المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة حدثت بين الامام علي عليه السلام وعثمان بن عفان



ramialsaiad1
27-01-2011, 09:15 PM
السلام عليكم

{ وَيَِقُولُونَ آمَنَّا بِٱللَّهِ وَبِٱلرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّىٰ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ مِّن بَعْدِ ذٰلِكَ وَمَآ أُوْلَـٰئِكَ بِٱلْمُؤْمِنِينَ (java******:Open_Menu()) } * { وَإِذَا دُعُوۤاْ إِلَى ٱللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُمْ مُّعْرِضُونَ (java******:Open_Menu()) } * { وَإِن يَكُنْ لَّهُمُ ٱلْحَقُّ يَأْتُوۤاْ إِلَيْهِ مُذْعِنِينَ (java******:Open_Menu()) } * { أَفِي قُلُوبِهِمْ مَّرَضٌ أَمِ ٱرْتَابُوۤاْ أَمْ يَخَافُونَ أَن يَحِيفَ ٱللَّهُ عَلَيْهِمْ وَرَسُولُهُ بَلْ أُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلظَّالِمُونَ (java******:Open_Menu()) } * { إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ ٱلْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوۤاْ إِلَى ٱللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ (java******:Open_Menu()) } * { وَمَن يُطِعِ ٱللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ ٱللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْفَآئِزُون (java******:Open_Menu()) }

تفسير تفسير القرآن/ علي بن ابراهيم القمي (ت القرن 4 هـ) مصنف و مدقق

قوله: { ويقولون آمنا بالله وبالرسول وأطعنا - إلى قوله - وما أولئك بالمؤمنين } [47] فإنه حدثني أبي عن ابن أبي عمير عن ابن سنان عن أبي عبد الله عليه السلام قال: نزلت هذه الآية في أمير المؤمنين عليه السلام والثالث وذلك أنه كان بينهما منازعة في حديقة فقال أمير المؤمنين عليه السلام نرضى برسول الله صلى الله عليه وآله فقال عبد الرحمن بن عوف له لا تحاكمه إلى رسول الله صلى الله عليه وآله فإنه يحكم له عليك ولكن حاكمه إلى ابن أبي شيبة اليهودي فقال لأمير المؤمنين عليه السلام لا أرضى إلا بابن شيبة اليهودي فقال ابن شيبة له تأتمنون محمداً (رسول الله خ ل) على وحي السماء وتتهمونه في الأحكام! فأنزل الله على رسوله { وإذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم - إلى قوله - أولئك هم الظالمون } [48-50] ثم ذكر أمير المؤمنين عليه السلام فقال: { إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا - إلى قوله - أولئك هم الفائزون } [51-52].

http://main.altafsir.com/Tafasir.asp?tMadhNo=4&tTafsirNo=38&tSoraNo=24&tAyahNo=51&tDisplay=yes&UserProfile=0&LanguageId=1 (http://main.altafsir.com/Tafasir.asp?tMadhNo=4&tTafsirNo=38&tSoraNo=24&tAyahNo=51&tDisplay=yes&UserProfile=0&LanguageId=1)

المفيد
30-01-2011, 11:41 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


تبيّن الآيات الكريمة الآنفة الذكر بأنّ ليس كل من يقول أنا مؤمن ينطبق عليه صفات المؤمنين، حيث انّ الايمان ماعقد في القلب وليس لفظ يتلفظ به القائل، بالاضافة الى انّ درجات الايمان تختلف باختلاف الأشخاص..
فالظاهر انّ الكثير من القوم كان على هذه الشاكلة لذا تراهم غيّروا بسنة الرسول صلّى الله عليه وآله وخالفوا ما صدر منه..
فكيف بعد هذا كلّه يتقدم الأدنى على الأعلى...

الأخ القدير رامي السيد..
سلمت يمناك على ما طرحته علينا وجعلك الله مسدّداً ومؤيداً من محمد وآله الأطهار عليهم السلام، وبانتظار تعليقك وإضافتك الكريمة وإضافة الأخوة الأعضاء...

عمارالطائي
30-01-2011, 01:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

ليس في ادنى شك من انت القوم لم يحكموا بحكم الله ورسوله لذا ترى ان الخليفة عثمان قد قام بنفي ابا ذر الغفاري.
لما سير عثمان أبا ذر من المدينة إلى الشام كان يقص علينا، فيحمد الله فيشهد شهادة الحق، ويصلي على النبي صلى الله عليه وآله ويقول: أما بعد فإنا كنا في جاهليتنا قبل أن ينزل علينا الكتاب، ويبعث فينا الرسول ونحن نوفي بالعهد، ونصدق الحديث، ونحسن الجوار، ونقري الضيف، ونواسي الفقير (ونبغض المتكبر).
فلما بعث الله تعالى فينا رسول الله (صلى الله عليه وآله)، وأنزل علينا كتابه كانت تلك الأخلاق يرضاها الله ورسوله، وكان أحق بها أهل الإسلام، وأولى أن يحفظوها، فلبثوا بذلك ما شاء الله أن يلبثوا.
ثم إن الولاة قد أحدثوا أعمالا قباحا ما نعرفها: من سنة تطفى، وبدعة تحيى ، وقائل بحق مكذب، وأثرة بغير تقى ، وأمين مستأثر عليه من الصالحين.
اللهم إن كان ما عندك خيرا لي فاقبضني إليك غير مبدل ولا مغير.
وكان يعيد هذا الكلام ويبديه، فأتى حبيب بن مسلمة معاوية بن أبي سفيان فقال: إن أبا ذر يفسد عليك الناس بقوله كيت وكيت ، فكتب معاوية إلى عثمان بذلك، فكتب عثمان: أخرجه إلي.
فلما صار إلى المدينة نفاه إلى الربذة .
فهم غيرو سنة النبي صل الله عليه واله وسلم ولم يحترموا الصحابة الخلص من اتباعه وهذا نموذج قليل مما فعل الخيفةالثالثة


الاخ رامي السيد
مبارك قلمكم الولائي لم يكشف من حقائق دامغة بحق من سرق الخلافة من اهلها

ramialsaiad
30-01-2011, 07:01 PM
شكرا لمروركم الكريم

اخوكم علي