المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حار الماء حول قبر العباس عليه السلام 💧🍃💧🍃



ارض البقيع
05-09-2019, 07:56 AM
-حار الماء حول قبر العباس عليه السلام*
•في كتاب(كرامات الصالحين)نقل مؤلفه محمّد شريف الرازي عن السيّد عباس الكاشاني صاحب كتاب(مصابيح الجِنان)أنّه قال:بينما كنت في بيت المرجع*
السيّد محسن الحكيم قدّس سرّه،اتَّصَل سادن الروضة العبّاسيّة المقدّسة السيّد بدري ضياء الدين هاتفيّاً بالسيّدالحكيم ليخبره بأنّ السرداب قدامتلأماءً(وهو*
جارمن نهرالعلقمي)ويخشى انهدام الحرم بكامله وبضمنه القبرالشريف لأبي الفضل سلامُ الله عليه،فيجب التعجيل بحلّ هذه المشكلة.
أجابه السيّدالحكيم:سنأتي بإذن تعالى الجمعة القادمة،وسنعمل ما في وسعناإن شاء الله.كانت الجمعة،فذهب السيّدالحكيم ومعه جمع من العلماء إلى مدينة*
كربلاء المقدّسة،وتشرّفوا بالدخول إلى الحرم العبّاسي الطاهروكنت أنا مِن جملتهم(والحديث ما زال لسماحة السيّدالكاشاني).ثمّ نزل السيّد الحكيم إلى*
السرداب المقدّس للاطّلاع عن كثبٍ وقربٍ عمّا يحدث، فما أن مدّ نظره ورأى ذلك المنظر حتّى جلس وأجهش بالبكاء بشكلٍ لم نألفه مِن قبل، مما لفت*
أنظارنا بشدّة. تقدّمتُ أنا، فتطلّعتُ لأرى ما الخبر وما الذي أبكى السيّد الحكيم رحمه الله، فإذا بي أرى ما يثير الإعجاب! فقد حار الماء حول قبر العبّاس*
عليه ولم يَدْنُ منه مع ارتفاعه، دار الماء حول القبر المبارك من كلّ جهه بصورةٍ وكأنّ حائطاً يمنعه من الوصول إلى القبر الشريف!
ذكّرتني هذه الصورة بكرامةٍ كانت لقبر الإمام الحسين عليه السّلام، حين أجرى المتوكّل الماءَ عليه، فحار الماء منسحباً إلى الوراء ولم يدَنُ من القبر*
الحسينيّ المقدّس، ولذا سُمّي بالحائر الحسينيّ، فسلام الله على الحسين وعلى أخيه العبّاس إذ خشع الماء فطاف حول قبريهما فما تهدّما
💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧
مو عجيبه الماي حولك من يدور ---ولو عليك ادور املاك السمه*
لان ابجفك انته اتملكت شط الفرات ---وشان شبدك جمر من حر الضمه*
وما شربت الماي من كبل الحسين ---وما دنت نفسك يبن حامي الحمه*
بل دنيه هاي الك من الجليل ---يبو فاضل عن وفائك مكرمه*
و مكرمه تنتظرك ابيوم الحساب ---ساعه الترفع اجفوفك فاطمه*
انته يا عباس للخوه مثال--- وغيرتك لحسين اخوك امحزمه
💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧💧
-العباس بابٌ إلى الحسين
العبّاس(عليه السلام)هوالباب إلى الحسين(عليه السلام)فإذاأرادوا حاجة من الإمام الحسين طلبوها من العبّاس(عليه السلام)،فهو الواسطة بينهم وبين إمامهم .
وكبرى هـذه المسألة هي:أنّ الله سبحانه وتعالى جعل لكلّ شيء باباً سواء كان ذلك الشيء مادّياًأو معنوياً،وأمرناأن ندخل الأشياء من أبوابها.(وأتوُا البُيُوتَ*
مِن أَبوابِها)،وهذه كبرى المسألة وهي قطعية،أمّا صغراها فلم أجدنصاًأوما شابه.لا إشكال فـي أنّ الحسين(عليه السلام)كما كان يستجيب للعبّاس(عليه*
السلام) حال حياتهما كذلك يستجيب لـه حال شهادتهما،فـ‍ـ (الأرواح جنودٌ مجنّدة ما تعـارف منها ائتلف،وما تناكر منها اختلف)،وعـن رسول الله (صلّى الله*
عليه وآله)أنا مدينة العلم وعليّ بابهـا فمن أرادالمدينة فليدخل من بابها).إلاّ أن الكلام في مدى توسّط العباس(عليه السلام)عند الإمام الحسين(عليه السلام)*
بعد شهادتهما؟إنّه نوعٌ مـن الرجاء،والرجاء لا بأس به.وفي الزيارة الجامعة (والباب المبتلى به الناس) لأنّ الله جعلهم أبواب فضله وابتلى الناس بهم أيّ*
اختبرهم وامتحنهم،فالله سبحانه مرتبطٌ بكلّ إنسان ويعرف مـا يوسوس في صدركلّ إنسان ومع ذلك يقولوابتغوا إليه الوسيلة.).والوسيلة هي السبيل لتقوية*
الإنسان وإن لم يكن محتاجاً إليها. وإذا احتملنا مثل ذلك في الإمام الحسين والعبّاس (عليهما السلام) لم يكن فيه بأسٌ حتّى علـى القاعدة العقلية القائلة : كلّ*
ما قرع سمعك ، فذره في بقعة الإمكان، حتى يقوم عليه قاطع البرهـان . هذا وهناك أدلّةٌ كثيرةٌ على إثبات ذلك .وأدعية التوسّل مشهورة ومرويّة وكم أخذوا*
الحوائج بواسطتها .أمّا الذين ينكرون هذه الحقيقة الثابتة فهم في الواقع ينكرون الشرع الوارد والعقل المقطوع به

على الذين وعوا حكمة النهضة الحسينيةوعقدواالعزم على أن يعيشوا نهج سيد الشهداء رغم الصعاب,والذين تساموا إلى حيث جوهرالإسلام وروح الإيمان*
وعصارة تاريخ الأنبياء..إلى حيث الصراع ضد الجبت والطاغوت,على هؤلاء أن لا يدعواراية السبط الشهيد تسرق من قبل الدجالين والمنافقين والمترفين,*
فإذا بهم يحاربون نهج الحسين بإسم الحسين, كما حارب بنوإمية نهج رسول الله بإسم رسول الله, ونهج كتاب الله بإسم كتاب الله.
السيد محمد تقي المدرسي (دام ظله الشريف ) .

<<يا كاشف الكرب عن وجه اخيه الحسين عليه السلام اكشف كربي بحق اخيك الحسين عليه السلام >>.

_ واحتل ابوالفضل عليه السلام قلوب العظماء ومشاعرهم وصار انشودة الاحرار فى كل زمان ومكان وذلك لما قام به من عظيم التضحية تجاه اخيه*
سيدالشهداء اذى ثار فى وجه الظالم والطغيان وبنى للمسلمين عزا شامخا ومجدا خالدا..✍🍃✍🍃✍🍃✍🍃

الرضا
06-09-2019, 09:08 PM
الأخت الكريمة
( ارض البقيع )
ربي يوفقك ويحفظك من كل سوء
طرحُ قيم كالعاده
جعله الله تعالى في ميزان حسناتكم

ارض البقيع
06-09-2019, 10:33 PM
اخونه الرضا احسن الله اليك وصرف الله عنك السوء ورضي عنك الإمام أبا الفضل العباس عليه السلام