المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هو تفسير هذه الاية الكريمة ؟



محب عمار بن ياسر
15-02-2011, 05:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

قال تعالى في كتابه الكريم
بسم الله الرحمن الرحيم
{فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنْفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} [التغابن : 16]

ما هو تفسير ما استطعتم

وهل هناك حدود لتقوى الله ؟؟

لبيان هذا الأمر من قبل مشرف قسم القران أستاذناالمفيد جزاه الله خير الجزاء...

المفيد
16-02-2011, 11:40 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


من المعلوم انّ الاسلام ليس مجرد التلفظ ببعض الكلمات الدالة على ذلك، بل لابد من عمل يبيّن حقيقة ذلك وهو الالتزام بأوامر الله والانتهاء عن نواهيه وهذا هو مجمل التقوى بأن تتقي عذاب الله بالابتعاد عما حرمه، بل تسعى بما يقربك منه بعمل ما أوجبه عليك..

وكذلك من المعلوم انّ الناس يختلفون في معرفتهم وعلمهم، لذا خاطبهم سبحانه وتعالى كل بقدره أي على كل أمر يقدرون عليه وضمن الاستطاعة حيث انّه تبارك وتعالى لا يكلف أكثر من الطاقة وهو القائل ((لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا))البقرة 286 و ((رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ))..

وتعتبر هذه المرحلة في الحقيقة بداية للدخول في التقوى الحقيقية والتي يكون المؤمن متلبساً بالتقوى بكل معنى الكلمة وهي أعلى مراحل التقوى وهذه هي التي دعا لها القرآن الكريم ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ))آل عمران 102، والمصداق الأكمل لهذه التقوى هم آل محمد صلوات الله عليهم، فقد ورد عن ابن شهرآشوب عن تفسير وكيع، عن عبد خير قال: سألت علي بن أبي طالب عن قوله: يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته قال: ((والله ما عمل بها غير بيت رسول الله نحن ذكرناه فلا ننساه، ونحن شكرناه فلن نكفره، ونحن أطعناه فلم نعصه. فلما نزلت هذه الآية قال الصحابة لا نطيق ذلك فأنزل الله: فاتقوا الله ما استطعتم))..


الأخ القدير محب عمّار بن ياسر..
بلّغك الله أعلى درجات التقوى.. وأرجو أن يكون الشرح كافياً فاذا لم يكن يمكنني أن أفصّل أكثر.. شاكراً لك سؤالك القيّم...

محب عمار بن ياسر
16-02-2011, 09:18 PM
((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ))آل عمران 102،






اللهم صلِ على محمد وال محمد

أن هذه الأية المباركة التي ذكرتها تدعوا الى تقاة الله بكل معنى الكلمة حتى تتحقق حق التقاة التي تليق بالعبد ومعبوده..

وبالمقارنة مع الاية الكريمة التي قمت أنا بذكرها وهي الاية محور البحث
بسم الله الرحمن الرحيم
{فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } [التغابن : 16]

نجد وصفين للتقاة الأول (حق تقاته)..
والثاني (ما استطعتم)..
وقد بينتم معنى كل وصف وقد وضحت المسألة أمامي ..
مشرفنا الفاضل المفيد..
جزاك الله من حسناته خير الجزاء
ورزقك شفاعة أهل البيت يوم القيامة
وصحبتهم في الجنة..