المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضل تلاوة القرآن الكريم كما وردت عن المعصومين عليهم السلام



الجياشي
27-12-2010, 11:06 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


عن النبي الأكرم صلى الله عليه وآله قال : يقال لصاحب القرآن أقرأ وارقه ورتّل كما كنت ترتّل في الدنيا فانّ منزلك عند آية تقرؤها .
وعنه صلى الله عليه وآله قال :
« من قرأ عشر آيات في ليلة لم يكتب من الغافلين ،
« ومن قرأ خمسين آية كتب من الذاكرين ،
« ومن قرأ مائة آية كتب من القانتين ،
« ومن قرأ مائتي آية كتب من الخاشعين ،
« ومن قرأ خمسمائة آية كتب من المجتهدين ،
« ومن قرأ ألف آية كتب له قنطار ،
والقنطار خمسون ألف مثقال ذهب ،
والمثقال اربعة وعشرون قيراطا ،
أصغرها مثل جبل أُحد .
واكبرها ما بين السماء والأرض .
وعنه صلى الله عليه وآله وسلم قال : النظر في المصحف من غير قراءة عبادة .
وعنه صلى الله عليه وآله وسلم : انه لا ينبغي لحامل القرآن ان يظّنّ ان أحدا أعطي ، أفضل مما أعطي ، لأنّه لو ملك الدنيا بأسرها لكان القرآن أفضل مما ملكه .
وعن الامام الصادق عليه السلام من قرأ القرآن في المصحف متّع ببصره وخفّف العذاب عن والديه وان كانا كافرين .
وعنه عليه السلام : [ قال ] من قرأ القرآن وهو شابّ مؤمن اختلط القرآن بلحمه ودمه ، وجعله الله مع السفرة البررة كان القرآن حجيرا ( حجيجا ) عنه يوم القيامة .
يقول [ القرآن ] : يارب انّ كلّ عامل قد اصاب اجر عمله غير عاملي فبلغّ به اكرم عطاياك ،
فيكسوه الله حلتين من حُلل الجنّة ، ويوضع على رأسه تاج
الكرامة ثم يقال له [ للقرآن ] هل ارضيناك فيه ؟
فيقول القرآن ياربّ قد كنت ارقب له فيما هو افضل من هذا .
فيعطي الأمن بيمينه ، والخلد بيساره ، ثمّ يدخل الجنّة فيقال له : اقرأ وأصعد درجة .
ثم يقال له : هل بلّغنا به وارضيناك ؟
فيقول [ القرآن ] نعم .
وعن النبي صلى الله عليه وآله :
ليس شيء أشدّ على الشيطان من القراءة في المصحف نظراً .
وعن اسحاق بن عمّار ، عن أبي عبدالله عليه السلام :
قلت له : جعلت فداك انّي احفظ القرآن على ظهر قلبي ، فأقرأه على ظهر قلبي أفضل أو انظر في المصحف ؟
فقال عليه السلام لي : بل اقرأه وانظر في المصحف فهو أفضل آما
علمت انّ النظر في المصحف عبادة .
وقال الإمام زين العابدين عليه السلام :
عليك بالقرآن فأنّ الله خلق الجنّة بيده لبنة من ذهب ولبنه من فظة ملاطها المسك ، وترابها الزعفران ، وحصباؤه اللؤلؤ ، وجعل درجاتها على قدر آيات القرآن ، فمن قرأ القرآن قال له [ الله سبحانه وتعالى ] أقرأ وارق ومن دخل الجنّة منهم لم يكن في الجنّة اعلى درجة منه ما خلا النّبيّون والصدّيقون.
وعن أبي عبدالله عليه السلام : قال : ومن قرأ نظراً من غير صوت كتب الله
« بكل حرف حسنة ،
« ومحا عنه سيئة ،
« ورفع له درجة .
وقال عليه السلام ومن قرأ حرفا [ ظاهرا ] وهو جالس في صلاته
« كتب الله له به خمسين حسنة ،
« ومحا عنه خمسين سيئة ،
« ورفع له خمسين درجة .
ومن قرأ حرفا وهو قائم في صلاته
« كتب الله له مائة حسنة ،
« ومحا عنه مائة سيئة ،
« ورفع له مائة درجة .
وعن أبي عبد الله عليه السلام قال : قال أمير المؤمنين عليه السلام
البيت الذي يقرأ فيه القرآن ويذكر الله عزّوجلّ فيه
« تكثر بركته ،
« وتحضره الملائكة ،
« وتهجره الشياطين ،
« ويضيء لأهل السماء كما تضيء الكواكب لأهل الأرض وانّ البيت الذي لايقرأ فيه القرآن ولا يذكر الله عزّوجلّ فيه
« تقلّ بركته ،
« وتهجره الملائكة
« وتحضره الشياطين .
وعن أبي عبد الله عليه السلام عن أبيه عليه السلام في حديث قال :
كان يجمعنا [ الامام الباقر عليه السلام ] فيأمرنا بالذكر حتى تطلع الشمس ويأمر بالقراءة من كان يقرأ منّا ، ومن كان لا يقرأ منّا امره بالذكر . والبيت الذي يقرأ فيه القرآن ويذكر الله عزّوجلّ فيه تكثر بركته .
وعن ليث بن أبي سليم رفعه قال : قال النبي صلى الله عليه وآله
نوّروا بيوتكم بتلاوة القرآن ولاتتّخذوها قبورا كما فعلت اليهود والنصارى .
صلّوا في الكنائس والبيع وعطّلوا بيوتهم ،
فأنّ البيت [ الذي ] إذا كثر فيه تلاوة القرآن ،
« كثر خيره ،
« وأتّسع أهله ،
« واضاء لأهل السماء كما تضيء نجوم السماء لأهل الدنيا .

