المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا يعذب الله قلبا وعى القرآن الكريم



عمارالطائي
31-07-2010, 04:26 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجل فرجهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) (1) :
«عددُ درج الجنة عددُ آى القرآن ، فإِذا دخل صاحب القرآن الجنة قيل له : ارقأْو اقرأْ لكل آية درجة ، فلا تكون فوق حافظ القرآن درجة».


قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) (2) :
«مَن قرأ القرآن عن حفظه ثم ظنَّ أن الله تعالى لا يغفره فهو ممن استهزأ بآيات الله».


قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (3) :
«اقرأُوا القرآن واستظهروه فإِن الله تعالى لا يعَذِّب قلباً وعى القرآن . »


قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (4) :
«الحافظ للقرآن العاملُ به مع السفرة الكرام البررة».


قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (5) :
«من استظهر القرآن وحفظه وأَحل حلاله وحرّم حرامه أَدخله الله الجنة به ، وشفّعه في عشرة من أَهله كلهم قد وجب لهم النار».


قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (6) :
«إِن الذي يعالج القرآن ليحفظه بمشقة منه ، وقلة حفظه له أَجران».


من دعاء للامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (7) :
«اللهم فحبّب إِلينا حسن تلاوته وحفظ آياته».



دعاء لحفظ القرآن:
عن الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (8) :قال : تقول :

«اللهم إِني أَسأَلك ولم يسأَل العِبادُ مثلك ، أَسأَلك بحق محمّد نبيِّك ورسولك ، وإِبراهيم خليلك وصفيك ، وموسى كلمك ونجيك ، وعيسى كلمتك وروحك ، وأَسأَلك بصحف إبراهيم ، وتوراة موسى ، وزبور داود ، وإِنجيل عيسى ، وقرآن محمّد (صلى الله عليه وآله) وبكل وحى أَوحيته ، وقضاء أَمضيته ، وحق قضيته ، وغنيٍّ أَغنيته وضالٍّ هديته ، وسائل أَعطيته ، وأَسأَلك باسمك الذي وضعته على الليل فأَظلم ، وباسمك الذي وضعته على النهار فاستنار ، وباسمك الذي وضعته على الاَرض فاستقرتْ ودعمتَ به السماوات فاستقلت ووضعته على الجبال فرَستْ. وباسمك الذي بثثت به الاَرزاق ، وأَسأَلك باسمك الذي تحيى به الموتى.
وأَسأَلك بمعاقد العز من عرشك ومنتهى الرحمة من كتابك ، أَسأَلك أن تصلى على محمّد وآل محمّد وأَن ترزقني حفظ القران وأَصناف العلم ، وأَن تثبّتها في قلبي وسمعى وبصرى ، وأَن تُخالط بها لحمي ودمي وعظامي ومخِّي ، وتستعمل بها ليلى ونهارى برحمتك وقدرتك فإِنه لا حول ولا قوة إِلا بك يا حيّ يا قيّوم».



قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعلي (عليه السلام) (9) :
«أُعلِّمك دعاءاً لا تنسى القرآن ؟ قل :
اللَّهم ارحمنى بترك معاصيتك أَبداً ما أَبقيتني ، وارحمنى من تكلُّف ما لا يعنينى ، وارزقني حسن النظر فيما يرضيك ، وأَلزم قلبى حفظ كتابك كما علمتني ، وارزقني أَن أَتلوه على النحو الذي يرضيك عني. أَللَّهم نوّر بكتابك بصرى ، واشرح به صدري ، وأَطلق به لساني ، واستعمل به بدني ، وقوّني على ذلك ، وأَعنِّي عليه إِنه لا يعين عليه إِلا أنتَ ، لا إِله إِلا أَنت».



---------------
(1) كتاب الامامة والتبصرة عن سهل بن أحمد عن محمّد بن محمّد بن الاشعث عن موسى بن إسماعيل بن موسى بن جعفر عن أبيه عن آبائه.
(2) المستدرك الوسائل ج 2 ص 294.
(3) مستدرك الوسائل ج 2 ص 294.
(4) الكافي ج 2 ص 441.
(5) مستدرك الوسائل ج 1 ص 290.
(6) الكافي ج 2 ص 443.
(7) الكافي ج 2 ص 417 كتاب الدعاء.
(8) الكافي ج 2 ص 419
(9) الكافي ج 2

العجرشي
31-07-2010, 01:58 PM
بارك الله فيك ايها الغالي

عمارالطائي
31-07-2010, 09:24 PM
بارك الله فيك ايها الغالي
ويبارك فيك اخي العزيز

المفيد
01-08-2010, 12:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

جزاك الله لكل خير أخي الكريم عمّار الطائي ووفقك لمراضيه وجنّبك معاصيه.. طرحٌ موفق

عمارالطائي
02-08-2010, 01:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...



جزاك الله لكل خير أخي الكريم عمّار الطائي ووفقك لمراضيه وجنّبك معاصيه.. طرحٌ موفق

استاذنا المفيد
دخولكم صفحاتي يسعدني