المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حضور أهل البيت (ع) عند نزوع الروح



ندى
06-09-2009, 03:08 PM
اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

قال السجاد (عليه السلام) : إنّ المؤمن ليقال لروحه وهو يُغسّل : أيسرّك أن تُردّ إلى الجسد



الذي كنت فيه ؟..فيقول : ما أصنع بالبلاء والخسران والغمّ



قلت للصادق (عليه السلام) : جعلت فداك !.. يُستكره المؤمن على خروج نفسه ؟.. فقال : لا



والله ، قلت : وكيف ذاك ؟.. قال : إنّ المؤمن إذا حضرته الوفاة ، حضر رسول الله (صلى الله



عليه وآله) وأهل بيته : أمير المؤمنين علي بن أبي طالب وفاطمة والحسن والحسين وجميع



الأئمة عليهم الصلاة والسلام - ولكن أكنّوا عن اسم فاطمة - ويحضره جبرائيل وميكائيل



وإسرافيل وعزرائيل (عليهم السلام) ، فيقول أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)



:
يا رسول الله !.. إنه كان ممن يحبنا ويتولانا فأحبّه ، فيقول رسول الله (صلى الله عليه وآله ) :



يا جبرائيل !.. إنه ممن كان يحبّ عليا وذريته فأحبه ، وقال جبرائيل لميكائيل وإسرافيل (عليهم



السلام ) مثل ذلك ، ثم يقولون جميعا لملك الموت : إنه ممن كان يحب محمدا وآله ، ويتولى



عليّا وذريته فارفق به .



فيقول ملك الموت : والذي اختاركم وكرّمكم واصطفى محمدا (صلى الله عليه وآله) بالنبوة ،



وخصّه بالرسالة لأنا أرفق به من والد رفيق ، وأشفق عليه من أخ شفيق ، ثم قام إليه ملك



الموت فيقول : يا عبد الله !.. أخذت فكاك رقبتك ؟.. أخذت رهان أمانك ؟.. فيقول : نعم فيقول



الملك : فبماذا ؟.. فيقول : بحبي محمدا وآله وبولايتي علي بن أبي طالب وذريته .



فيقول : أما ما كنت تحذر فقد آمنك الله منه ، وأما ما كنت ترجو فقد أتاك الله به ، افتح عينيك



فانظر إلى ما عندك ، قال :



فيفتح عينيه فينظر إليهم واحدا واحدا ، ويُفتح له بابٌ إلى الجنة فينظر إليها ، فيقول له : هذا ما



أعدّ الله لك وهؤلاء رفقاؤك ، أفتحبّ اللحاق بهم أو الرجوع إلى الدنيا ؟.. فقال الصادق (عليه



السلام ) : أما رأيت شخوصَه ورفعَ حاجبيه إلى فوق من قوله : لا حاجة لي إلى الدنيا ولا



الرجوع إليها ؟.. ويناديه منادٍ من بطنان العرش يسمعه ويسمع من بحضرته :



يا أيتها النفس المطمئنة إلى محمد ووصية والأئمة من بعده !.. ارجعي إلى ربك راضيةً بالولاية


، مرضيةً بالثواب ، فادخلي في عبادي مع محمد وأهل بيته وادخلي جنتي غير مشوبة .



المصدر: تفسير الفرات ص 210

مع تحياتي

ندى

انور الرحال
07-09-2009, 03:01 AM
اللهم احشرنا مع محمد وال بيته عليهم السلام

بارك الله بك

علي العوادي
07-09-2009, 02:29 PM
بارك الله فيكم على هذه الروايات ونسأل العلي القدير ان يحشرنا يوم يحشرنا في رحاب محمد وآل محمد (عليهم افضل الصلاة والسلام )

فتى الجبال
08-09-2009, 09:58 PM
اللهم صلى على محمد وال محمد وجعلنا من الموالين لاهل البيت

فتى الجبال
08-09-2009, 09:59 PM
طيب الله انفاسك موضوع مميز ورائع مشكور اخي

بنت الهدى
08-09-2009, 10:30 PM
سلمت يداكــِ اختي على هذا الموضوع الجميل الذي يبعث في النفس الراحة والامان....الحمد لله الذي أكرمنا بنبي الرحمة وآله الطاهرين....


http://img101.herosh.com/2009/09/08/442388831.gif

السيدالحسيني
09-09-2009, 04:10 PM
اللهم صل على محمد وال محمد
وحشرك وحشرنا الله مع محمد وال محمد