المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اربعون حديث عن بر وعقوق الوالدين



حسين صفاء الشيخ
14-03-2019, 04:32 PM
اربعون حديث عن بر وعقوق الوالدين

(وَاعْبُدُواْ اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا )النساء36

(وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا)الاسراء23

(1) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
رضى الله مع رضى الوالدين ، وسخط الله مع سخط الوالدين
بحار الانوار ج74 ص80 ح82

(2) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
كن بارا واقتصر على الجنة ، وإن كنت عاقا فاقتصر على النار
بحار الانوار ج74 ص60 ح23

(3) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
نظر الوالد إلى والديه حبا لهما عبادة
بحار الانوار ج74 ص80 ح80

(4) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
من سره أن يمد له في عمره ، ويبسط في رزقه ، فليصل أبويه فان صلتهما طاعة الله ، وليصل ذا رحمه
بحارالانوار ج74 ص85 ح96

(5) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
سر سنتين بر والديك ، سر سنة صل رحمك ، سر ميلا عد مريضا ، سر ميلين شيع جنازة ، سر ثلاثة أميال أجب دعوة ، سر أربعة أميال أغث ملهوفا ، وعليكم بالاستغفار فانها المنجاة
بحار الانوار ج74 ص83 ح93

(6) قال الامام أبو عبد الله (عليه السلام)
وإن أحببت أن يزيد الله في عمرك فسر أبويك . قال : وسمعته يقول : إن البر يزيد في الرزق
بحار الانوار ج74 ص81 ح84

(7) قال الامام محمد بن علي الباقر (عليه السلام)
البر وصدقة السر ينفيان الفقر ، ويزيدان في العمر ويدفعان عن سبعين ميتة سوء
بحار الانوار ج74 ص81 ح83

(8) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
أفضل الاعمال الصلاة لوقتها ، وبر الوالدين ، والجهاد في سبيل الله
بحار الانوار ج74 ص85 ح99

(9) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
النظر إلى العالم عبادة ، والنظر إلى الامام المقسط عبادة ، والنظر إلى الوالدين برأفة ورحمة عبادة ، والنظر إلى الاخ توده في الله عزوجل عبادة
بحار الانوار ج74 ص73 ح59

(10) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
ما ولد بار نظر إلى أبويه برحمة الا كان له بكل نظرة حجة مبرورة ، فقالوا : يارسول الله وإن نظر في كل يوم مائة نظرة ؟ قال : نعم ، الله أكبر وأطيب
بحار الانوار ج74 ص73 ح58

(11) قال الامام أبا عبد الله (عليه السلام)
إن رجلا أتى النبي (صلى الله عليه واله) فقال : يارسول الله أوصني فقال : لا تشرك بالله شيئا وإن حرقت بالنار وعذبت إلا وقلبك مطمئن بالايمان ، ووالديك فأطعهما وبرهما حيين كانا أو ميتين...
بحار الانوار ج74 ص34 ح2

(12) قال الامام محمد بن علي الباقر (عليه السلام)
إن العبد ليكون بارا بوالديه في حياتهما ثم يموتان فلا يقضي عنهما دينهما ، ولا يستغفر لهما ، فيكتبه الله عزوجل عاقا ، وإنه ليكون عاقا لهما في حياتهما غير بار بهما ، فاذا ماتا قضى دينهما واستغفر لهما فيكتبه الله عزوجل بارا
بحار الانوار ج74 ص59 ح21

(13) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
سيد الابرار يوم القيامة رجل بر والديه بعد موتهما
بحار الانوار ج74 ص86 ح100

(14) قال الامام أبو عبد الله (عليه السلام)
ما يمنع الرجل منكم أن يبر والديه حيين أو ميتين : يصلي عنهما ، ويتصدق عنهما ، ويحج عنهما ، ويصوم عنهما ، فيكون الذي صنع لهما ، وله مثل ذلك : فيزيده الله عز وجل ببره وصلاته خيرا كثيرا
بحار الانوار ج74 ص46 ح7

(15) قال الامام أبو عبد الله (عليه السلام)
جاء رجل إلى النبي (صلى الله عليه واله) فقال : يا رسول الله من أبر ؟ قال : امك قال : ثم من ؟ قال : امك ، قال : ثم من ؟ قال : امك ، قال : ثم من ؟ قال : أباك
بحار الانوار ج74 ص49 ح9

(16) قال الامام أبا عبد الله (عليه السلام)
إن رسول الله (صلى الله عليه واله) أتته اخت له من الرضاعة ، فلما نظر إليها سر بها ، وبسط ملحفته لها ، فأجلسها عليها ، ثم أقبل يحدثها ويضحك في وجهها ثم قامت فذهبت وجاء أخوها فلم يصنع به ما صنع بها ، فقيل له يا رسول الله صنعت باخته ما لم تصنع به ، وهو رجل ؟ فقال : لانها كانت أبر بوالديها منه
بيان : أخته وأخو من الرضاعة هما ولدا حليمة السعدية
بحار الانوار ج74 ص55 ح12

(17) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
بينا موسى بن عمران يناجي ربه عزوجل إذ رأى رجلا تحت ظل عرش الله عزوجل فقال : يارب من هذا الذي قد أظله عرشك ؟ فقال : هذا كان بارا بوالديه ، ولم يمش بالنميمة
بحار الانوار ج74 ص65 ح30

(18) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
بروا آباءكم يبركم أبناؤكم ، وعفوا عن نساء الناس تعف نساؤكم
بحار الانوار ج74 ص65 ح31

(19) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
رأيت بالمنام رجلا من امتي قد أتاه ملك الموت لقبض روحه ، فجاءه بره بوالديه فمنعه منه
بحار الانوار ج74 ص80 ح82