وقال الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله ليكن كل كلامكم
« ذكر الله
« وقراءة القرآن .
وعن الرضا عليه السلام يرفعه الى النبي صلى الله عليه وآله قال :
اجعلوا لبيوتكم نصيبا من القرآن فأنّ البيت إذا قرىء فيه القرآن
يسر على اهله ،
« وكثر خيره ،
« وكان سكانه في زيادة .
وإذا لم يقرأ فيه القرآن
« ضيّق على أهله ،
« وقلّ خيره ،
« وكان سكانه في نقصان .
وعن أبي حمزة الثمالي ، عن أبي جعفر عليه السلام قال :

من ختم القرآن بمكّة من جمعة الى جمعة أو اقلّ من ذلك ، أو أكثر ، وختمه في يوم الجمعة كتب الله له من الأجر والحسنات من اوّل جمعة كانت في الدنّيا الى آخر جمعة تكون فيه ، وان ختمه في سائر الأيام ، فكذلك .
عن جابر ، عن أبي جعفر عليه السلام انّه قال : لكلّ شيء ربيع ، وربيع القرآن شهر رمضان .
وعن عليّ بن أبي حمزة قال : سأل أبو بصير أبا عبد الله وأنا حاضر فقال [ ابو بصير ] له [ لأبي عبد الله عليه السلام ] :
جعلت فداك اقرأ القرآن في ليلة ؟
فقال عليه السلام : لا ،
فقال في ليلتين ؟
فقال عليه السلام : لا ،
حتى بلغ ستّ ليال ،
فأشار عليه السلام بيده فقال : ها ،

ثمّ قال عليه السلام : يا أبا محمد ، انّ من كان قبلكم من اصحاب محمّد صلى الله عليه وآله كان يقرأ القرآن في شهر أو أقل .
وانّ القرآن لا يقرأ هذرمة [ سرعة ] ولكن يرتل ترتيلا اذا مررت بآية فيها ذكر النار وقفت عندها وتعوّذت بالله من النار .
فقال أبو بصير : اقرأ القرآن في رمضان في ليلة ؟
فقال عليه السلام : لا ،
فقال ففي ليلتين ؟
فقال عليه السلام : لا .
فقال : ففي ثلاث ؟
فقال عليه السلام : ها ،
وأوما بيده نعم شهر رمضان لايشبه شيء من الشهور ، له حقّ وحرمة .
وأكثر من الصلاة ما أستطعت .
قال رسول الله صلى الله عليه وآله :
يا سلمان عليك بقراءة القرآن فأنّ قراءته :
« كفارة الذنوب ،
« وستر من النار ،
وامان من العذاب ،
ويكتب لمن يقرأ بكلّ آية ثواب مائة شهيد ،
ويعطى بكلّ سورة ثواب نبيّ مرسل ،
« وتنزل على صاحبه الرّحمة ،
« وتستغفر له الملائكة ،
« واشتاقت اليه الجنّة ،
« ورضي عنه المولى ،
وانّ المؤمن اذا قرأ القرآن نظر الله اليه بالرّحمة
واعطاه بكلّ حرف نورا على الصراط
يا سلمان
المؤمن اذا قرأ القرآن فتح الله عليه ابواب الرحمة ،
وخلق الله بكلّ حرف يخرج من فمه ملكا يسبح له الى يوم القيامة » .
وفي أحدى الأيام سئل الرسول صلى الله عليه وآله من المسلمين من يقوم


