المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إثبات ولادة الإمام عن طريق حساب أرقام الأحرف الأبجدية



العجرشي
31-07-2010, 02:17 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


اللهمّ صلّ على محمّد وآل محمّد


( أرجو من جميع الأخوة القرّاء أن يركّزوا كثبراً في الأرقام ويجرّبوا عمليّة الحساب بأنفسكم )


أخوتي الكرام بعد ما قيل وقيل عن ولادة الإمام المهدي عجّل الله تعالى فرجه الشّريف وهل هو ولد من قبل وهو ( محمّد بن الحسن العسكري ) كما تقول الشيعة أو لم يولد كما يقول بذلك أكثر أهل السنّة .
فنرى الآن هل هو ( محمّد بن الحسن العسكري ) الحسيني عليه السّلام .
أم هو ( محمّد بن عبد الله ) الحسني كما يقول أكثر أهل السنّة .


نقوم بعمليّة حساب الجمل المشهورة وهي ( أ ب ج د , هـ و ز , ح ط ي , ك ل م ن , س ع ف ص , ق ر ش ت , ث خ ذ , ض ظ غ )
من الألف إلى الياء من 1 إلى 10 .
من الكاف إلى القاف من 20 إلى 100 .
من الرّاء إلى الغين من 200 إلى 1000 .
هناك طريقتان في الحساب بالجمل فواحدة تسمّى طريقة الجمع بالصّغير والأخرى الجمع بالكبير .
فمثلاً حرف ( الرّاء ) قيمته بالكبير = 200 وقيمته بالصّغير نحذف الأصفار فيصبح =2 .


عندها سترون علاقة الإمام المهدي (ع) بالنّبي الأعظم محمّد صلى الله عليه وآله وكيف انسجام الأرقام مع بعضها البعض وهذا ما يترك التعجّب من تلك الأرقام .
سأكتب مثالاً عن كيفيّة استخدام حساب الجمل .


عند السؤال : ما هو كتاب الله
نعطي كل حرف قيمته على حساب الجمع الصغير :
م + ا + هـ + و + ك + ت + ا + ب + ا + ل + ل + هـ
4 + 1 + 5 + 6 + 2 + 4 + 1 + 2 + 1 + 3 + 3 + 5 =( 37 )
الجواب: هو القرآن الكريم
عند جمع قيم الحروف لجملة ( هو القران الكريم ) نجد أن لها نفس القيمة العددية:
هـ + و + ا + ل + ق + ر + ا + ن + ا + ل + ك + ر + ي + م
5 + 6 +1 +3 + 1 +2 +1 + 5 +1 + 3 + 2 + 2 + 1 + 4= (37 )
انظروا النتيجة .


مثال آخر :
من هو محمد : م + ن + هـ + و + م + ح + م + د
4 + 5 + 5 + 6 + 4 + 8 + 4 + 4 = 40
الجواب : هو رسول الله
هـ + و + ر + س + و + ل + ا + ل + ل + هـ
5 + 6 + 2 + 6 + 6 + 3 + ا + 3 + 3 + 5 = 40
نجد أن للجملتين نفس القيمة العددية .
يمكنكم أن تتأكّدوا بأنفسكم .


عليكم أخوتي أن تتمعّنوا في سورة الكهف فلو تنظرون قليلاً تجدون أنّها تتحدّث عن أهل الكهف الذي غيّبيهم الله في الكهف حتّى أظهرهم بعد 309 سنوات .
وأيضاً ذكر الله عزّ وجل فيها قصّة الخضر عليه السّلام وهو حي يرزق إلى الآن وسيخرج مع الإمام المهدي (ع) وأيضاً - ذكر الله في سورة الكهف ذي القرنين وانهيار السد وخروج قوم يأجوج و مأجوج وهي من علامات آخر الزمان و المهدي (عليه السلام) كذلك من علامات آخر الزمان .
والسّورة التي تأتي بعد سورة الكهف هي سورة مريم وفيها عيسى عليه السّلام وهو الذي سينزل مع الإمام المهدي (ع) ويصلّي خلفه وهو مغيّب أيضاً .
ألا ترون أخوتي ترابط حالة المهدي (ع) مع حالة من ذكرتهم ؟؟
عليكم أخوتي أن تحسبوا عدد الكلمات منذ ذكر أهل الكهف أي من الآية من الآية رقم ( 9 ) إلى الآية رقم ( 26 ) فستجدوا أنّها 309 كلمة وهي نفس المدّة التي لبثوا فيها في الكهف .


