المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أهمية القران وشهر رمضان



العجرشي
15-08-2010, 01:44 PM
أهمية القرآن وشهر رمضان
شهر رمضان الذي هو شهر نزول القرآن له علاقة محكمة بالقرآن. ولأجل بيان هذه العلاقة نقوم بدراسة اجمالية لبعض آيات القرآن المجيد.
يبيّن القرآن في الآية 183 من سورة البقرة حكم وجوب الصوم، وإيضاحاً لأهميته يطرح قضية شمولية الصوم للنحل الاخرى ويقول: (كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُم) ثم يعتبر التقوى وتربية الروح هي نتيجة الصيام.
ثم يستثني ثلاث طوائف من وجوب الصوم في الاية 184 اما الطائفة الاخيرة فملزمة باداء الكفارة وهي بحجم 750 غراماً من الحنطة او ما شابه.
كما أن هذا العجز المذكور في الاية يرفع وجوب الصوم على البنات اللاتي بلغن تواً باعتبارهن لم يتجاوزن العشر; فان البلوغ هو احد شروط وجوب الصوم; والاطاقة هو الشرط الاخر له، وبذلك تحل مشكلة هذه البنات، فان الصوم غير واجب على البالغات تواً واللاتي لم يطقن الصوم لضعف جسمهن وصغر سنهن.
وفي الاية 185 من نفس السورة يعلن القرآن أن شهر رمضان شهر الصوم، ويبين اهمية هذا الشهر من حيث انه شهر نزول القرآن ويقول: (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدَىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنَات مِنَ الْهُدَى والفُرْقَان...) ان المستشف من هذه الآية هو ان نزول القرآن في ليلة القدر على صدر الرسول(صلى الله عليه وآله) هو اهم خصوصية يمتاز بها هذا الشهر الكريم.
[ 12 ]
علاقة شهر رمضان المبارك بالقرآن
شهر رمضان شهر العبادة والتربية وترك المعصية واداء الطاعة.
لاجل القيام بهذه المهمة نحتاج إلى التعليم والتربية معاً. ان (القرآن) يعلم الانسان و(الصوم) يربيه. ولا يصل الانسان إلى الكمال الا بهما. وفي الحقيقة; ان (القرآن) من دون فريضة (الصوم) تعليم ناقص ومن دون تربية. والصوم من دون (قرآن) تربية فاقدة للعلم والمعرفة. ولذلك فعلى المسلم ان يصوم ويحيي شهر رمضان لكي يتربى، وباقترابه بالقرآن وانسه معه يهتدي، وذلك لان القرآن هداية وبينات وفرقان (هُدَىً لِلنَّاسِ وَبَيِّنَات مِنَ الْهُدَى والفُرْقَانِ) إن كتاباً كهذا نزل في شهر رمضان، كما قد وجب الصوم في الشهر ذاته لذلك ينبغي الالتفات الخاص إلى هذين الهديتين.

موضوع البحث
تلاوة القرآن فضيلة كبرى، وبخاصة في شهر رمضان المبارك فان فضيلة ذلك لا تعد ولا تحصى.
وهذه الفضيلة تحصل في وقت تتزامن فيه التلاوة مع التدبر والتفكّر الذي يطهر الروح ويوفر الأرضية للعمل.
ولهذا الغرض ارتأينا ان يكون لنا درس تفسير القرآن في شهر رمضان هذا العام(1) وقد اخترنا موضوع (أمثال القرآن) ليكون ارضية جديدة في التفسير ولكي تعم فائدته.
لماذا جاء القرآن بالامثال؟
يشاهد في القرآن اكثر من خمسين مثلا(2) ففي سورة البقرة التي هي ثاني سورة يوجد عشرة امثال على أقل تقدير. فما هي الحكمة في الامثال بحيث جاء بها القرآن وبهذا الحجم؟
1. شهر رمضان المبارك لعام 1418 هـ.ق.
2. لقد عدّت بعض الكتب (أمثال القرآن) بمائة وثلاثين مثلا، إلاَّ أنّ ذلك يبدو غير صحيح; وذلك لأن مضارب الأمثال ليست أمثالا. فالآية الشريفة 164 من سورة الانعام: "وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزْرَ أُخرى..." والآية 39 من سورة النجم: "لَيْسَ للإنْسَانِ إلاَّ مَا سَعَى" مضارب للامثال; وليست أمثالا; لأنها تخلو من التشبيه.
[ 13 ]
الجواب: ان المثل يعني تشبيه الحقائق العقلية بالامور الحسية الملموسة. فمن جانب هناك أمور عقلية كثيرة لا يفهمها اكثر الناس. ومن جانب آخر، فإن الناس اعتادوا على المحسوسات والعينات الملموسة، ولهذا كان المثل (عقول الناس في عيونهم) وهو يعني ان ادراك الناس للامور الملموسة والمرئية اسهل لهم. ومن هنا طرح القرآن بعض المفاهيم العقلية الرفيعة في قالب الامثال ليسهل على الناس ادراكها. وعلى هذا; فان فلسفة امثال القرآن هو تنزيل القضايا العميقة والرفيعة إلى مستوى يتناسب مع أفق تفكير الناس.