الليل كله بالصلاة فلم يقم أحد إلا سلمان فقال الرسول صلى الله عليه وآله ومن يختم القرآن في كل ليلة فكذلك قام سلمان .
فقال الرسول صلى الله عليه وآله ومن يصوم السنّة كلها فهكذا قام سلمان الفارسي ( رحمه الله ) .
فقال المسلمون لم يكن هكذا يارسول الله نحن رأيناه في بعض الليالي معنا ورأيناه في بعض الايام يأكل ويشرب .
فقال سلمان المحمدي يا رسول الله صلى الله عليه وآله إني سمعتك تقول من قرأ سورة قل هو الله احد ثلاث مرات فكانّما ختم القرآن ومن توضّا ونام فكانّما قام الليل كلّه بالعبادة .
ومن صام من كلّ شهر أوّله وآخره ووسطه فكأنما صام الشهر كله فأنا في كلّ ليلة اتوضا وأقرأ سورة قل هو الله أحد ثلاث مرات وأصوم من كلّ شهر أوله وآخره ووسطه .
نعم لقد أحسن صنعا سلمان المحمدي هو من مصاديق هذه الآية الشريفة ( والسابقون السابقون أُولئك المقربون ) فطوبى لهم ولكل مؤمن سار على نهج الهدى


وعن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله من قرأ في شهر رمضان آية من القرآن كان له اجر من ختم القرآن في غير من الشهور .
وقال الامام الصادق ( عليه أفضل الصلاة والسلام ) : من قرأ ( قل هو الله احد ) مرّة فكأنّما قرأ ثلث القرآن وثلث التوراة وثلث الانجيل وثلث الزبور .
وقال صلى الله عليه وآله : « قل هو الله أحد ثلث القرآن » .
وقد يستفاد ويستنبط من هذه الروايات الشريفة هذه المسئلة لو تلونا سورة التوحيد في شهر رمضان المبارك ثلاث مرات فكانّما ختمنا القرآن قدر آياته المباركة وهذا اعظم شيء يناله الانسان المؤمن من شهر رمضان المبارك .
روي الحافظ القندوزي عن ( الفقيه الحنفي ) موفق بن احمد بن الخوارزمي باسناده المذكور ، عن عبد الله بن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ياعلي ما مثلك في الناس الاّ كمثل سورة ( قل هو الله أحد ) في القرآن من قرأها مرّة فكأنما قرأ ثلث القرآن ،

ومن قرأها مرّتين فكأنّما قرأ ثلثي القرآن ،
ومن قرأها ثلاث مرّات فكأنّما قرأ القرآن كلّه
وكذا أنت يا علي : من أحبّك بقلبه فقد اخذ ثلث الايمان
ومن أحبّك بقلبه ولسانه فقد أخذ ثلثي الايمان ،
ومن أحبّك بقلبه ولسانه ويده فقد جمع الايمان كلّه ،
والذي بعثني بالحقّ نبيّا لو أحبك أهل الأرض كما يحبّك أهل السماء لما عذّب الله أحدا منهم بالنار

معجزت ام البنين
27-12-2010, 11:14 PM
اللهم صل على محمد وال محمد
تسلم اخي على الموضوع الرائع والمفيد
جعله الله في ميزان حسناتك
جزاك لله خيرا

الشاب المؤمن
27-12-2010, 11:21 PM
بارك الله بك أخي الغالي

الجياشي
28-12-2010, 12:47 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم .
معجزات أم البنين
الشاب المؤمن
شكرا على المرور العطر
نورت صفحتي
دمتم بخير وعافية

الخزاعي
28-12-2010, 03:17 PM
بارك الله فيك وبوركت اقلامكم المعطاة

الجياشي
28-12-2010, 10:42 PM
بارك الله فيك وبوركت اقلامكم المعطاة
بارك الله فيك أخي الخزاعي ونورت الصفحة بمرورك الطيب
تقبل تحياتي

المفيد
29-12-2010, 10:43 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...



الأخ القدير عبد العباس الجياشي..
جهود مباركة في نشر علوم القرآن الكريم.. جعلها الله لك ذخراً ليوم لا ينفع فيه مال ولا بنون...