و الآن لنستمر في حساب عدد كلمات بقية السورة وبعد كلمة ( ثلاث ) التي توقفنا عندها و لغاية بداية الآية رقم ( 65 ) التي يبدأ فيها ذكر سيدنا الخضر عليه السلام فنجد أنها تساوي ( 632 ) كلمة ( و أرجو أن تحفظ هذا الرقم و تتذكره جيداً ) . و الآن لنبدأ بإكمال حساب عدد الكلمات من الآية التي فيها أول ذكر لسيدنا الخضر عليه السلام في الآية رقم ( 65 ) ( لأنه ثاني من ذكر في سورة الكهف من المكرمين ) و لغاية بداية الآية التي ذكر فيها ذو القرنين في الآية رقم ( 83 ) فنجد أن عدد الكلمات هو ( 237 ) كلمة ( احفظ هذا الرقم جيداً ) . و الآن لنحسب عدد الكلمات من بداية الآية رقم ( 83 ) و التي فيها أول ذكر لذي القرنين و لغاية نهاية السورة في الآية ( 110 ) ( لأن ذي القرنين هو آخر المكرمين من الله سبحانه و تعالى في السورة ) فنجد أنه يساوي ( 323 ) كلمة .
و الآن أصبح لدينا هذه المجموعات من أعداد الكلمات في سورة الكهف مع العلم أن العدد الكلي لكلمات سورة الكهف هو ( 1580 ) كلمة .


1 – من الآية رقم ( 1 ) إلى الآية رقم ( 8 ) = 79 كلمة .
2 – من الآية رقم ( 9 ) بداية ذكر أصحاب الكهف لغاية التصريح بعدد سنين لبثهم في الكهف ( عند كلمة ثلاث ) في الآية رقم ( 25 ) = 309 كلمة .
3 – من بعد كلمة ( ثلاث ) في الآية رقم ( 25 ) و لغاية أول ذكر للخضر عليه السلام في الآية رقم ( 65 ) = 632 كلمة .
4 – من الآية رقم ( 65 ) التي فيها أول ذكر للخضر عليه السلام لغاية الآية رقم ( 83 ) التي فيها أول ذكر لذي القرنين = 237 كلمة .
5 – من الآية رقم ( 83 ) بداية أول ذكر لذي القرنين لغاية نهاية السورة في الآية رقم ( 110 ) = 323 كلمة .


أولاً يجب أن أبين بعض المعلومات المهمة و التي نعرفها عن الإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام و الذي يمكن أن يكون هو نفسه الإمام المهدي عليه السلام وهي :
1 - أنه ولد عليه السلام في منتصف شهر شعبان لسنة ( 255 ) هجرية و هي تساوي سنة ( 869 ) ميلادية .
2 – أصبح إماما بعد وفاة والده الإمام الحسن العسكري في سنة ( 260 ) هجرية و هي تساوي سنة ( 874 ) ميلادية .
3 – غاب عن الناس ( حماية له من أعداءه ) في سنة ( 265 ) هجرية و تساوي سنة ( 879 ) ميلادية . و سميت غيبته بـ ( الغيبة الصغرى ) .
4 – استمرت الغيبة الصغرى لمدة ( 64 ) سنة هجرية أي لغاية سنة ( 329 ) هجرية و تساوي سنة ( 941 ) ميلادية . و كان له فيها أربعة وكلاء يبلغون الناس وصاياه .
5 – بدأت الغيبة الكبرى للإمام بعد وفاة آخر الوكلاء الأربعة في سنة ( 329 ) هجريه و هي مستمرة إلى ما شاء الله لها لحين الموعد المحدد لخروجه عليه السلام .
أخوتي أرجو منكم التركيز في الأرقام جيّداً جيّداً .


و الآن لنرجع مرة أخرى إلى سورة الكهف و لنبدأ من الرقم (309 ) ( سنرجع إلى الرقم ( 79 ) لاحقا ) و لنرى كيف أن هذا الرقم يربط الإمام المهدي ( محمد بن الحسن العسكري ) عليه السلام بالسورة و بالرسول الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه و آله و سلم .
نحن نعرف أن الرسول الكريم محمد صلى الله عليه و آله و سلم ولد سنة ( 569 ) ميلادية و توفي عليه الصلاة و السلام و على اله سنة ( 632 ) ميلادية في السنة العاشرة للهجرة . و كان عمره عليه الصلاة و السلام و على اله ( 63 سنة ) :
632 – 569 = 63
و الآن لو حسبنا عدد السنين من ولادة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم سنة (569 ) ميلادية و لغاية سنة ولادة الإمام (محمد بن الحسن العسكري ) عليه السلام في سنة ( 869 ) ميلادية نجد أنه يساوي :
869 – 569 = 300 سنة
و بما أن السنوات هنا ميلادية فعند تحويل هذه السنوات إلى هجرية فالناتج هو ( 300 سنة ميلادية = 309 سنة هجرية ) و هذا الترتيب موجود في سورة الكهف . أي أن عدد السنين بين ولادة الرسول الكريم محمد صلى الله عليه و آله و سلم و ولادة الإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام مذكور في أحد سور القرآن الكريم و في سورة الكهف .


