنّه نور النبوّة، ومن ثمّ شرح لها أركان الإسلام، فقالت له: «آمنت وصدّقت ورضيت وسلّمت».

💮أول سيّدة مصلّية
كانت السيّدة خديجة أول سيّدة في الإسلام تصلّي، إذ أنّه لسنوات طويلة انحصر الإيمان بالدين الإسلامي بخديجة عليها السلام والإمام علي عليه السلام، وكان الرسول الأعظم يذهب إلى المسجد الحرام ويستقبل الكعبة وعلي عليه السلام إلى يمينه وخديجة خلفه، وكان هؤلاء الثلاثة هم النواة الأولى لأمّة الإسلام، وكانوا يعبدون معبودهم الواحد إلى جانب كعبة التوحيد.

💮أوّل مؤمنة بالولاية
كان الإمام علي عليه السلام منذ سنينه الستّ في بيت النبي وتحت ناظري السيّدة خديجة عليها السلام ورعايتها، لذلك كان لها حقّ في رقبته هو حقّ الأمومة. وعندما شرح الرسول الكريم صلى الله عليه وآله لزوجه مفهوم الولاية وموقعها السامي، وطلب إليها أن تؤمن بولاية أمير المؤمنين علي عليه السلام، استجابت فوراً حيث قالت بصراحة ووضوح: آمنت بولاية علي وبايعته.
كانت السيدة خديجة عليها السلام تفيض بالحنان والعطف على الإمام علي عليه السلام، لدرجة أنّها قالت فيه: إنّه أخي، وأخو النبي، أعزّ الناس إليه، وقرّة عين خديجة الكبرى عليها السلام.

💮أول سيّدة تأكل من فاكهة الجنّة
نعم، إنّها أول سيّدة مسلمة تأكل من فاكهة الجنّة حيث ناولها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله بيده الشريفة عنقودا من عنب الجنّة..
السلام عليك ياسيدتي يوم ولدت ويوم جاهدت في سبيل الله..
0🍃🍃🍃

ابو مصطفی
12-12-2016, 10:04 AM
سلام علیکم احسنتم
نعم كانت خديجة (عليها السلام) من خيرة نساء قريش شرفاً ، وأكثرهن مالاً ، وأحسنهن جمالاً ، وكانت تدعى في الجاهلية ب‍ (الطاهرة) ، ويقال لها : (سيدة قريش) ، وكل قومها كان حريصاً على الاقتران بها لو يقدر عليه .
فقد خطبها أبو طالب له (صلى الله عليه وآله) قبل بعثته (صلى الله عليه وآله) بخمس عشرة سنة ، على المشهور .
وقال في خطبته ـ كما يروي المؤرخون ـ : (الحمد لرب هذا البيت ، الذي جعلنا من زرع إبراهيم ، وذرية إسماعيل ، وأنزلنا حرماً آمناً ، وجعلنا الحكام على الناس ، وبارك لنا في بلدنا الذي نحن فيه .
ثم إن ابن أخي هذا ـ يعني رسول الله (صلى الله عليه وآله) ـ ممن لا يوزن برجل من قريش إلا رجح به ، ولا يقاس به رجل إلا عظم عنه ، ولا عدل له في الخلق ، وإن كان مقلاً في المال؛ فإن المال رفد جار ، وظل زائل ، وله في خديجة رغبة ، وقد جئناك لنخطبها إليك ، برضاها وأمرها ، والمهر علي في مالي الذي سألتموه عاجله وآجله .
وله ـ ورب هذا البيت ـ حظ عظيم ، ودين شائع ، ورأي كامل) .

فداء الكوثر(ام فاطمة)
12-12-2016, 02:09 PM
السلام عليك ياأباعبد الله الحسين
وانشاء الله بشفاعة السيده ام المؤمنين خديجة الكبرى..يارب يمكننا ان ننشر المزيد من سيرة السيده الطاهره خديجه سلام من الله عليها