الأمثال العملية واللسانية
ينبغي الالتفات هنا إلى نقطة وهي ان بعض الامثال عملية وتبين بلسان العمل، وبعضها لفظية تبين باللسان والقول.
ان أمثال القرآن هي من النوع الثاني، الا انه يشاهد بعضاً ما في سيرة الرسول(صلى الله عليه وآله)واهل بيته الاطهار(عليهم السلام) امثال عملية، وهي بالطبع ذات تأثير اكثر،(1) نأتي هنا بنموذجين من ذلك.

1- عندما تتراكم الذنوب الصغيرة
إنَّ رسول الله(صلى الله عليه وآله) نزل بارض قرعاء فقال لاصحابه: "ائتونا بحطب" - قد هدف الرسول من ذلك شيئاً غير الاعداد للنار - فقالوا: يا رسول اللّه نحن بارض قرعاء ما بها من حطب. قال: "فليأت كل انسان بما قدر عليه"، فجاؤوابه حتّى رموا بين يديه بعضه على بعض.
فقال رسول الله(صلى الله عليه وآله): "هكذا تجتمع الذنوب" ثم قال: "اياكم والمحقرات من الذنوب فان لكل شيء طالباً الا وان طالبها يكتب ما قدموا وآثارهم. وكل شيء احصيناه في امام مبين".(2)
نعم ان الذنوب الصغيرة قد تتراكم لتبلغ مستوى الجبل ارتفاعاً، وكثافة جبل من النار. ان خطر الذنوب الصغيرة هو عدم الإنتباه إليها واتخاذ موقف اللامبالاة تجاهها، فذكَّر الرسول(صلى الله عليه وآله)بخطرها بهذا المثل العملي.
1. لقد أثرنا بعض الأمثال اللفظية عن الرسول(صلى الله عليه وآله) والأئمة(عليهم السلام)، راجع ميزان الحكمة الروايات 18106 إلى 18236.
2. ميزان الحكمة، الباب 1372، الحديث 6593.
[ 14 ]
2- ترسيم نار جهنم
عندما كان الامام علي(عليه السلام) خليفة كان له اخ صاحب اطفال وعائلة وما كانت تكفيه مؤنة بيت المال فطلب من الامام سهماً اكبر من بيت المال فكان جواب الامام علي(عليه السلام)... ولنقرأ القصة على لسان الامام نفسه:
"والله لقد رأيت عقيلا وقد املق(1) حتى استماحني(2) من بركم(3) صاعاً، ورأيت صبيانه شعث(4) الشعور، غبر الالوان(5) من فقرهم، كانما سودت وجوههم بالعظلم(6) وعاودني مؤكداً وكرر علي القول مردداً فاصغيت اليه سمعي فظن اني ابيعه ديني، واتبع قياده(7) مفارقاً طريقتي، فأحميت له حديدة ثم أدنيتها من جسمه ليعتبر بها، فضج ضجيج ذي دنف(8) من ألمها، وكاد ان يحترق من ميسمها.(9) فقلت له: ثكلتك الثواكل(10) يا عقيل! أتئن من حديدة احماها انسانها للعبه وتجرني إلى نار سجرها جبارها لغضبه! اتئن من الاذى ولا ائن من لظى!(11) وأعجب من ذلك طارق طرقنا بملفوفة(12) في وعائها ومعجونة شنئتها(13) كانما عجنت بريق حية او قيئها، فقلت أصِلة(14) ام زكاة ام صدقة؟ فذلك محرم علينا اهل البيت