و قد يقول أحد القراء إن هذا ينطبق على الآلاف من الناس الذين ولدوا في نفس السنة ( 869 ) ميلادية . و هذا صحيح و لكن أولا من منهم من نسل الرسول صلى الله عليه و آله و سلم و ثانيا من منهم معروف عنه أنه هو المهدي الذي وعد الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم أو أنه الإمام الثاني عشر ( و لو عند الشيعة فقط ) و له غيبتان كما سيظهر من خلال السورة كما إن الدلائل اللاحقة ستثبت هذا الأمر أكثر فأكثر .
و الآن لو قمنا بحساب عدد السنين الميلادية ما بين وفاة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم ( سنة 632 ميلادية ) و بداية الغيبة الكبرى للإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام ( سنة 941 ميلادية ) سنجد أنها تساوي :
941 – 632 = 309
فانظر عزيزي القارئ و تعجب كيف أن عدد السنوات الميلادية من ولادة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم و لغاية ولادة الإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام تساوي ( 300 ) سنة . و عدد السنين الميلادية من وفاة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم و بداية الغيبة الكبرى للإمام عليه السلام يساوي ( 309 ) سنين ( و الرقم (300) مذكور ضمنيا في السورة ( في الآية رقم (25 ) و كذلك الرقم ( 309 ) مذكور بصورة مباشرة و في نفس الآية .
لنكمل بقية مجموع الكلمات و المتمثلة بـ ( 632 كلمة ) و لنرى ما هي الصلة التي تستنتج منها ما بين الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم و الإمام محمد بن الحسن العسكري :
إن الرقم ( 632 ) يمثل رقم السنة الميلادية لوفاة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم .
ولننظر إلى إسم الإمام المهدي ( محمّد بن الحسن العسكري ) ونقود حسابه بالجمل الكبير من دون ( بن ) حيث تكرارها الكثير بين أسماء غيره (ع) .
م ح م د =
40 + 8 +40 + 4 = 92
ا ل ح س ن =
1 + 30 + 8 + 60 + 50 = 149
ا ل ع س ك ر ي =
1 + 30 + 70 + 60 + 20 + 200 + 10 = 391
الآن لنحسب الناتج
92 + 149 + 391 = 632 .
سبحان الله
الناتج ؟؟ هو نفس العدد 632 .


انظر أخي القارئ و تأمل الإحكام الإلهي في إيضاح الدلائل و البراهين لإرشادنا نحن بني البشر إلى الطريق الصحيح و لكن على القلوب أقفالها .
و لو قمنا بحساب عدد الكلمات من بداية أول ذكر لأصحاب الكهف في الآية رقم ( 9) لغاية أول ذكر للخضر عليه السلام في الآية رقم ( 65 ) سنجد أن عدد الكلمات يساوي ( 941 ) :
309 + 632 = 941
و هو يمثل رقم السنة الميلادية لبداية الغيبة الكبرى للإمام ( سنة 941 ميلادية ) . سبحان الله !!


لنكمل بقية الكلمات و نأخذ الكلمات التي ذكر فيها الخضر عليه السلام و التي تساوي ( 237 ) كلمة فنجد أنها تساوي عدد السنين الميلادية ما بين وفاة الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم ( سنة 632 ميلادية ) و سنة ولادة الإمام محمد بن الحسن العسكري عليه السلام ( سنة 869 ميلادية ) :
869 - 632 = 237
و بصورة أخرى أننا لو بدأنا حساب الكلمات من بعد كلمة ( ثلاث ) في الآية رقم (25 ) أي من بعد عدد ( 309 ) كلمة من بداية ذكر أصحاب الكهف في الآية رقم ( 9 ) و لغاية آخر كلمة في آخر آية ذكر فيها الخضر عليه السلام في الآية رقم ( 82 ) نجد أن عدد الكلمات هو :
632 + 237 = 869
و هذا الرقم يمثل رقم السنة الميلادية التي ولد فيها الإمام المهدي ( محمد بن الحسن العسكري ) عليه السلام .
ونكمل حساب الكلمات من بداية ذكر ذي القرنين في الآية رقم (83 ) لغاية نهاية السورة في الآية رقم (110 ) و التي تساوي ( 323 ) كلمة .
لو جمعنا هذا الرقم (323) مع الرقم ( 309 ) فالناتج هو :
323 + 309 = 632
سبحان الله ويخرج لنا نفس الرقم 632 . هل هذا صدفة ؟؟؟ لا والله مستحيل أن يكون صدفة ولكن هذا تدبير من الله ومعجزة إلهيّة منه جلّ وعلا .
و لقد عرفنا ما يمثل هذا الرقم من رابط بين الرسول محمد صلى الله عليه و آله و سلم و الإمام المهدي ( محمد بن الحسن العسكري ) عليه السلام .
إن هذا الرقم ( 323 ) مكون من الرقمين ( 212 , 111 )
212 + 111 = 323