المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ايات قرانيه في حق اهل البيت اي الائمة الاثنى عشر في القران واحاديث الائمة لتفسيرها



ramialsaiad
09-07-2010, 05:59 PM
السلام عليكم

احاديث و ايات في حق الائمه عليهم السلام الذين افترض الله طاعتهم على عبادة المؤمنين المخلصين بعد وفاة رسوله صل الله عليه و اله و سلم.

عن محمد بن مسلم قال سمعت ابا جعفر عليه السلام يقول: كل من دان الله عز وجل بعبادة يجهد فيها نفسه ولا امام له من الله فسعيه غير مقبول و هو ضال متحير و الله شانئ لاعماله ومثله كمثل شاة ضلت عن راعيها وقطيعها فهجمت ذاهبه وجائيه يومها فلما جنها الليل بصرت بقطيع غنم مع راعيها فحنت اليها و اغترت بها فباتت معها في مربضها فلما ان ساق الراعي قطيعه انكرت راعيها وقطيعها فهجمت متحيرة تطلب راعيها وقطيعها فبصرت بغنم مع راعيها فحنت اليها واغترت بها , فصاح بها الراعي : الحقي براعيك و قطيعك فانت تائهة متحيرة عن راعيك و قطيعك فهجمت ذعرة متحيرة تائهة , لا راعي لها يرشدها الى مرعاها او يردها فبينا هي كذلك اذ اغتنم الذئب ضيعتها , فاكلها , و كذلك و الله يا محمد من اصبح من هذة الامة لا امام له من الله عز وجل ظاهر عادل اصبح ضالا تائها , وان مات على هذه الحالة مات ميته كفر و نفاق.

واعلم يا محمد ان ائمه الجور واتباعهم لمعزولون عن دين الله , قد ضلوا و اضلوا فاعمالهم التي يعملونها ( كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف لا يقدرون مما كسبوا على شئ ذلك هو الضلال البعيد)

عن ابي عبد الله عليه السلام في قول الله عز وجل ( ومن يؤت الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا ) فقال: طاعه الله و معرفه الامام.

عن بريد قال سمعت ابا جعفر عليه السلام يقول في قول الله تبارك وتعالى : ( اومن كان ميتا فاحييناه وجعلنا له نورا يمشي به في الارض ) فقال ميت لا يعرف شيئا و ( نورا يمشي به في الارض ) اماما يؤتم به ,
( كمن مثله في الظلمات ليس بخارج منها ) قال : الذي لا يعرف الامام .

عن ابي عبد الله عليه السلام قال : قال ابو جعفر عليه السلام : دخل ابو عبد الله الجدلي على امير المؤمنين ( الامام علي بن ابي طالب ) عليه السلام فقال ( الامام علي ) : يا ابا عبد الله الا اخبرك بقول الله عز وجل : ( من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزع يومئذ امنون , ومن جاء بالسيئة فكبت وجوههم في النار هل تجزون الا ما كنتم تعملون ) ؟ قال: بلى يا امير المؤمنين جعلت فداك , فقال : الحسنه معرفه الولايه وحبنا اهل البيت , و السيئه انكار الولايه وبغضنا اهل البيت , ثم قرا عليه هذه الاية.

عن ابي جعفر عليه السلام في قول الله عز وجل : ( واتيناهم ملكا عظيما ) قال : الطاعه المفروضه.
وقد ورد في كتاب الكافي ان ابو جعفر عليه السلام قال : حبنا ايمان وبغضنا نفاق.

عن ابي الحسن العطار قال : سمعت ابا عبد الله عليه السلام يقول : اشرك بين الاوصياء و الرسل في الطاعه.

قال ابو عبد الله عليه السلام : نحن قوم فرض الله عز وجل طاعتنا , لنا الانفال و لنا صفو المال ونحن الراسخون في العلم ونحن المحسودون الذين قال الله : ( ام يحسدون الناس على ما اتاهم الله من فضله ) .

عن الحسين بن ابي العلاء قال ذكرت لابي عبد الله قولنا في الاوصياء ان طاعتهم مفروضة , قال : فقال نعم , هم الذين قال الله تعالى : ( اطيعوا الله و اطيعوا الرسول و اولي الامر منكم ) وهم الذين قال الله عز وجل : ( انما وليكم الله ورسوله و الذين امنوا ) .

عن عبد الاعلى قال : سمعت ابا عبد الله عليه السلام يقول : السمع و الطاعة ابواب الخير , السامع المطيع لاحجة عليه و السامع العاصي لا حجة له وامام المسلمين تمت حجته واحتجاجه يوم يلقى الله عز وجل , ثم قال : يقول الله تبارك و تعالى : ( يوم ندعو كل اناس بامامهم ) .

عن سماعة قال : قال ابو عبد الله عليه السلام في قول الله عز وجل : ( فكيف اذا جئنا من كل امة بشهيد وجئنا بك على هولاء شهيدا ) قال نزلت في امة محمد صل الله عليه و اله وسلم خاصة , في كل قرن منهم امام منا شاهد عليهم ومحمد صل الله عليه و اله و سلم شاهد علينا .

