المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البخاري وابي حنيفة ( موقف البخاري من الإمام ابي حنيفة



الجياشي
21-09-2017, 11:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على الهادي الأمين محمد وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين،
واللعن الدائم على أعدائهم إلى قيام يوم الدين.
لقد ذكر البخاري أئمة المذاهب الاربعة بالاسم باستثناء أبي حنيفة، فقد ذكر اسم الشافعي صراحة وذكر اسم أحمد بن حنبل ومالك، ولكنه عندما يتعرض إلى أبي حنيفة فانه يكنّي عنه بهذه العبارة: «وقال بعض الناس» أو «قول بعض الناس».
وقد ورد هذا التعبير 27 مرّة، أربع عشر منها في كتاب الحيل وحده.
ويؤكد الشارحون أن هذه العبارة هي كناية عن أبي حنيفة وبعض تلامذته كالشيباني وأبي يوسف.
والجدير ذكره في هذا الموضوع أن البخاري قد شدَّد بصورة أخرى على أبي حنيفة في كتاب الهبة، فانه بعد عبارته: «وقال بعض الناس، يصرّح أن ما يقوله «بعض الناس» يعدّ مخالفة لسنّة النبي(صلى الله عليه وآله وسلم)(1) .
وفي الكتاب الذي ذكر في أسماء الكتب تحت عنوان «الضعفاء والمتروكين» للبخاري يورد ابن عبدالبر لعن أبا حنيفة(2)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
(1) وهذا نصّه: وقال بعض الناس: إن وهب هبة ألف درهم أو أكثر، حتى مكث عنده سنين واحتال في ذلك ثم رجع الواهب فيهما، فلا زكاة على واحد منهما، فخالف الرسول(صلى الله عليه وسلم) في الهبة واسقط الزكاة.
صحيح البخاري كتاب الحيل، وانظر في ذلك «الامام البخاري وفقه أهل العراق»: 197 ـ 199.
(2) قال ابن عبدالبر في كتاب «الانتقاء في فضائل الثلاثة الائمة الفقهاء»: فممن طعن عليه وجرحه: أبو عبدالله محمد بن اسماعيل البخاري فقال: في كتابه «الضعفاء والمتروكين»: أبو حنيفة النعمان بن ثابت الكوفي.. وقال نعيم بن حماد: كنت عند سفيان فجاء نعي أبي حنيفة فقال: لعنه الله كان يهدم الاسلام عروةً عروةً، وما ولد في الاسلام مولودا أشرّ منه، هذا ما ذكره البخاري.
راجع: «الانتقاء في فضائل الائمة الثلاثة الفقهاء»: 149، وليست العبارة موجودة في كتاب «الضعفاء والمتروكين» المطبوع اليوم.

سيد علي اللكاشي
21-09-2017, 11:55 AM
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم يا كريم
عظم الله لنا ولكم الاجـر لستاذنا وحبيبنا العم الجيـــاشي في هذه الايام الاليمة على قلب الموالين لمحمد وال محمد
ايام انتصار الفكر والعقيدة الحقة على السيف والظلام الاموي

ان الله سبحانه وتعالى جعل بأس هؤلاء بينهم حتى وصل بهم الحال الى الاشمئزاز من ذكر بعضهم للبعض بالاسم الصريح
بل حتى الكناية هي من النوع المذموم في القران ( بعض الناس ) واعتقد ان البخاري يعلم ان كلمة الناس كثيرا ما وردت في القران للذم فمثلا نأخذ بعض الايات القرانية المباركة
1 - قوله تعالى ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَمَا هُمْ بِمُؤْمِنِينَ (8) يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (9) فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (10) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ ) اعتقد ان هذه الاية وحدها تكفي للتعريف بأشارة البخاري لابي حنيفة بالكناية بهذه اللكلمة ( الناس ) :D
2 - قوله تعالى ( فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا فَاتَّقُوا النَّارَ الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ ) :(
3 - قوله تعالى ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْدَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ )
4- قوله تعالى ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ ) وهم فعلا الد الخصام لانهم خاصموا وخالفوا محمد وال محمد صلوات الله عليهم اجمعين . وانهم لمن الخاسرين يوم الدين
5 - قولــــــــــــه تعالى ( وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ ) :mad:

على الوهابية ان يرفعوا دعواهم الى القضاء لمحاكمة البخاري على تصرفه هذا الغير مبرر