(20) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
النظر إلى علي بن أبي طالب(عليه السلام) عبادة ، والنظر إلى الوالدين برأفة ورحمة عبادة ، والنظر في الصحيفة يعني صحيفة القرآن عبادة ، والنظر إلى الكعبة عبادة
بحار الانوار ج74 ص73 ح60

(21) قال الامام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام)
سئل عن الرجل يقول لابنه او بنته بأبي أنت وامي أو بأبوي ، أترى بذلك بأسا فقال : إن كان أبواه حيين فأرى ذلك عقوقا وإن كانا قد ماتا فلا بأس
بحار الانوار ج74 ص69 ح44

(22) قال الامام علي بن موسى الرضا (عليه السلام)
بر الوالدين واجب ، وإن كانا مشركين ، ولا طاعة لهما في معصية الخالق
بحار الانوار ج74 ص72 ح55

(23) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
من أحزن والديه فقد عقهما
بحار الانوار ج74 ص84 ح94

(24) قال الامام أبي عبد الله (عليه السلام)
أدنى العقوق ((اف)) ولو علم الله عزوجل شيئا أهون منه لنهى عنه
(فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ) الاسراء23
بحار الانوار ج74 ص59 ح22

(25) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
عقوق الوالدين من الكبائر لان الله عزوجل جعل العاق عصيا شقيا
بحار الانوار ج74 ص74 ح65

(26) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
إن الجنة لتوجد ريحها من مسيرة خمسمائة عام ولايجدها عاق ولا ديوث
بحار الانوار ج74 ص69 ح43

(27) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
ثلاثة من الذنوب تعجل عقوبتها ولا تؤخر إلى الآخرة : عقوق الوالدين ، والبغي على الناس ، وكفر الاحسان
بحار الانوار ج74 ص74 ح64

(28) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
ثلاث دعوات لايحجبن عن الله تعالى : دعاء الوالد لولده إذا بره ، ودعوته عليه إذا عقه ، ودعاء المظلوم على ظالمه ، ودعاؤه لمن انتصر له منه ، ورجل مؤمن دعا لاخ له مؤمن واساه فينا ، ودعاؤه عليه إذا لم يواسه مع القدرة عليه واضطرار أخيه إليه
بحار الانوار ج74 ص72 ح57

(29) قال الامام محمد بن علي الباقر (عليه السلام)
ثلاث لم يجعل الله عزوجل لاحد فيهن رخصة : أداء الامانة إلى البر والفاجر ، والوفاء بالعهد للبر والفاجر ، وبر الوالدين برين كانا أو فاجرين
بحار الانوار ج74 ص56 ح15

(30) قال الامام أبي عبد الله (عليه السلام)
من نظر إلى أبويه نظر ماقت وهما ظالمان له لم يقبل الله له صلاة
بحار الانوار ج74 ص61 ح26

(31) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
إياكم ودعوة الوالد ، فانها ترفع فوق السحاب حتى ينظر الله تعالى إليها ، فيقول الله تعالى ارفعوها إلي حتى أستجيب له ، فاياكم ودعوة الوالد فانها أحد من السيف
بحار الانوار ج74 ص83 ح93

(32) قال الامام أبي عبد الله (عليه السلام)
ملعون ملعون من ضرب والده أو والدته ، ملعون ملعون من عق والديه ، ملعون ملعون من قاطع رحم
بحار الانوار ج74 ص85 ح98

(33) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
يقال للعاق اعمل ما شئت فاني لا أغفر لك ، ويقال للبار اعمل ما شئت فإني سأغفر لك
بحار الانوار ج74 ص80 ح82

(34) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
من أدرك شهر رمضان فلم يغفر له فأبعده الله ، ومن أدرك والديه فلم يغفر له فأبعده الله ، ومن ذكرت عنده فلم يصل علي فلم يغفر له فأبعده الله
بحار الانوار ج74 ص74 ح62

(35) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
فوق كل ذي بر بر حتى يقتل الرجل في سبيل الله فليس فوقه بر ، وإن فوق كل عقوق عقوقا حتى يقتل الرجل أحد والديه ، فاذا فعل ذلك فليس فوقه عقوق
بحار الانوار ج74 ص60 ح25

(36) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
أربعة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة : عاق ، ومنان ، ومكذب بالقدر ، ومدمن خمر
بحار الانوار ج74 ص71 ح50

(37) قال الامام علي بن محمد الهادي (عليه السلام)
العقوق يعثب القلة ويؤدي إلى الذلة
بحار الانوار ج74 ص84 ح95

(38) قال الامام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام)
سأل رجل رسول الله (صلى الله عليه واله) : ما حق الوالد على ولده ؟ قال : لا يسميه باسمه ، ولا يمشي بين يديه ، ولا يجلس قبله ، ولا يستسب له
ولا يستسب له أي لا يفعل ما يصير سببا لسب الناس له
بحار الانوار ج74 ص45 ح6

(39) قال رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
إن أهل بيت ليكونون بررة فتنمو أموالهم وإنه لفجار
بحار الانوار ج74 ص82 ح86

(40) قال الامام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)
من أحب أن يخفف الله عزوجل عنه سكرات الموت ، فليكن لقرابته وصولا ، وبوالديه بارا ، فاذا كان كذالك ، هون الله عليه سكرات الموت ، ولم يصبه في حياته فقر أبدا
بحار الانوار ج74 ص66 ح33

35168

الرضا
15-03-2019, 08:32 PM
الأخ الكريم
( حسن صفاء الشيخ )
رحم الله والديكم وأحسنتم وأجدتم شكر الله الكم وأثابكم

وفقكم الله لكل خير في الدنيا والاخرة
طرح موفق جعله الله في ميزان حسناتكم