المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل لدينا الجرأة للإجابة .... دعونا نرى



عمارالطائي
05-06-2011, 04:49 PM
هل لدينا الجرأة للإجابة .... دعونا نرى

http://img.tebyan.net/big/1386/12/913192456493256724817511513925881049.jpg


لماذا يصعب علينا قول الحقيقة؟
بينما لا يوجد أسهل من قول الباطل؟
لماذا نشعر بالنعاس ونحن نصلي . . .
ولكننا نستيقظ فجأة ونشعر بالنشاط فور إنتهائنا من الصلاة ؟
لماذا ننام الليل ونحن مقصرين بحق خالقنا
ولا ننام الليل اذا قصر أحد بحقنا
لماذا نستسهل قول الكلمات القاسية؟
ونستصعب قول الكلمة الطيبة
((والكلمة الطيبة صدقة))
لماذا نستيقظ مبكراً من من اجل العمل
ولا نستيقظ من أجل صلاة الفجر
لماذا لا نشرب السم
ونشرب كل سموم الفضائيات بعلمنا ورضانا
لماذا نسيء معاملة من أحسن الينا
ونحسن لمن أساء لنا
لماذا يؤلمنا وجع اسنانا ويؤرقنا
ولا يؤلمنا موت مليون انسان من الجوع
لماذا نعمل لدنياننا كأننا نعيش ابداً
ولا نعمل لاخرتنا وكأننا نموت غداً
لماذا الكل معجب بالرياضة الروحية اليوغا
وعندنا أعظم رياضة روحية
((التسبيح والصلاة والصوم))
لماذا نعرف من هو شكسبير وبيتهوفن وانشتاين وبيكاسو وووو
ولا نعرف من هو العاملي والشيخ المفيد والقمي والطوسي ووو
لماذا اذا دعانا شخص ما اجبناه ... واذا رن جرص هاتفنا اسرعنا اليه ... واذا دق احدهم بابنا عجلنا بفتحه
واذا دعانا الله وسمعنا الاذان ... اثاقلنا الى الارض...
ولم نجبه الا بعد ان تكون الصلاة قضاءاً
لماذا نخشي مراقبة الناس
و لا نخشي مراقبة الله
لماذا اذا مرضنا نبحث بجد عن أفضل طبيب لعلاجنا
واذا العلة في ديننا لا نرجع الى علماءنا ومراجعنا ونرضا ان نكون نحن الطبيب
"ولله الحجة البالغة" علينا يوم القيامة
عندما يسأل الله تعالى العبد يوم القيامة ويقول له:
لم فعلت هذا؟
يقول العبد: يا الاهي لم أكن أعلم
يقول الله تعالى له:
هلا تعلمت ... "اي لِمَ لـَمْ تتعلم"
(( لا تتبعوا الهوى))
((وسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون))
لماذا اذا أسلم الاجنبي أسرع الى تعلم أحكام الدين
واحيانا يترك بلدة ويغير اسمه وملابسه ويهاجر الى بلد مسلم غريب عنه ليتعلم هناك احكام الدين الجديد...؟
ونحن نولد مسلون نموت ونحن نجهل احكام ديننا
لماذا ننفق الاموال الكثيرة للمتع و الرحلات مع انها زائلة
ونبخل بالصدقات على الفقراء مع انها باقية
"يهودي يملك سوبرماركت ظخم في الوطن العربي بالذات
وفي كل يوم سبت من كل اسبوع يتبرع بكل مدخوله من ذلك اليوم لدعم إسرائيل"
في الخارج اغلب الناس يتبرعون بيوم او ساعة في الاسبوع للعمل مجاننا في احدى الجمعيات الخيرية لخدمة المجتمع... مع ان هذا العمل هو من صميم الدين الاسلامي
منذ كم سنة ونحن نعمل؟؟
هل فكرنا بجمع ريع يوم واحد لدعم الفكر الاسلامي .... لدعم الدين والعقيدة؟!!
((اذا مات الانسان انقطع عمله الا من ثلاث.. ولد صالح يدعو له.. او صدقة جارية . او علم ينتفع به))
لماذا لا نتردد في جمع المال من أجل سفرة سياحية لايام معدودة ؟؟
او لشراء جهاز حديث وغالي للتسلية فقط أو أو أو