عن بريد العجلي قال : سالت ابا عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل ( وكذلك جعلناكم امتا وسطا لتكونوا شهداء على الناس ) قال : نحن الامه الوسطى ونحن شهداء الله على خلقه وحججه في ارضه قلت : قول الله عز وجل ( ملة ابيكم ابراهيم ) قال : ايانا عنا خاصة , ( هو سماكم المسلمين من قبل ) في الكتب التي مضت ( وفي هذا ) القران , ( ليكون الرسول شهيدا عليكم ) فرسول الله صل الله عليه و اله وسلم الشهيد علينا بما بلغنا عن الله عز وجل ونحن الشهداء على الناس فمن صدق صدقناه يوم القيامة , ومن كذب كذبناه يوم القيامة .

عن احمد بن عمر الحلال قال سالت ابا الحسن عليه السلام عن قول الله عز وجل : ( افمن كان على بينة من ربه ويتلوه شاهد منه ) فقال ( ابا الحسن عليه السلام ) : امير المؤمنين صلوات الله عليه الشاهد على رسول الله صل الله عليه و اله وسلم ورسول الله على بينة من ربه .

عن سورة بن كليب قال : قال لي ابو جعفر عليه السلام : و الله انا لخزان الله في سمائه وارضه , لا على ذهب و لا على فضة الا على علمه .

قال ابو عبد الله عليه السلام : ان الله عز وجل خلقنا فاحسن خلقنا وصورنا فاحسن صورنا وجعلنا خزانه في سمائه و ارضه ولنا نطقت الشجرة وبعبادتنا عبد الله عز وجل ولولانا ما عبد الله .

قال الامام علي الرضا عليه السلام : الائمة خلفاء الله عز وجل في ارضه . و قال الامام جعفر الصادق عليه السلام : الاوصياء هم ابواب الله عز وجل التي يؤتى منها , ولولاهم ما عرف الله عز وجل وبهم احتج الله تبارك و تعالى على خلقه .

عن عبد الله بن سنان قال : سالت ابا عبد الله عليه السلام عن قول الله جل جلاله : ( وعد الله الذين امنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الارض كما استخلف الذين من قبلهم ) قال : هم الائمة .

عن ابي خالد الكابلي قال : سالت ابا جعفر عليه السلام عن قول الله تعالى : ( فامنوا بالله ورسوله و النور الذي انزلنا ) فقال : يا ابا خالد , النور و الله الائمة عليهم السلام , يا ابا خالد لنور الامام في قلوب المؤمنين انور من الشمس المضيئة بالنهار وهم الذين ينورون قلوب المؤمنين ويحجب الله نورهم عمن يشاء فتظلم قلوبهم و يغشاهم بها .

عن محمد بن الفضيل عن ابي الحسن عليه السلام قال : سالته عن قول الله تبارك و تعالى : ( يريدون ليطفئوا نور الله بافواههم ) قال : يريدون ليطفئوا ولايه امير المؤمنين عليه السلام بافواههم , قلت قوله تعالى : ( و الله متم نورة ) قال : يقول : و الله متمم الامامة و الامامة هي النور وذلك قوله عز وجل : ( امنوا بالله ورسوله و النور الذي انزلنا ) قال : النور هو الامام .

قال ابا عبد الله عليه السلام في قوله عز وجل : ( وعلامات وبالنجم هم يهتدون ) قال النجم رسول الله صل الله عليه و اله وسلم و العلامات هم الائمة عليهم السلام .

عن داوود الرقي قال : سالت ابا عبد الله عليه السلام عن قول الله تبارك و تعالى : ( وما تغني الايات و النذر عن قوم لا يؤمنون ) قال : الايات هم الائمة و النذر هم الانبياء عليهم السلام .

عن ابي جعفر عليه السلام في قول الله عز وجل : ( كذبوا باياتنا كلها ) يعني الاوصياء كلهم .

عن ابي حمزة عن ابي جعفر عليه السلام قال : قلت له جعلت فداك ان الشيعة يسالونك عن تفسير هذه الاية : ( عم يتساءلون , عن النبا العظيم ) قال : ذلك الي ان شئت اخبرتهم وان شئت لم اخبرهم , ثم قال : لكني اخبرك بتفسيرها , ( قلت عم يتساءلون )؟ قال : فقال هي في امير المؤمنين صلوات الله عليه , كان امير المؤمنين صلوات الله عليه يقول : ما لله عز وجل اية هي اكبر مني و لا لله من نبا اعظم مني .

عن بريد بن معاوية العجلي قال : سالت ابا جعفر عليه السلام عن قول الله عز وجل ( اتقوا الله و كونوا مع الصادقين ) قال : ايانا عنا .