الجياشي
30-12-2010, 11:23 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...



الأخ القدير عبد العباس الجياشي..
جهود مباركة في نشر علوم القرآن الكريم.. جعلها الله لك ذخراً ليوم لا ينفع فيه مال ولا بنون...

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم
الأخ المفيد وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته حياك الله وبياك
وشكراً على مرورك المبارك لك خالص الود

الحاج رعد
30-12-2010, 01:49 PM
زادك الله شرفا وايمان ياخي المبارك لو جمعنا احاديث الدنيا كلها لوجدناها متصله واحدة بالاخرى وهي تدل على علو وشرف القرآن العظيم واهله ولا يخفى على الجميع من اخوتي الاعضاء والزوار لمنتدانا الطيب ان خلال البعثة النبوية المباركة التي كان امدها الشريف المعطر بسيرة النبي الاكرم 23 ثلاث وعشرون سنة خاضها النبي الاكرم صلى الله عليه واله في عناء وجهاد واوذي ما اوذي من قبل اساطين الكفر والنفاق السفياني والنبي يقول ماوذي نبي كما اوذيت
بكل هذا العناء والجهاد لم يوصي الني الاكرم صلى الله عليه واله الا بأ ثنين فقط هما القرآن والعترة الطاهر والحديث معروف (( اني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي )) وذلك لتصالهما ببعض ولن يفترقا حتى يردا الحوض ومن هنا ادعوا الجميع للتعلق بالقرآن الكريم لنزيل عن انفسنا الغبار ونتعلم احكام تلاوة القران العظيم وهو يدلنا على العترة المطهرة وشكرا لكم جميعا

الجياشي
30-12-2010, 11:34 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم
أختي الكريم الحاج رعد بارك الله فيك على إضافتك الرائعة
تقبل تحياتي

الجياشي
02-01-2011, 11:22 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

عمارالطائي
03-01-2011, 01:17 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولما تقدمتم من احاديث كثيرة نضيف اليكم بعض الاحاديث
1 ـ عن الرسول الأعظم(صلى الله عليه وآله): «وهو الدليل، يدلّ على خير سبيل»
2 ـ وعنه(صلى الله عليه وآله): «القرآن هدىً من الضلالة وتبيان من العمى واستقالة من العثرة»
3 ـ وعن الإمام علي(عليه السلام): «أيـّها الناس، إنّه من استنصح اللّه وُفّق، ومن اتّخذ قوله دليلاً هُدي للتي هي أقوم»
4 ـ وعن فاطمة الزهراء(عليها السلام): «... وقائدٌ إلى الرضوان اتباعه،ومؤدّ إلى النجاة أشياعه»
5 ـ عن الرسول(صلى الله عليه وآله): «إنّ هذا القرآن هو النور المبين ... والشفاء الاشفى»
6 ـ وعن الإمام علي(عليه السلام): «واستشفوا بنوره فإنّه شفاء لما في الصدور»
7 ـ وعنه(عليه السلام): «فإنّ فيه شفاءً من أكبر الداء: وهو الكفر والنفاق والغيّ والضَلال»
8 ـ وعنه(عليه السلام): «وشفاءً لا تُخشى أسقامه... ودواءً ليس بعده داء»
9 ـ وعنه(عليه السلام): «وإن اللّه سبحانه لم يعظ أحداً بمثل هذا القرآن فإنّه حبلُ اللّه المتين وسببه الامين»
نشكر الاخ
عبد العباس الجياشي على هذه الاحاديث الرائعة وجعله الله من المتمسكين بالقران

الجياشي
04-01-2011, 11:01 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم
اللهم العن الجبت والطاغوت
أخي الفاضل عمار الطائي بارك الله فيك على هذه ا الأضافة
والمرور العذب
لك خالص الود

الجياشي
14-01-2011, 08:36 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد

رحلة وفاء
16-01-2011, 06:26 PM
اللهم صل على محمد وال محمد

جعله الله في ميزان حسناتكم

وجزاكم الله خيرا

الجياشي
06-03-2011, 01:24 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن من ظلمهم