ونتردد كثيراً ونرهق النفس بالتفكير عندما يتعلق الامر بالتبرع لعمل خيري
لماذا يصعب علينا الكلام عن الله تعالى وأمور الدين . .
ويسهل علينا الكلام عن باقي الأشياء ؟
لماذا نحفظ كلمات مئات الاغاني بسهوله
ولا نحفظ شيء من القران أو الادعية الا بصعوبة
قال الله تعالى
(( ادعوني استجب لكم ))
(( مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلاَ دُعَاؤُكُمْ ))
عجيب كيف اننا نتوضأ ونصلي كل يوم ...ونحن نجهل احكام الوضوء والصلاة؟!!
ونصوم شهر رمضان من كل عام ... ونحن نجهل احكام الصوم؟!!
وكلٌّ يجتهد على طريقته
ماذا تنفع الندامة يوم الحسرة
لماذا نقول أننا نحب الله
ونحن نعصيه . . ؟؟
ونقول أننا نكره الشيطان
ونحن مطيعين له ومطأطئين رؤسنا لجنده
لماذا نحس بالملل عند قراءة مقال . . . ديني
ونشعر بالفضول عند قراءة مقال عن أي شيء آخر ؟
لماذا لسفرنا نحضر الحقائب ... نحجز في الفنادق ... نجهد انفسنا في الجوازات والسفارات
نجمع المال واثمن الاشياء لناخذها معنا
ولسفر الاخرة
لا نحضر اي شيء ناخذه معنا يؤنس وحشتنا... وينجينا من يوم كان شره مستطيرا
لماذا نحب سماع الأغاني بسياراتنا. . .وفي كل مكان
طوال اليوم ... طوال السنة... طوال العمر . ؟؟
ونكره سماع القرآن . . .!!!
ونقول: هل نحن في فاتحة ... أو في جنازة
سؤال: وهل انزل القران لذلك؟
لماذا ننسى الموت ...؟!
... مع ان الموت لا ينسانا... !!!!!
لماذا نتجنب ونتشائم من الحديث عن الموت والوصية والقبر
((مع ان التفكر بها وتحضير لها يطيل العمر))
وهو امرٌ لابد ان يكون يوما
ولا نمل من الحديث عن امور الحياة التافه الزائلة
لماذا نرى أن المساجد أصبحت مهجورة
. . . . . وأن المقاهي والإستراحات والملاهي أصبحت عامرة ؟؟
لماذا نحفظ اسماء المئات من الشخصيات الاجنبية قديمها وحديثها من مغنيين وفنانين وعلماء وعباقرة
والبعض يجعل منهم قدوة له
ونجهل الكثير الكثير من اسماء علماءنا وكبراءنا وحتى
اسماء الائمة سلام الله عليهم
((قال رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله: الائمة من بعدي اثنى عشر))
هل نحفظ أسمائهم
ان ذكر اسماء أهل البيت سلام الله عليهم حرز ونجاة في الدنيا وفي البرزخ وفي الاخرة
هل نحفظ اسمائهم؟؟
هل نعرف شيء عنهم؟؟
لماذا لا نحب الذي ينصحنا ويريد لنا الجنة. . ! ؟؟؟ ونبتعد عنه
ونحب الذي يقودنا إلى الهلاك ونتقرب منه وإذا فقدناه نبحث عنه ؟؟؟
لماذا.؟!
لماذا في البيت نعمل باحكام البيت...
وفي العمل نعمل باحكام العمل ....
وفي الدولة التي نعيش فيها نعمل باحكامها
ومع خالق الاكوان
نعمل باحكامنا الشخصية... ونلغي ما شرعه مالك الملك
لقد بعث الله الرسل والصالحين وانزل القران لنعمل باحكامه
لماذا نذكر عيوب الناس
وننسى عيوبنا
لماذا نحسن معاملة الاخرين
ونسيء الى أهل بيتنا.؟!
مع ان أكثر ((عذاب القبر)) من سوء الخُلق مع العيال
لماذا نبكي من اغنية صد وهجر ولوعة
ولا نبكي من خشية الله
لماذا نغضب إذا أنتهكت حرماتنا ولو بكلمة. . ؟؟
ولا نغضب من إنتهاكنا لحرمات الله . . . . . . ! !!!!
واخيراً

