المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 🔴⭐ أين هي شجاعة علي عليه السلام ؟؟



خادمة ام أبيها
18-01-2017, 05:37 PM
#الجزء_الثّاني🌟شُبُهات حول استشهاد الصِّدِّيقة الطّاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام:


أين هي شجاعة علي(ع)؟!


إن البعض يحاول أن يثير العواطف، ويحرك الأحاسيس ويقول:
هل يقبل أحد منكم أن تهاجم زوجته، أو أمه، أو أخته، وهو قاعد في البيت يقول: لا حول ولا قوة إلا بالله؟!.
ماذا يقول الناس عنه لو فعل ذلك؟ هل يقول الناس عنه بطل؟!
أو هو جبان؟ فكيف تنسبون لعلي عليه السلام مجندل الأبطال ما لا ترضونه لأنفسكم؟!
_______
إنه لا شك في أن أحدا منا لا يقبل بأن تهاجم زوجته، أو أمه، أو أخته، وهو قاعد في البيت يقول: لا حول ولا قوة إلا بالله..
ولو فعل ذلك لقال الناس عنه:إنه جبان قطعا، ولقلنا نحن عنه ذلك أيضا.
ولكن إذا كان المهاجمون يريدون استدراجنا لمعركة، أو إثارة أحاسيسنا، لكي نتشنج، ونتصرف بردة الفعل، ومن دون وعي لنتائج تصرفاتنا، فإن الكل سوف يلومنا إذا استجبنا لاستدراج هؤلاء المهاجمين، وحققنا لهم أهدافهم.
والمهاجمون كانوا يريدون ذلك من علي عليه السلام، ولو أن عليا استجاب لهم، لضاعت فرصة معرفة الحق، ولأمكنهم أن يمتلكوا كل الأسهم الرابحة وكل إمكانات التشويه، والتزييف للحقيقة.


فبطولة علي(ع) هنا هي بصبره على الأذى، وعدم استجابته للاستفزاز الذي مارسوه ضده، فعلي(ع) هو الذي يضحي بكل شئ في سبيل حفظ هذا الدين، ويعتبر أن هذه هي مسؤوليته وواجبه الشرعي، ولم يكن ليفرط في دينه في سبيل أي شئ آخر. إنه لا عار عليه في أن يغلب، إذ ليست الغلبة دلالة على حق، ولا باطل، ولا على جبن. وهو إمام معصوم بالنص، لا يفعل بالعصبية، وإنما يفعل بالأمر، وقد أمر بالصبر، فكان يصبر امتثالا لأمر الله سبحانه، وأمر رسوله صلى الله عليه وآله وسلم، لا يقدم غضبا ولا يحجم جنبا.


#فاطِمَة_صِدّيقة_شهيدة