الجياشي
27-03-2011, 03:34 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

فلاح
27-03-2011, 09:09 PM
اللهم صل على محمد وال محمد
احسنتم بارك الله فيكم

الناصح
27-03-2011, 09:59 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الاخ الكريم عبد العباس الجياشي
السلام عليكم
ان الله تعالى افضى على كتابه الكريم ميزات عديدة لم يختص بها
كتاب ما بقيت الارض والسماء حيث اشار الى اهمية تلاوته في العديد من الموارد التي وصلتنا من قبل الآيات الكريمة والاحاديث النبوية الشريفة وكلام المعصومين عليهم السلام حيث كانت كلها تؤكد على اهمية تلاوته كما وان انشراح الصدر وامتزاجه ظاهراً وباطناً بنور الايمان لا يمكن ان يتم الا بقرائته لان فيه تجليات لا يدركها الانسان البسيط الا الراسخون في العلم استناداً
الى قوله تعالى ( لا يعلم تأويله الا الله والراسخون في العلم ) ما مضمون الآية ..
نرجو من جنابكم اردافنا بالعديد من مواضيعكم الرائعة

الجياشي
04-05-2011, 04:53 PM
وعليكم السلام مولانا الكريم الناصح
شكراً على المرور الطيب

ام الفواطم
04-05-2011, 11:31 PM
سلمت يمينكم
وجزاكم الله عنا خير جزاء المحسنين
وصلَّ الله على محمد وآل محمد

الجياشي
27-06-2011, 01:51 PM
سلمت يمينكم
وجزاكم الله عنا خير جزاء المحسنين
وصلَّ الله على محمد وآل محمد

الله يسلمك أختي الفاضلة ومشكورة على هذا المرور العذب
نورتي صفحتي

الناصح
27-06-2011, 02:07 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله تعالى على رسوله الامين محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال الله عز وجل : {إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم } [الإسراء]. وقال صلى الله عليه واله وسلم: (فضل كلام الله سبحانه وتعالى على سائر الكلام كفضل الله تعالى على خلقه ) وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه واله وسلم: (إن هذا القرآن مأدبة الله، فتعلموا من مأدبته ما استطعتم، إن هذا القرآن حبل الله، وهو النور المبين، والشفاء النافع، لمن تمسك به، ونجاة لمن تبعه، ولا يعوج فيقوّم، ولايزيغ فيستعتب، ولا تنقضي عجائبه، ولا يخلق عن كثرة الرد، فاتلوه، فإن الله يأجركم على تلاوته بكلِّ حرف عشر حسنات، أما إني لا أقول ألم حرف، ولكن ألف عشر، ولام عشر، وميم عشر )


فضائل تلاوة القرآن الكريم وتعلمه وتعليمه:‏
‏ - أثنى الله عز وجل على التالين لكتاب الله فقال: {إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرّاً وعلانية يرجون تجارة لن تبور ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور } [فاطر: 29-30] . ‏ ‎‎ - وقال صلى الله عليه واله وسلم: (اقرأوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) ‎‎ - وقال صلى الله عليه واله وسلم: (مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترُجَّة، ريحها طيب وطعمها طيب ) ‎‎ - ولاشك أن الجامع بين تعلم القرآن وتعليمه هو أكثر كمالاً لأنه مكمِّل لنفسه ولغيره، جامع بين النفع القاصر على نفسه والنفع المتعدي إلى غيره، ولذلك قال صلى الله عليه وسلم: (خيركم من تعلّم القرآن وعلّمه ) فضائل حفظ القرآن الكريم:‏
‏ - ميّز الله عز وجل القرآن الكريم عن سائر الكتب بأن تعهد بحفظه، قال تعالى: {إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون } [الحجر: 9]. ‏ ‎‎ - ولقد يسّر الله سبحانه وتعالى تلاوة القرآن وحفظه لعباده فقال تعالى: {ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدّكر } [القمر: 17]. فنجد الطفل الصغير والأعجمي وغيرهما، يقبل على حفظ القرآن، فييسر الله له ذلك، رغم أنه لا يعرف من العربية ولا الكتابة شيئاً . ‏ ‎‎ - ولقد حثّ الإسلام على حفظ شيء من القرآن ولو كان يسيراً، وأن يجتهد في الزيادة عليه، وشبّه النبي صلى الله عليه واله وسلم قلب الرجل الذي لا يحفظ شيئاً من القرآن بالبيت الخرب الخالي من العمران، المهدم الأركان .. قال صلى الله عليه واله وسلم: (إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب )

نسأله تعالى ان يجعل القرآن ربيع قلوبكم والسلام

الجياشي
24-07-2011, 03:44 PM
بارك الله فيك أخي الناصح على هذه الأضافة القيمة
جعلها الله في ميزان حسناتك