لماذا نقف عند سيئات الاخرين نناقشها ونطالب باصلاحها
ولا نقف عند سيئاتنا ونعمل على اصلاحها
واذا دلنا محب لنا عليها اخذتنا العزّة بالاثم
لماذا.؟!
دعونا نفكر بالامر ملياً
دعونا نحاول التغيير
فالنستعين بالله على انفسنا
ان النفس لامارة بالسوء الا ما رحم ربي
((يا من له الاول والاخر إرحم من ليس له الاول والاخر))

alraih alhmraa
05-06-2011, 05:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان المكابرة و الغرور بالنفس جعلت الانسان يضيع في دنيا الشر و العصيان، وبات يرفض كل حالة و كل محاولة فيها صلاحه وصلاح روحة المريضة التي لوثتها مغريات الدنيا الزائفة...
علينا ان نكون منصفين و ندرك نعم الباري علينا و نقف بين يدي الله ونشكره على مايغدقه علينا من النعم العظيمة التي تحيط بنا و هي من دلائل اللطف الالهي بنا

سیدةفاطمة
05-06-2011, 05:28 PM
سلمت اناملک اخی عمار الطائی
و طابت انفاسک
بارک الله فیک
فی میزان حسناتک

وفقنا فی العمل بما ذکرت هنا

6659

العشق المحمدي
05-06-2011, 07:13 PM
إلهي مالي كلما قلت : قد تهيأت وتعبأت وقمت للصلاة بين يديك وناجيتك ، ألقيت علي نعاسا إذا أنا صليت ،
وسلبتني مناجاتك إذا انا ناجيتك ، مالي كلما قلت : قد صلحت سريرتي ، وقرب من مجالس التوابين مجلسي ، عرضت
لي بلية أزالت قدمي ، وحالت بيني وبين خدمتك . سيدي لعلك عن بابك طردتني ، وعن خدمتك نحيتني ، أو لعلك
رأيتني مستخفا بحقك فاقصيتني ، أو لعلك رأيتني معرضا عنك فقليتني أو لعلك وجدتني في مقام الكاذبين فرفضتني ،
أو لعلك رأيتني غير شاكر لنعمائك فحرمتني ، أو لعلك فقدتني من مجالس العلماء فخذلتني ، أو لعلك رأيتني في
الغافلين فمن رحمتك آيستني ، أو لعلك رأيتني آلف مجالس البطالين فبيني وبينهم خليتني ، أو لعلك لم تحب أن تسمع
دعائي فباعدتني ، أو لعلك بجرمي وجريرتي كافيتني ، أو لعلك بقلة حيائي منك جازيتني . فان عفوت يا رب فطال ما
عفوت عن المذنبين قبلي ، لأن كرمك أي رب يجل من مجازات المذنبين ، وحلمك يكبر عن مكافات المقصرين ، وأنا
عائذ بفضلك ، هارب منك إليك ، متنجز ما وعدت من الصفح عمن أحسن بك ظنا . إلهي أنت أوسع فضلا وأعظم حلما
من أن تقايسني بعملي ، أو أن تستزلني بخطيئتي ، وما أنا يا سيدي وما خطري ، هبني بفضلك يا سيدي ، وتصدق علي
بعفوك وجللني بسترك ، واعف عن توبيخي بكرم وجهك *


نعم نحن مقصرون ومذنبون لكن ليس على سبيل المكابرة والعناد والطغيان قد يغلبنا هوانا لكن ليس لدرجة ارتكاب الذنوب الملزمة بالعقاب نسأل المولى جل وعلا أن يجعلنا ممن يحبون مجالس الذكر ومجالسة العلماء وينفعنا بهم وأن يجردنا من أهوائنا ويؤهلنا للقاء إمام زماننا ويفتح بصيرتنا ويهدنا إلى سبيل الهدى والرشاد *
في غاية الروعة موضوعك أخي عمار الطائي جميل أن يرى الإنسان مثل هذه الذنوب أمام عينه ويرى بما هو مبتلى ومما هو معافى & أجارك الله من الوقوع فيها وألهمك توفيق الطاعة

فاطمة يوسف
05-06-2011, 08:13 PM
بارك الله فيك لهذا الموضوع الرائع


جزاك الله خيرالجزاء

وعمر الله قلبك بالايمان وطاعةالرحمن

وجزاك المولى الفردوس الأعلى
ونفع الله بك ،وزادك من علمه وفضله ..







دمت في حفظ الرحمن

نور العلي
05-06-2011, 08:41 PM
شكرا لصاحب القلم المبدع حقا كلمات رائعة ومؤثرة في النفس البشرية وتجعل الإنسان يقف وقفة مع ذاته يتم من خلالها إعادة تعديل السلوك السئ والابتعاد عن الذنوب والمعاصي وسلك الطريق الحق والخير الذي فيه مرضاة الله جل جلاله .

