المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شهادات راهب آل محمد



محمد الكاظمي
05-07-2010, 05:02 PM
لكم بعض مما قيل بحق الامام موسى بن جعفر روحي له الفداء
1-قال الامام الصادق روحي لتراب مقدمه الفداء عن ابنه الكاظم سلام الله عليهما
(فيه علم الحكم والفهم والسخاء والمعرفة فيما يحتاج الناس إليه فيما اختلفوا فيه من امر دينهم ، وفيه حسن خلق، وحسن الجوار ، وهو باب من ابواب الله عزو جل)
المصدر: بحار الانوار 11/234

2-قال هارون لعنه الله والملائكة الخليفة الذي سم
(الامام عليه السلام )
(اما ان هذا من رهبان بني هاشم )
المصدر اعيان الشيعة 4ق3/51

وقال(لابنه المامون وقد ساله عنه : هذا إمام الناس ، وحجة الله على خلقه ، وخليفته على عباده)

المصدر : الانوار البهية 92

وقال(يابني هذا وارث علم النبيين هذا موسى بن جعفر ، ان اردت العلم الصحيح فعند هذا)
المصدر : المناقب 2/373،307 امالي الشيخ الصدوق

3- وقال المامون العباسي في وصفه للامام عليه السلام
(قد انهكته العبادة كأنه شن بال، قد كلم السجود وجهه وانفه)
الانوار البهية/93

4- وقال عيسى بن جعفر للرشيد
(لقد طال امر موسى بن جعفر ومقامه في حبسي، وقد اختبرت حاله ووضعت عليه العيون طول هذه المدة ، فما وجدته يفتر عن العبادة، ووضعت من يسمع منه مايقول في دعائه فما دعا عليك ولا علي ، ولا ذكرنا بسوء ومايدعو لنفسه الابالمغفرة والرحمة، فإن انت انفذت الي من يتسلمه مني والاخليت سبيله، فإني متحرج من حبسه!!!)
المصدر اعيان الشيعة

5- قال ابو علي الخلال شيخ الحنابلة:
(ماهمني امر قصدت قبر موسى بن جعفر فتوسلت به إلا وسهل الله لي مااحب)
تاريخ بغداد 1/120

6- قال الشافعي:
(قبر موسى الكاظم الترياق المجرب)
المصدرتحفة العالم 2/22

7-قال كمال الدين محمد بن طلحة الشافعي
( هو الامام الكبير القدر، العظيم الشأن الكبير المجتهد الجاد في الاجتهاد المشهور بالعبادة المواظب على الطاعات المشهور بالكرامات ، يبيت الليل ساجدا وقائما ويقطع النهار متصدقا وصائما ولفرط حلمه وتجاوزه عن المعتدين عليه دعي(كاظما) كان يجازي المسئ باحسانه اليه ويقابل الجاني بعفوه عنه ولكثرة عبادته كان يسمى (بالعبد الصالح) ويعرف بالعراق (بباب الحوائج الى الله) لنجح مطالب المتوسلين الى الله تعالى به
كراماته تحار منها العقول وتقضي بان له عند الله قدم صدق لاتزال ولا تزول)

المصدر: مطالب السؤول 83

8- قال احمد بن يوسف الدمشقي القرماني:
(هو الامام الكبير القدر الاوحد الحجة الساهر ليله قائما القاطع نهاره صائما المسمى لفرط حلمه وتجاوزه عن المعتدين (كاظما)
وهو المعروف عند العراق باب الحوائج
له كرامات ظاهرة ومناقب باهرةانتزع قمة الشرف وعلاها وسما الى اوج المزايا فبلغ علاها................الخ )

المصدراخبار الدول 112


واقوال كثيرة وطويلة لايسعها الزمان ولا المكان
ولم انقلها لضيق الوقت
وكيف نجمع فضل امام معصوم في مقولة او حديث
فهو كالبحر لاينتهي وماكتبته هواقل من القطرة في البحر
تقبلوا الموضوع واتمنى ان ينال اعجابكم
خادم الشيعة

الأعلامي
05-07-2010, 05:04 PM
بارك الله في قلمك المميز

محمد الكاظمي
05-07-2010, 05:29 PM
الله يسلمكم منكم نستفيد

الفيلسوفه
05-07-2010, 08:06 PM
بارك الله فيك

ويعطيك العافيه للموضوع المميز

محمد الكاظمي
05-07-2010, 10:46 PM
تشرفنا بمشاركتكم اختي الفيلسوفة
موفقة لكل خير
لقد تمت دعوتك الى قسم الاطفال موضوع محاورة طفل

جبل الصبر
06-07-2010, 10:15 AM
طرح جميل وموفق
واليك بعض صفاته والقابه
كانت ملامحه الشخصية (ع) تعبر عن تلك النفس الكبيرة ، وتلك المسؤولية العظمى التي كان عليه أدائها . ذلك الهاشمي الكريم أزهر الملامح ، مربع القامة ، تمام خضر ، حالك ، كث اللحية ، يفيض مطابة وجلالاً .
وتكشف ألقابه عن الصفات الرسالية التي تجلّت فيه فهو : الكاظم والصابر والصالح ، والأمين . وفعلاً كانت حياته حافلة بتجليات هذه الصفات الفضيلة .
تقبل اظافتي ومروري

محمد الكاظمي
24-04-2013, 11:30 AM
حياكم ربي
افتقدناكم كثيرا