المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السيدة الزهراء ام ابيها



خادمة الحوراء زينب 1
08-02-2017, 10:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
-------------------------------
شاركت السيدة فاطمة الزهراء(ع) امرأتين هاشميتين في لقب الأمومة المتصل بأشرف الأنبياء محمد (ص) وهما : آمنة بنت وهب (ع) وفاطمة بنت أسد(ع)لكنها انفردت بلقب فريد خصها الله ورسوله به حينما ناداها : أم أبيها وهو لقب يحمل من المعاني والدلالات العميقة التي تبين مدى علاقتها الوطيدة بأبيها النبي(ص)بحيث يتساءل كل من في العالم : ماهي مكنونات وخصائص السيدة فاطمة(ع)كي يخصها الله دون غيرها من النساء بلقب أم أبيها محمد(ص)؟.!!.
انفردت السيدة فاطمة الزهراء(ع) بلقب خاص حَمل في طياته شواهد عميقة يبين متانة الوشاج الفريد والاستثنائي من نوعه الذي جمعها بأفضل شخصية في الوجود وهو النبي محمد(ص)وأظهر عمق الدلالات الوجدانية والأبعاد الأخلاقية لشهادة نبي الرحمة في حقها فحازت على اللقب المتناهي في الدقة والعميق في المعنى الذي لم يعط لأحد قبلها ولابعدها في الوجود حينما قال النبي(ص)فاطمة أم أبيها.




ا

الرضا
09-02-2017, 11:13 AM
الأخت الكريمة
( خادمة الحوراء زينب 1 )
بارك الله تعالى فيكم هذا الاختيار الرائع
أقول : قال أساذنا السيد آية الله عادل العلوي في كتابه فاطمة سر الوجود
(مجمع النورين: النور المحمّدي والنور العلوي، وكما ورد في تمثيل نور الله في سورة النور قال :
وآيتها: {اللهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ} بأنّه كالمشكاة، وورد في تفسيره وتأويله أنّ المشكاة فاطمة الزهراء وفي هذه المشكاة نور رسول الله وأمير المؤمنين ثمّ بعد ذلك الأئمة الأطهار (عليهم السلام) يهدي الله لنوره من يشاء.
فالنبوّة والإمامة في وجودها، وهذا من معاني (والسرّ المستودع فيها) فهي تحمل أسرار النبوّة والولاية، تحمل أسرار الكون وما فيه، تحمل أسرار الأئمة وعلومهم، تحمل أسرار الخلقة وفلسفة الحياة.
ولا فرق بين الأحد والأحمد إلاّ ميم الممكنات الغارقة فيها، والاُمّ تحمل جنينها وولدها، وفاطمة الزهراء (عليها السلام) اُمّ أبيها، فهي تحمل النبيّ في أسرار نبوّته وودائعها، كما تحمل كلّ الممكنات في جواهرها وأعراضها، فخلاصة النبوّة تحملها فاطمة فهي اُمّ أبيها.)

خادمة الحوراء زينب 1
09-02-2017, 10:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تقديري لكم أخي واستاذي الكريم الرضا شاكرة
تواجدكم الطيب واضافتكم المباركة امنياتي لكم
بالموفقية وان شاء الله ممن ينال شفاعة الزهراء عليها السلام