ام حيدر
07-06-2011, 09:19 AM
سلمت أناملك أخي المتألق

على الطرح المهم والرائع

وتذكرنا دائمآ بمواضيع نحن ليس غافلين عليها

وانما التفيكر بأمور الحياة تجعلنا

نتناسها أو نغض البصر والتفكير

بها

لكن نحاول ان نصلح من شأننا ومن شأن غيرنا

في مرضاة الله الرحمن الرحيم

لكن تجد عند بعضهم التذمر من كل شئ

ويقول لماذا خلقت أو الله أبتلاني بكذا وكذا

وعندما نعطي النصيحة نكون نحن المخطئين

بارك الله بك أخي

عمـــــــــــار الطـــــــــائـــــــي

وفقك الله لكل خير

مناجاة الصابرين
07-06-2011, 04:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طرح رائع وقيم جدا... والاجابة عن كلها.. هو ان البشر غافلون.. الانسان ولو وجد من يلفت نظره ويرشده ويوجهه.. الا انه يبقى تائها بسسبب كثرة الملذات والملهيات... لان الناس.. صارت تريد فقط ان تعيش يومها .. يومه هذا.. وتقول غدا اعمل لاخرتي.. في شهر رمضا.. في الحج.. ومسلسل التسويف الذي تكتبه النفس.. لم يصل لحلقته الاخيرة..

جزاكم الله كل خير اخي.. على هذه الدرر.. وفي ميزان اعمالكم

احترامي..

نسألكم الدعاء

umhussain
07-06-2011, 06:45 PM
تسلم اخوي الطائي عالتذكير الرائع
والله يعينا على انفسنا الامارة بالسوء والمقصرة في حق واجب الوجود
ي والله اخوي ان عصينا فليس من باب المكابرة زي ماقالت اختي بس اهمال وتقصير الله يعينا
ويرزقنا توفيق الطاعة وبعد المعصية جميعا وصلى الله على محمد واله وعجل فرجهم

عمارالطائي
07-06-2011, 11:57 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان المكابرة و الغرور بالنفس جعلت الانسان يضيع في دنيا الشر و العصيان، وبات يرفض كل حالة و كل محاولة فيها صلاحه وصلاح روحة المريضة التي لوثتها مغريات الدنيا الزائفة...
علينا ان نكون منصفين و ندرك نعم الباري علينا و نقف بين يدي الله ونشكره على مايغدقه علينا من النعم العظيمة التي تحيط بنا و هي من دلائل اللطف الالهي بنا


الراية الحمراء
اكيد ان الانسان مايزال يلهث وراء الدنيا وزخارفها وقد نسي ان هناك عقبات شتى تلاقيه عند موته
اشكلر مروركم واضافتكم

عمارالطائي
07-06-2011, 11:59 PM
سلمت اناملک اخی عمار الطائی
و طابت انفاسک
بارک الله فیک
فی میزان حسناتک

وفقنا فی العمل بما ذکرت هنا

6659





الاخت القديرة
سيدة فاطمة
اشكر مروركم العطر

عمارالطائي
08-06-2011, 12:00 AM
إلهي مالي كلما قلت : قد تهيأت وتعبأت وقمت للصلاة بين يديك وناجيتك ، ألقيت علي نعاسا إذا أنا صليت ،
وسلبتني مناجاتك إذا انا ناجيتك ، مالي كلما قلت : قد صلحت سريرتي ، وقرب من مجالس التوابين مجلسي ، عرضت
لي بلية أزالت قدمي ، وحالت بيني وبين خدمتك . سيدي لعلك عن بابك طردتني ، وعن خدمتك نحيتني ، أو لعلك
رأيتني مستخفا بحقك فاقصيتني ، أو لعلك رأيتني معرضا عنك فقليتني أو لعلك وجدتني في مقام الكاذبين فرفضتني ،
أو لعلك رأيتني غير شاكر لنعمائك فحرمتني ، أو لعلك فقدتني من مجالس العلماء فخذلتني ، أو لعلك رأيتني في
الغافلين فمن رحمتك آيستني ، أو لعلك رأيتني آلف مجالس البطالين فبيني وبينهم خليتني ، أو لعلك لم تحب أن تسمع
دعائي فباعدتني ، أو لعلك بجرمي وجريرتي كافيتني ، أو لعلك بقلة حيائي منك جازيتني . فان عفوت يا رب فطال ما
عفوت عن المذنبين قبلي ، لأن كرمك أي رب يجل من مجازات المذنبين ، وحلمك يكبر عن مكافات المقصرين ، وأنا
عائذ بفضلك ، هارب منك إليك ، متنجز ما وعدت من الصفح عمن أحسن بك ظنا . إلهي أنت أوسع فضلا وأعظم حلما
من أن تقايسني بعملي ، أو أن تستزلني بخطيئتي ، وما أنا يا سيدي وما خطري ، هبني بفضلك يا سيدي ، وتصدق علي
بعفوك وجللني بسترك ، واعف عن توبيخي بكرم وجهك *


