المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كرامة الزهراء والرسول الاعظم (صلى الله عليه واله وسلم)



عمارالطائي
16-04-2011, 10:35 PM
ورد عن الثعلبي في ( قصص الأنبياء ) ، والزمخشري في ( الكشاف ) في تفسير قوله تعالى : ( كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا المِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقاً ) آل عمران : 37 .

في خبر طويل نقتطف منه ما يلي : قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) لفاطمة ( عليها السلام ) : ( يَا بُنَيَّة هَلْ عندك شيء آكل ؟ فإني جائع ) .

فقالت ( عليها السلام ) : ( لا والله ، بأبي أنت وأمي ) .

فلما خرج رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) من عندها ، بَعَثَت إِليها جارةٌ لها بِرَغِيفَيْنِ ، وبضعة لحم .

فأخذَتْهُ ( عليها السلام ) منها ، ووضعته في جفنة ، وغطت عليه ، وقالت : ( لأُوثِرَنَّ بها رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) على نفسي ، ومن عندي ) وكانوا جميعاً محتاجين إلى شبْعَة من طعام .

فبعثت حَسَناً وحسيناً إلى جَدِّهِما ( صلى الله عليه وآله ) ، فرجع ( صلى الله عليه وآله ) إليها ، فقالت ( عليها السلام ) : ( بأبي أنت وأمي يا رسول الله ، قد أتانا الله بشيء فخبأتُه لك ) .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( فَهَلُمِّي به ) فَأْتِي به ، فكشفت ( عليها السلام ) عن الجفنة ، فإذا هي مملوءة خبزاً ولحماً .

فلما نظرَتْ ( عليها السلام ) إليه بهتَت ، وعرفت أنها بركة من الله تعالى ، فحمدت الله تعالى ، وصلّت على نبيه ( صلى الله عليه وآله ) .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( من أين لك هذا يا بُنَيَّة ؟ ) .

قالت ( عليها السلام ) : ( هو من عند الله ، إن الله يرزق من يشاء بغير حساب ) .

فقال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : ( الحمد لله ، جعلك شبيهة بسيِّدة نساء بني إسرائيل ، فإنها كانت إذا رَزَقها الله رزقاً حسناً ، فسُئلت عنه ، قالت : هو من عند الله ، إن الله يرزق من يشاء بغير حساب ) .

فبعث الرسول ( صلى الله عليه وآله ) إلى علي ( عليه السلام ) ، فَأتَى .

فأكل الرسول وعلي وفاطمة والحسن والحسين ( عليهم السلام ) ، وجميع أزواج النبي ( صلى الله عليه وآله ) حتى شبعوا ، وبقيت الجفنة كما هي .

فقالت فاطمة ( عليها السلام ) : ( وأوسعت منها على جميع جيراني ، وجعل الله فيها بركة ، وخيراً طويلاً ) .

وكان أصل الجفنة رغيفين ، وبضعة لحم ، والباقي بركة من الله تعالى .

وعن الحسن البصري ، وابن إسحاق ، عن ميمونة قالت : وَجدتُ فاطمة ( عليها السلام ) نائمة ، والرَحى تدور ، فأخبرتُ رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بذلك فقال : ( إن اللهَ عَلِمَ ضَعفَ أَمَتِهِ ، فَأوحى إِلى الرَّحى أَن تدورَ ، فَدَارَتْ ) .

ورهنت ـ مرَّةً ـ فاطمة ( عليها السلام ) كسوة لها عند امرأة زيد اليهودي في المدينة ، واستقرضت الشعير ، فلما دخل زيد داره ، قال : ما هذه الأنوار في دارنا ؟! قالت : لِكِسوَةِ فاطمة ( عليها السلام ) .

فأسلَمَ في الحال ، وأسلَمَت امرأتُه وجيرانُه ، حتى أسلم ثمانون نفساً .

وعن علي بن معمر ، قال : خرجَتْ أمُّ أَيمَن إلى مكة ، بعد وفاة فاطمة ( عليها السلام ) ، وقالت : لا أرى المدينة بعدها .

فأصابها عطش شديد في الجحفة ، حتى خافت على نفسها ، فكسرت عَينَيها نحو السماء ، ثم قالت : يَا ربِّ ، أَتَعَطِّشَنِي ، وأنا خَادمة بنت نبيك ( صلى الله عليه وآله ) .

قال : فنزل إليها دَلوٌ من ماء الجنَّة ، فَشَرِبَتْ ، ولم تَجُعْ ، وَلَمْ تَعطَشْ سَبع سِنين .

وما ذكرناه شيء يسير من كرامات فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) .

سيسبان
17-04-2011, 12:33 AM
السلام على مكسورة الضلع
السلام على المغصوبة الارث
سلمت يداك استاذ عمار الطائي ..

أم طاهر
17-04-2011, 03:02 PM
سلام الله عليك يا أبا الزهراء وعلى ابنتك الصديقة الطاهرة
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا على الموضوع الرائع

عمارالطائي
26-04-2011, 08:43 PM
السلام على مكسورة الضلع

السلام على المغصوبة الارث

سلمت يداك استاذ عمار الطائي ..

الاخت الفاضلة
سيسبان
اشكر تواجدكم النوراني

عمارالطائي
26-04-2011, 08:44 PM
سلام الله عليك يا أبا الزهراء وعلى ابنتك الصديقة الطاهرة
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا على الموضوع الرائع




الاخت الفاضلة
ام طاهر
مروركم شرف لنا

شيعيه
26-04-2011, 10:01 PM
اللهم صلي على محمد و على ال محمد

على رجب على
30-04-2011, 02:20 AM
مَا لَنَا والخطوب تعدوا عليناكل يوم مُفَوِّقَات نصولاًفَكَأَنَّا للنائبات علينالا نرى للفرار عنها سبيلاًأنا جلد على نزول الرزاياولأن هَدَّت الجبال نزولاًوإذا سامني الزمان اختباراًلرزاياه قلت صبراً جميلاًما أرى صبري الجميل جميلاًإن تَذَكَّرتُ ما أَصَابَ البتولافَقَدَت أحمداً ونَاحَت طَويلاًوبَكَت حسرةً وأَبدَت عَوِيلاً

عمارالطائي
30-04-2011, 09:13 PM
اللهم صلي على محمد و على ال محمد

الاخت القديرة
شيعية
جعلكم الله من شيعة الزهراء عليها السلام

عمارالطائي
30-04-2011, 09:14 PM
مَا لَنَا والخطوب تعدوا عليناكل يوم مُفَوِّقَات نصولاًفَكَأَنَّا للنائبات علينالا نرى للفرار عنها سبيلاًأنا جلد على نزول الرزاياولأن هَدَّت الجبال نزولاًوإذا سامني الزمان اختباراًلرزاياه قلت صبراً جميلاًما أرى صبري الجميل جميلاًإن تَذَكَّرتُ ما أَصَابَ البتولافَقَدَت أحمداً ونَاحَت طَويلاًوبَكَت حسرةً وأَبدَت عَوِيلاً



الاخ القدير
علي رجب علي
شاكرا اضافتكم النيرة

العشق المحمدي
30-04-2011, 09:37 PM
السلام عليك أيتها الطاهرة الزكية السلام عليك يا أم أبيك السلام على أبيك وبعلك وبنيك والسر المستودع فيك

عمارالطائي
04-05-2011, 04:54 PM
السلام عليك أيتها الطاهرة الزكية السلام عليك يا أم أبيك السلام على أبيك وبعلك وبنيك والسر المستودع فيك


الاخ القدير
العشق المحمدي
اشكر مروركم النير