المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ : 45



kerbalaa
10-10-2010, 03:45 PM
وَذَكِّرْفَإِنَّالذِّكْرَىتَنْفَعُالمُؤْمِنِينَ : 45


إن من المناسب للحاج أن يطّلع على بعض المؤلفات القديمة، التي تبين الآداب الباطنية لهذا العمل العظيم.. ومن الممكن أن يستنبط بعض هذه الفلسفات، من خلال مراجعة الكتب الروائية أيضاً.. فإن كتبنا الروائية ثرية بالمضامين العالية: كوسائل الشيعة، أو بحار الأنوار، وغيرها من الكتب.. فإن المجموعات الحديثية ضرورية، من أجل معرفة ما ذكره المعصومون (عليهم السلام).. كما أنه لا يفهم القرآن إلا من خوطب به، فكذلك إن الحج الكامل، الحج الذي أراده الله عز وجل، يفهمه أولئك الذين استغرقوا في جلال الله وجماله، واستوعبوا فلسفة الحج كما أراد الله -سبحانه وتعالى- لهم.

ياابا الفضل العباس
10-10-2010, 03:50 PM
بارك الله فيكم أخي
واسمحوا لي ان اضيف عليه صلاة لهذا اليوم


صلاة يوم الأحد من ذي القعدة
روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) صلاة في اليوم الاحّد من هذا الشّهر ذات فضل كثير، وفضلها مُلخّصا أنّ من صلّاها: قبلت توبته، وغفرت ذنوبه، ورضى عنه خصماؤه يوم القيامة، ومات على الايمان وما سلب منه الدّين، ويفسح في قبره، وينوّر فيه، ويرضى عنه أبواهُ، ويغفر لابويهِ ولذرّيّته، ويوسّع في رزقه، ويرفق به ملك الموت عند موته، ويخرج الرّوح من جسده بُيسر وسهولة.. وصفتها: أن يغتسل في اليوم الاحّد ويتوضّأ، ويصلّي أربع ركعات: يقرأ في كلّ منها {الحمد} مرّة و{قُلْ هُوَ اللهُ اَحَدٌ} ثلاث مرّات، والمعوّذتين مرّة ثمّ يستغفر سبعين مرّة، ثمّ يختم بكلمة: لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إلاّ بِاللهِ الْعَليِّ الْعَظيمِ، ثمّ يقول: يا عَزيزُ يا غَفّارُ!.. اغْفِرْ لي ذُنُوبي وَذُنُوبَ جَميعِ المؤمِنينَ وَالْمُؤمِنات،ِ فَاِنَّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلاّ اَنْتَ

عطر الكفيل
10-10-2010, 06:48 PM
شكرا لك اخونا كربلاء واتمنى من الله ان يرزقنا واياكم حج بيته الحرام

ابن الاهوار
11-10-2010, 02:08 PM
اللهم صلي على محمد وال محمد
بارك الله فيكم تحياتي لكم