المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا تحير وعند اخو زينب الكفيل



لواء صاحب الزمان
09-07-2009, 11:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بينما كنت أتصفح أحد المنتديات أوقفتني هذه الكرامه الجميلة للعباس عليه


السلام فأحببت أن أنقلها لكم


روى السيّد عبدالرسول الموسويّ، وكان مقيماً في سورية، قال: إنّه في عام


1977م، قصدتُ وثلّة من الموالين زيارة أبي الفضل العبّاس عليه السّلام في


كربلاء، فما أن تشرّفنا بالدخول إلى باحة الحرم الشريف لأداء مراسيم الزيارة،


حتّى رأينا رجلاً بيده مجموعةً من الأوراق، جيء به على عربة المقعدين،


فتبعناه متوجهين نحو الضريح الشريف.


وما أن اقتربنا من الضريح المقدّس حتّى سمعنا ذلك الرجل المريض ينادي أبا


الفضل عليه السّلام بصوتٍ عالٍ


وبكاءٍ ونحيب، يسمعه جُلّ الزائرين، وكان يقول من أعماقه: يا مولاي يا أبا


الفضل، هذه التقارير الطبّية بين يديك،


وأنا زائرك، وليس لي إلاّ أنتم أهل البيت في إنقاذي من محنتي وشدّة مرضي،


كما ليس لي رجاء في شفائي من


شللي إلاّ أنتم، وها أنا قد أتيتك وأنت ابن عليٍّ داحي باب خيبر، ولن أبرح


مكاني هذا حتّى أحصل على مرادي


ثمّ أخذ الرجل يرمي بأوراق التقارير الطبيّة صوب الضريح المقدّس رميةَ آيسٍ


من الأطباء الذين عجزوا عن علاجه


ثم لم تمضِ إلاّ لحظات بعد مقالته تلك، حتّى نزل ذلك المريض المُقعَد من


عربته، وأخذ بالزحف نحو ضريح أبي


الفضل ، ليتوسّل به إلى الله تعالى عن قرب، فإذا به ينهض قائمغً، ثمّ


يمشي على رجلَيه بكلّ اتّزان وكأنّه


نَشِط من عِقال، وكأنْ لم يكن مصاباً بشللٍ على الإطلاق


هنا ضجّ الناس من حوله، وقد هيمن على الجوّ حالةٌ ممتزجة بين الفرح


والشوق والتصديق والإعجاب، وأخذ الناس


يبكون بدهشة ثم ينهالون على المريض متبرّكين بثبابه مستشعرين لكرامةٍ جليّةٍ


من كرامات أبي الفضل


سلام الله عليه.


ولم يكن لينجو ذلك المريض من ازدحام الناس حوله وما كان عليه من ضيق


الخناق، حتّى تدخّلت الشرطة


لإنقاذه والأخذ بيده إلى خارج ساحة الضريح الشريف.


( عن كتاب: أعجب القصص في كرامات العبّاس عليه السّلام، تأليف محمّد حسن صادق آل طعمه)

تحياتي...



لوردت أوصف


شقول ألماس؟ وهو الساس للألماس


وعندي على الحجي مقياس


الشباج أبلا ثمن وفوق الأرض ينداس


لجن شباج أبو فاضل حتى من لمرجعيه أنباس


حاشا ليكصدك عباس يرجع محني منه الراس


أنته باب للحاجات وأبوك الفارس النبراس


أنته محير الألباب وعجزت توصفك هالناس


أنا خادم وشرف لي حتى أخدم الحراس


قبل موتي يبو فاضل أنخاك بقلب حساس



أصيح أبصوت ياعباس ياعباس حتى تنقطع لنفاس


تحضروني في موتي وقبري يضوي كالأعراس

صادق منعم
10-07-2009, 10:34 AM
اللهم صلي على محمد وال محمد

fatima
10-06-2010, 10:29 AM
قبل موتي يبو فاضل أنخاك بقلب حساس



أصيح أبصوت ياعباس ياعباس حتى تنقطع لنفاس


تحضروني في موتي وقبري يضوي كالأعراس

زمن الحسين
10-06-2010, 11:05 AM
اللهم صل على محمد وال محمد هذا موجديد على كفيل الحراير أبو فاضل بدر الهواشم
العباس ( عليه السلام )عنده جاه عظيم عند الله عز وجل اللهم بجاه العباس أكتبنا من زواره آمين رب العالمين .

الأعلامي
10-06-2010, 11:38 AM
قبل موتي يبو فاضل أنخاك بقلب حساس



أصيح أبصوت ياعباس ياعباس حتى تنقطع لنفاس


تحضروني في موتي وقبري يضوي كالأعراس

الزينبي
13-06-2010, 04:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار

اللهم عجل لوليك الفرج

احسنتم جزاكم الله كل الخير على الموضوع القيم
حفظكم الله وسدد خطاكم لكل خير

شقول ألماس؟ وهو الساس للألماس


وعندي على الحجي مقياس


الشباج أبلا ثمن وفوق الأرض ينداس


لجن شباج أبو فاضل حتى من لمرجعيه أنباس


حاشا ليكصدك عباس يرجع محني منه الراس


أنته باب للحاجات وأبوك الفارس النبراس


أنته محير الألباب وعجزت توصفك هالناس


أنا خادم وشرف لي حتى أخدم الحراس


قبل موتي يبو فاضل أنخاك بقلب حساس



أصيح أبصوت ياعباس ياعباس حتى تنقطع لنفاس


تحضروني في موتي وقبري يضوي كالأعراس