خادمكم الاقل : س . ع

الجياشي
21-09-2017, 12:47 PM
سيدنا الأجل بارك الله تعالى فيكم على هذا التعليق الهادف والأضافة القيم
نعم فقد أعترف مشايخ السلفية أن البخاري كان يعرض في ابي حنيفة
فقد قال العيني في عمدة القاري :
وقال بعض الناس إن وهب هبة ألف درهم أو أكثر حتى مكث عنده سنين واحتال في ذلك ثم رجع الواهب فيها فلا زكاة على واحد منهما فخالف الرسول في الهبة وأسقط الزكاة
أراد به التشنيع أيضا على أبي حنيفة .
وقال القسطلاني في ارشاد الساري عاى شرح البخاري
باب فِى الْهِبَةِ وَالشُّفْعَةِ
وَقَالَ بَعْضُ النَّاسِ: إِنْ وَهَبَ هِبَةً أَلْفَ دِرْهَمٍ أَوْ أَكْثَرَ حَتَّى مَكَثَ عِنْدَهُ سِنِينَ، وَاحْتَالَ فِى ذَلِكَ ثُمَّ رَجَعَ الْوَاهِبُ فِيهَا، فَلاَ زَكَاةَ عَلَى وَاحِدٍ مِنْهُمَا فَخَالَفَ الرَّسُولَ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فِى الْهِبَةِ وَأَسْقَطَ الزَّكَاةَ.
هذا (باب) بالتنوين يذكر فيه ما يكره من الاحتيال (في) الرجوع عن (الهبة و) الاحتيال في إسقاط (الشفعة. وقال بعض الناس): الإمام أبو حنيفة (إن وهب) شخص (هبة ألف درهم أو أكثر حتى مكث) بفتح الكاف وضمها بعدها مثلثة الشيء الموهوب (عنده) عند الموهوب له (سنين واحتال) الواهب (في ذلك) بأن تواطأ مع الموهوب له أن لا ينصرف قاله في الفتح (ثم رجع الواهب فيها) أي في الهبة (فلا زكاة على واحد منهما، فخالف) هذا القائل (الرسول) أي ظاهر حديث الرسول (-صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- في الهبة)

العباس اكرمني
21-09-2017, 03:54 PM
بسم الله الرحمن الرحيم . اللهم صل على محمد وال محمد

الاخ الكريم والاستاذ الفاضل الجياشي المحترم .السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته . احسنتتم على انشاء وكتابة هذا الموضوع الذي ان دل على شيء فانما يدل على عدم اخذ ائمة اهل السنة العلم من منبع واحد وطعن كل واحد منهم بالاخروالافتاء بما يراه مستحسنا والافتاء في مقابل النص . واطلب الاذن والسماح منكم ببيان الطعن في نفس البخاري وماذا قال فيه بعض علماء اهل السنة .

الكتاب : القول الصراح في البخاري وصحيحه الجامع

ج5/ص7 :

الذهلي : لا يساكنني هذا الرجل في البلد ، فخشي البخاري وسافر(1) .

وقال أيضاً : قال أبو حامد الشرقي(2) سمعت محمد بن يحيى الذهلي يقول : القرآن كلام الله تعالى غير مخلوق ومن زعم لفظي بالقرآن مخلوق فهو مبتدع لا يجالس ولا يكلّم ، ومن ذهب بعد هذا إلى محمد بن اسماعيل فاتّهموه ، فإنه لا يحضر مجلسه إلاّ من كان على مذهب(3) .

وقال تاج الدين عبدالوهاب السبكي في طبقات الشافعية في ترجمة البخاري : وقال أبو حامد الشرقي(4) رأيت البخاري في جنازة سعيد بن مروان والذهلي يسأله عن الأسماء والكنى والعلل ويمرّ فيه البخاري مثل السهم فما أتى على هذا شهر حتى قال الذهلي : ألا من يختلف إلى مجلسه فلا يأتنا ، فإنهم كتبوا إلينا من بغداد أنه يتكلم في اللفظ ، ونهيناه فلم ينته فلا تقربوه .

والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد واله الطيبين الطاهرين . والسلام .

الجياشي
22-09-2017, 12:35 PM
الأستاذ الفاضل الأخ العزيز العباس اكرمني عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأقول : وفقكم الله لكل خير بمنه وكرمه وكتب لكم الحسنى بما تقدمونه لمنتداكم المبارك
وشكرأ لكم هذا المرور الطيب والتواجد في متصفحي
وهذه الاضافة القيمة التي تكشف عن معرفتكم في التاريخ القوم
وتناقضاتهم فلكم جزيل الشكر
تحياتي