المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : آهل البيت (ع)



باسم الربيعي
25-03-2011, 08:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد

من التعاليم التي شرعها الإسلام على المسلمين أن يكونوا من الداعين إلى الخير والبر ومن ذلك الإصلاح بين الأخوين فيما ولتباعدا آو تخالفا في الرأي وادي ذلك إلى الافتراق فقد حذر القران الكريم من ذلك بقوله تعالى (( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )) وآمر آهل البيت (ع) محبيهم إلى اتخاذ هذه الصفة وسيلة لقوة المسلمين فقد قال الأمام ابو عبد الله (( صدقة يحبها الله اصلاح بين الناس اذا تفاسدوا وتقارب بينهم اذا تباعدو )) وعلم الامام الصادق محبيه ان يكون مورد التقارب هو المال فنبغي بذله في سبل الالفة والمحبة ونبذ الفرقة فقد قال الامام الصادق للمفضل ((اذا رأيت بين اثنين من شيعتنا منازعة فافتدها من مالي)) والحمد لله رب العالمين

باسم الربيعي
25-03-2011, 08:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما أجملها وأحلاها من كلمات , بصياغتها الكاملة تقرؤها على من عرفت ومن لم تعرف حتى وإن كان من غير بلدك من إخوانك المسلمين الذين يحسون بدفْء الأخوّة عندما يسمعونها تنطلق من فمك – بارك الله فيك – ولعل المتأمل في حالنا يجد تقصيراً ظاهرا في ذلك وخصوصاً مع من لا نعرفهم.. قف في أي مكان و تأمل المارة وا رصد مايمكن رصده من التقصير و ستفاجأ بأن الذين يقرأون السلام قليلون جدا , أمّا الكثير فتتراوح أقوالهم وأفعالهم بين ( الاكتفاء بالإشارة بالرأس أو الإشارة بالأيدي أو........)


أخي : لو كنت جالسا في قاعة إنتظار أو واقفا تنتظر حافلة. ويمرّ عليك عدد كبير من الناس لايسلمون عليك ،بالله عليك ما هو شعورك ؟؟؟


عندما يدخل أحدنا متجرا ، عوضا أن يبادر بالسلام فإنه يسأل عن حاجته * .


* فليسأل كل واحد منا نفسه : هل أنا مقصر – فعلا - ؟ ولا تنتظر من الناس إلا ماينتظرونه منك وأخيرا السلام بصياغته الكاملة ثلاثون حسنة في موازينك كما ورد في الحديث الشريف عن الصادق المصدوق – صلى الله عليه وسلم -


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.