نعم نحن مقصرون ومذنبون لكن ليس على سبيل المكابرة والعناد والطغيان قد يغلبنا هوانا لكن ليس لدرجة ارتكاب الذنوب الملزمة بالعقاب نسأل المولى جل وعلا أن يجعلنا ممن يحبون مجالس الذكر ومجالسة العلماء وينفعنا بهم وأن يجردنا من أهوائنا ويؤهلنا للقاء إمام زماننا ويفتح بصيرتنا ويهدنا إلى سبيل الهدى والرشاد *
في غاية الروعة موضوعك أخي عمار الطائي جميل أن يرى الإنسان مثل هذه الذنوب أمام عينه ويرى بما هو مبتلى ومما هو معافى & أجارك الله من الوقوع فيها وألهمك توفيق الطاعة


الاخت الفاضلة
العشق المحمدي
اكيد ان بعض الاحيان تاخذنا الغفلة عن الرب عز وجل ولكن علينا ان نبقى في تذكر دائم

مروركم واضافتكم رونقة الموضوع

عمارالطائي
08-06-2011, 12:01 AM
بارك الله فيك لهذا الموضوع الرائع

جزاك الله خيرالجزاء

وعمر الله قلبك بالايمان وطاعةالرحمن

وجزاك المولى الفردوس الأعلى
ونفع الله بك ،وزادك من علمه وفضله ..






دمت في حفظ الرحمن

الاخت القديرة
فاطمة يوسف
جعلكم الله من الذاكرات المسبحات

عمارالطائي
08-06-2011, 12:04 AM
شكرا لصاحب القلم المبدع حقا كلمات رائعة ومؤثرة في النفس البشرية وتجعل الإنسان يقف وقفة مع ذاته يتم من خلالها إعادة تعديل السلوك السئ والابتعاد عن الذنوب والمعاصي وسلك الطريق الحق والخير الذي فيه مرضاة الله جل جلاله .
الاخت الفاضلة
نور العلي
نسأل الله ان يغفر لنا ولكم بحق كفيل زينب عليه السلام

عمارالطائي
08-06-2011, 12:06 AM
سلمت أناملك أخي المتألق

على الطرح المهم والرائع

وتذكرنا دائمآ بمواضيع نحن ليس غافلين عليها

وانما التفيكر بأمور الحياة تجعلنا

نتناسها أو نغض البصر والتفكير

بها

لكن نحاول ان نصلح من شأننا ومن شأن غيرنا

في مرضاة الله الرحمن الرحيم

لكن تجد عند بعضهم التذمر من كل شئ

ويقول لماذا خلقت أو الله أبتلاني بكذا وكذا

وعندما نعطي النصيحة نكون نحن المخطئين

بارك الله بك أخي

عمـــــــــــار الطـــــــــائـــــــي

وفقك الله لكل خير

الاخت الفاضلة
ام حيدر
ان الانسان بطبيعته الفسيلوجية دائما يميل الى النسيان ومن خلال الحياة يكون بعض الاحيان يغفل عن ذكر الله ونعمه
جعلكم الله من الصائمات القانتات الشاكرات

عمارالطائي
08-06-2011, 12:07 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طرح رائع وقيم جدا... والاجابة عن كلها.. هو ان البشر غافلون.. الانسان ولو وجد من يلفت نظره ويرشده ويوجهه.. الا انه يبقى تائها بسسبب كثرة الملذات والملهيات... لان الناس.. صارت تريد فقط ان تعيش يومها .. يومه هذا.. وتقول غدا اعمل لاخرتي.. في شهر رمضا.. في الحج.. ومسلسل التسويف الذي تكتبه النفس.. لم يصل لحلقته الاخيرة..

جزاكم الله كل خير اخي.. على هذه الدرر.. وفي ميزان اعمالكم

احترامي..

نسألكم الدعاء

الاخت الفاضلة
مناجاة الصابرين
نعم ان اغلب العباد اصبح همهم العمل والثروة ونسوا او تناسوا ان هناك حساب وعقاب
جعلكم الله من الذاكرات العاملات

عمارالطائي
08-06-2011, 12:09 AM
تسلم اخوي الطائي عالتذكير الرائع
والله يعينا على انفسنا الامارة بالسوء والمقصرة في حق واجب الوجود
ي والله اخوي ان عصينا فليس من باب المكابرة زي ماقالت اختي بس اهمال وتقصير الله يعينا
ويرزقنا توفيق الطاعة وبعد المعصية جميعا وصلى الله على محمد واله وعجل فرجهم

الاخت الفاضلة
ام حسين
نسأل الله ان يجعلنا واياكم من عباده الصالحينين