عن ابي جعفر عليه السلام في قول الله عز وجل : ( فسئلوا اهل الذكر ان كنتم لا تعلمون ) ( قال) قال رسول الله صل الله عليه و اله وسلم الذكر انا , و الائمة اهل الذكر . وقوله عز وجل : ( وانه لذكر لك ولقومك وسوف تسئلون ) قال ابو جعفر عليه السلام : نحن قومه ونحن المسؤولون .

عن الامام محمد الباقر عليه السلام قال في قوله عز وجل : ( هل يستوي الذين يعلمون و الذين لا يعلمون انما يتذكر اولوا الالباب ) قال الامام محمد الباقر عليه السلام : انما نحن الذين يعلمون , و الذين لا يعلمون عدونا , وشيعتنا اولوا الالباب .

قال تعالى : ( وما يعلم تاويله الا الله و الراسخون في العلم ) . قال الامام جعفر الصادق عليه السلام : نحن الراسخون في العلم ونحن نعلم تاويله .

عن ابي بصير قال سمعت ابا جعفر عليه السلام ( الامام محمد الباقر ) يقول في هذة الاية : ( بل هو ايات بينات في صدور الذين اوتوا العلم ) فاوما بيده الى صدره .

عن سالم قال : سالت ابا جعفر عليه السلام عن قول الله عز وجل : ( ثم اورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات باذن الله ) قال : السابق بالخيرات : الامام , و المقتصد : العارف للامام , و الظالم لنفسه : الذي لا يعرف الامام .

عن ابي ولاد قال : سالت ابا عبد الله عليه السلام ( الامام جعفر الصادق ) عن قول الله عز وجل : ( الذين اتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته اؤلئك يؤمنون به ) قال : هم الائمة عليهم السلام .

عن ابي جعفر عليه السلام قال : لما نزلت هذه الاية : ( يوم ندعوا كل اناس بامامهم ) قال المسلمون : يا رسول الله , الست امام الناس كلهم اجمعين ؟ قال : فقال رسول الله صل الله عليه و اله وسلم انا رسول الله الى الناس اجمعين ولكن سيكون من بعدي ائمة على الناس من الله من اهل بيتي , يقومون في الناس فيكذبون ويظلمهم ائمة الكفر و الضلال و اشياعهم , فمن والاهم و اتبعهم وصدقهم فهو مني ومعي وسيلقاني , الا ومن ظلمهم وكذبهم فليس مني ولا معي وانا منه برئ .

عن الامام الصادق عليه السلام في قوله تعالى : ( ان هذا القران يهدي للتي هي اقوم ) قال : يهدي الى الامام .

عن الاصبغ بن نباتة قال : قال امير المؤمنين عليه السلام : ما بال اقوام غيروا سنه رسول الله صل الله عليه و اله وسلم وعدلوا عن وصييه لا يتخوفون ان ينزل بهم العذاب ثم تلا هذه الاية : ( الم ترى الى الذين بدلوا نعمة الله كفرا واحلوا قومهم دار البوار , جهنم ) ثم قال : نحن النعمة التى انعم الله بها على عباده وبنا يفوز من فاز يوم القيامة .

عن الحسين بن محمد عن معلى بن محمد رفعه في قول الله عز وجل : ( فباي الاء ربكما تكذبان ) ابالنبي ام بالوصي تكذبان ؟ نزلت في ‘ الرحمن ‘ .

سئل الامام الصادق عليه السلام عن قول الله تبارك و تعالى : ( ان في ذلك لايات للمتوسمين ) قال : نحن المتوسمون و السبيل فينا مقيم .

عن يعقوب بن شعيب قال سالت ابا عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل : ( اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون ) قال : هم الائمة .

قال الامام علي الرضا عليه السلام : ان الاعمال تعرض على رسول الله صل الله عليه و اله وسلم ابرارها و فجارها .

عن الامام محمد الباقر عليه السلام قال في قوله تعالى : ( وان لو استقاموا على الطريقة لاسقيناهم ماء غدقا ) قال : يعني لو استقاموا على ولاية علي بن ابي طالب امير المؤمنين و الاوصياء من ولده عليهم السلام وقبلوا طاعتهم في امرهم ونهيهم ( لاسقيناهم ماء غدقا ) يقول : لاشربنا قلوبهم الايمان , و الطريقة هي الايمان بولاية علي و الاوصياء .

عن محمد بن مسلم قال سالت ابا عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل : ( الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا ) فقال ابو عبد الله عليه السلام : استقاموا على الائمة واحد بعد واحد ( تتنزل عليهم الملائكة الا تخافوا ولا تحزنوا وابشروا بالجنة التي كنتم توعدون )

صدق الله العلي العظيم و صدق وسوله الكريم محمد صل الله عليه و اله وسلم و صدق ولي الله الاعظم علي بن ابي طالب عليه الصلاة و السلام .

تحيه حب و سلام لكل محب لمحمد و ال محمد صل الله عليهم اجمعين .

المصدر كتاب اصول الكافي الجزء الاول .