المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ممكن مساعده



نوره
21-08-2011, 10:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سأدخل في الموضوع مباشرة بدون مقدمات
ارجو منكم مساعدتي فاني احس بنزاع داخلي ..بين مايفترض بي عمله وبين ماتهوى نفسي ...لقد تعبت من هذا الصراع ولم اجد له حلا...اريد ان اشعر بالراحة النفسية واصل درجة من الايمان اكون فيها مقتنعه تمام الاقتناع بذلك لكني لا اعرف كيف؟؟؟ اريد ان لا يلهيني عن عشق ربي اي هوى دنيوي يكسبني ذنوبا تجعلني اخجل من نفسي امام ربي ...اعرف ان اعظم الجهاد هو جهاد النفس لكني اريد من احدكم ان يدلني على الطريق الذي يشعرني بالراحه الابديه وبرضا ربي الذي ارجوه....ارجوكم ساعدوني فكل من يملك جوابا شافي اتوسله ان لا يبخل علي بذلك...

الحق الدامغ
22-08-2011, 01:46 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سأدخل في الموضوع مباشرة بدون مقدمات
ارجو منكم مساعدتي فاني احس بنزاع داخلي ..بين مايفترض بي عمله وبين ماتهوى نفسي ...لقد تعبت من هذا الصراع ولم اجد له حلا...اريد ان اشعر بالراحة النفسية واصل درجة من الايمان اكون فيها مقتنعه تمام الاقتناع بذلك لكني لا اعرف كيف؟؟؟ اريد ان لا يلهيني عن عشق ربي اي هوى دنيوي يكسبني ذنوبا تجعلني اخجل من نفسي امام ربي ...اعرف ان اعظم الجهاد هو جهاد النفس لكني اريد من احدكم ان يدلني على الطريق الذي يشعرني بالراحه الابديه وبرضا ربي الذي ارجوه....ارجوكم ساعدوني فكل من يملك جوابا شافي اتوسله ان لا يبخل علي بذلك...


الأخت نورة حماك الله ورعاك
أختي العزيزة : إنَّ ما تحسين به يدلّ على بشائر خير و أمل لأنك تريدين السمو والإنتقال من النفس الحيوانية ورغباتها وشهواتها إلى النفس الإنسانية النقية التي هي من أعلى مراتب السمو والتي عليها الصديقون والأنبياء والصالحون، وسلوك هذا الطريق يحتاج إلى عزيمة وصبر وجهد، ويمكنك الوصول إلى ما تريدينه إذا اتبعتِ الخطوات التالية وبدقة ودون تقصير:
1- الابتعاد عن كل باب من أبواب الشيطان وأبواب الشيطان كثيرة منها جهاز التلفاز والأفلام غير الإسلامية،وسوء استخدام الإنترنيت، ورفقاء السوء،وسماع الغناء والموسيقى،والخروج إلى الأسواق،وحاسة السمع والبصر وغير ذلك من مغريات الشيطان.
2- التوسل بالله تعالى طلباً للعصمة مع التضرع والبكاء له عز وجل.
3- قراءة آية الكرسي وسورة الإخلاص والفلق والناس والكافرون عند طلوع الشمس وغروبها.
4- الإكثار من ذكر الله بحيث لا يفتر اللسان من ذكر الله كالإستغفار والصلاة على النبي (صلى الله عليه وآله) ، وقول لا إله إلا الله، وغير ذلك من التسبيحات ولتكن هذه الأذكار ليست بلقلقة اللسان وإنَّما تشعرين وأنك فعلا تحاطبين الله وتتوسلين إلى الله، ولا تغفلي عن ذكر الله في أي لحظة.
5- قراءة أدعية الصحيفة السجادية بتمعن واخلاص.
6- الإقلال من الكلام، وتجنب الغيبة، ولتكن كل كلمة تخرج من فمك درة وجوهرة من درر الجنان.
7- تذكري دائماً هادم اللذات أعني : الموت.

هذه الشرووط إن عملت بها فستتغير حياتك من حال إلى حال ،وبعد مررو أربعين يوماً إذا كنت قد طبقت هذه الشروط جيداً فستشعرين أن الناس تائهون مساكين يركضون وراء سراب الدنيا وغافلين عن تلك اللذة العظيمة لذة مناجات الله والتقرب منه،فإذا وصلتي إلى هذه المرتبة فلا تخسريها لأنها رتبة الملائكة،ودنها رتبة الرذيلة والحيونة.
إذا قلت الشروط صعبة،فالجواب : إن من يريد أن يصبح أغنى إنسان في العالم عليه أن يتعب فكيف بمن يريد أن يصبح أفضل إنسان في زمانه.
لا تنسيني من الدعاء للفوز بالجنة والنجاة من عذاب القبر وعذاب يوم القيامة.

المفيد
22-08-2011, 02:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


بداية أشكر الأخ القدير الحق الدامغ على إجابته الشافية والوافية..

أختي القديرة انّ الصراع النفسي هو أمر طبيعي وهو ما يعانيه المؤمن الحقيقي وهذا يعني انّك على الطريق الصحيح، وما تطرق اليه الأخ الحق الدامغ من النقاط لهي من السبل الكفيلة لترتقي بنفسك وتجنبيها الرضوخ الى الشيطان الرجيم والانصياع للنفس الأمارة بالسوء..

فما عليك أختي القديرة إلاّ أن تكوني ذاكرة لله تعالى في كل وقت وعلى كل حال، وأهم شئ أن تحسبي انّ لكل أمر تفعلينه هناك رقابة الهية دائمة فقد ورد عن الامام الصادق عليه السلام وهو يعض بعض أصحابه ((يا إسحاق خف الله كأنك تراه، فإن كنت لا تراه فإنه يراك، فإن شككت أنه يراك فقد كفرت وإن أيقنت أنه يراك ثم بارزته بالمعصية فقد جعلته أهون الناظرين إليك))، ويمكن من خلال هذا الحديث أن يكون العبد مخلصاً لله تعالى إذا ما تمسك بمعنى ومضمون هذا الحديث..

وعليك أختي الفاضلة التوجه بكل جوارحك في صلاة الليل والمحافظة عليها كأنها إحدى الواجبات، فلصلاة الليل آثارها العجيبة، ولا تنسي الدعاء دائماً بالتوفيق والهداية من الله سبحانه وتعالى..

مع خالص الدعوات...

نوره
22-08-2011, 02:27 PM
اشكركم اخواني ...واسال الله ان يحفظكم ويرزقكم راحة البال