المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معنى التبذير



عطر الولايه
08-06-2011, 09:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

معنى التبذير

المسألة

ماحكم التبذير؟ وما عقوبة المبذيرين في الأخرة؟ وما الفرق بينه وبين الإسراف؟

الجواب

حكم التبذير هو الحرمة بمقتضى مثل قوله تعالى: { وَلاَ تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا } (1)
بل إنَّ المستشعر من قوله تعالى: { إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُواْ إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا } (2)
هو أنَّ التبذير من كبائر الذنوب. وذلك لأنَّ وصف المبذِّرين بإخوان الشياطين مشعر بإتحاد المبذرين والشياطين في المصير وهي النار، فحيث أنَّ الشياطين مصيرهم إلى النار فكذلك المبذِّرون، فيكون مفاد الآية الشريفة هو توعُّد المبذرين بالنار وذلك هو الضابط الذي تتميز به كبائر الذنوب من صغائرها كما هو مبنى المشهور وكما هو القدر المتيقن من معنى الذنب الكبير.

ويدلُّ على أنَّ التبذير من كبائر الذنوب ما ورد في عيون أخبار الرضا (ع) بسندٍ معتبر عن الفضل بن شاذان عن الإمام الرضا (ع) قال: " الإيمان هو أداء الأمانة واجتناب جميع الكبائر إلى أن قال: واجتناب الكبائر وهي قتل النفس التي حرم الله تعالى والزنا والسرقة... والإسراف والتبذير والخيانة... " (3)

والمراد من التبذير هو مجاوز الحد العقلائي والشرعي في الإنفاق للمال، ومعنى ذلك تضييع المال إما بإتلافه ابتداءً أو صرفه فيما يضر أو يُفسد أو صرفه فيما لا ينفع أو صرف المال الكثير في مقابل النفع الضئيل أو بذل المال فيما هو مستغنٍ عنه بحيث يكون مآل ذلك إلى ضياع المال بنظر العقلاء، ويدخل في التبذير صرف المال فيما يُعصى الله تعالى به فإنَّ صرف المال في ذلك يكون من الصرف المتجاوز للحد الشرعي، والمتحصل إنَّ التبذير هو صرف المال فيما حرَّم الله تعالى أو صرفه بغير وجهٍ عقلائي.

وأما الفرق بين التبذير والإسراف فهو إنَّ الإسراف في الإنفاق للمال هو عينه التبذير، نعم يُطلق الإسراف على ما هو أوسع من التبذير فكلُّ فعلٍ فيه تجاوز للحد الشرعي والعقلائي فهو إسراف وإن لم يكن متصلاً بإنفاق المال وأما التبذير فلا يطلق إلا على التجاوز للحد في الإنفاق للمال.


1- الإسراء/ 26.
2- الإسراء/ 27.
3- عيون أخبار الرضا (ع) -الشيخ الصدوق- ج 1 ص 133.

سماحة الشيخ محمد صنقور

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

الناصح
08-06-2011, 09:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ان التبذير مذموم حتى في القرآن الكريم حيث وردت
الآيات الكريمة التي ذمت التبذير بصفته
حالة توقع الفرد في التضخم كما يعبر الاقتصاديون ..

الاخت الفاضلة عطر الولاية .. عطركم الباري من نفحات الجنان
وسقاكم من كاس الرضوان

المفيد
09-06-2011, 01:27 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

انّ الاعتدال أساس كل شئ لذا قال تعالى ((وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا))الاسراء: 29..
وقرن سبحانه وتعالى المبذر بالشيطان الرجيم لمساوقتهما بالعمل، فاللعين يمدّه ويزيّن له العمل وهو ينفّذ ما يطلبه منه فكانا كالأخوان ((إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ))، ((وَإِخْوَانُهُمْ يَمُدُّونَهُمْ فِي الْغَيِّ ثُمَّ لَا يُقْصِرُونَ))الأعراف: 202..


الأخت القديرة عطر الولاية..
جعلك الله من المنفقين في سبيل الله ومن المعتدلين...

ام حيدر
09-06-2011, 05:52 PM
بارك الله بك

موضوع قيم

جزيت كل خير

عمارالطائي
09-06-2011, 07:19 PM
الإسراف من مساوىء الأخلاق (http://www.tebyan.net/IslamicFeatures/Islam_Life/2007/7/21/43652.html)التي تعود على صاحبها و على المجتمع (http://www.tebyan.net/IslamicFeatures/Articles/2008/3/15/63965.html) والأمة بالكثير من الأضرار فإن الله عز و جل قد نهى عباده عنه فقال : ( يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَ كُلُوا وَاشْرَبُوا وَ لا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ ) ( الأعراف : 31 ) .
و قال تعالى ممتدحا أهل الوسطية في النفقة الذين لا يبخلون و لا يسرفون : ( وَالَّذِينَ إِذَا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَ لَمْ يَقْتُرُوا وَ كَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَاماً ) ( الفرقان : 67 ) .
و قال عز و جل : ( وَ لا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَ لا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُوماً مَحْسُوراً ) ( الإسراء : 29 ) .
و قال النبي صلى الله عليه و سلم : " كلوا واشربوا و تصدقوا من غير سرف و لا مخيلة " .


الاخت الفالضلة

عطر الولاية
في ميزان حسناتكم