المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التوسل بالنبي صلى الله عليه وآله والتبرك بآثاره



فدك الكوثر
10-09-2011, 10:00 PM
تاليف : السيد مرتضى العسكري .
(واذ قـال عـيـسـى ابن مريم يبني اسرائيل اني رسول اللّه اليكم مصدقا لما بين يدى من التوراة و مبشرا برسول ياتي من بعدي اسمه احمد) ((1)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link1) (ان اللّه و ملائكته يصلون على النبى يا ايها الذين آمنوا صلوا عليه و سلموا تسليما) ((2)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link2)[الوحدة حول مائدة الكتاب و السنة]بسم اللّه الرحمن الرحيم الـحـمـد للّه رب الـعـالـمـيـن , و الـصـلاة على محمد و آله الطاهرين , و السلام على اصحابه البرره الميامين .
و بـعـد: تـنازعنا معاشر المسلمين على مسائل الخلاف في الداخل ففرق اعداء الاسلام من الخارج كـلمتنا من حيث لانشعر, وضعفنا عن الدفاع عن بلادنا, و سيطر الاعداء علينا, وقدقال سبحانه و تعالى : (واطيعوا اللّه و رسوله و لا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ) ((3)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link3) و ينبغي لنا اليوم و في كل يوم ان نرجع الى الكتاب والسنة في ما اختلفنا فيه و نوحد كلمتناحولهما, كماقال تعالى : (فان تنازعتم في شى ء فردوه الى اللّه و الرسول ) ((4)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link4) و في هذه السلسلة من البحوث نرجع الى الكتاب والسنة ونستنبط منهما ما ينير لنا السبيل في مسائل الخلاف , فتكون باذنه تعالى وسيلة لتوحيد كلمتنا.
راجين من العلماء ان يشاركونا في هذا المجال , ويبعثوا الينا بوجهات نظرهم على عنوان : بيروت - ص .ب 124/24 - العسكري[التوسل بالنبى (ص ) والتبرك باثاره في حياته و بعد مماته]يرى البعض حول صفات الانبياء: ان التبرك باثار الانبياء واتخاذ قبورهم محلا للعبادة شرك .
وان البناء على قبورهم في حد الشرك .
وان الاحتفال بايام مواليدهم ومواليد الاولياء معصية وبدعة محرمة .
وان التوسل الى اللّه بغيره في حد الشرك , والاستشفاع برسول اللّه (ص ) بعد وفاته مخالف للشرع الاسلامي .
ويستدل مخالفوهم بما ياتي :[ا - التبرك باثار النبي (ص ):[]يـسـتـدلـون عـلـى مـشـروعـيـة التبرك باثار الانبياء بما تواتر نقله في جميع كتب الحديث ان الـصـحـابـة تبركوا برسول اللّه (ص ) وآثاره في حياة الرسول (ص ) بمباشرته , ودعوته بذلك , وتبركوا -ايضا - باثاره بعد وفاته , وفي ما ياتي بعض مايستدلون به :[التبرك ببصاق النبي (ص ):]في صحيح البخاري عن سهل بن سعد في باب ما قيل في لواء الـنبي (ص ) من كتاب المغازي ((5)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link5) : ان رسول اللّه (ص )قال يوم خيبر: لاعطين هذه الراية غدا رجلا يفتح اللّه على يديه , يحب اللّه ورسوله , ويحبه اللّه ورسوله . قال : فبات الناس يدوكون ليلتهم ايـهـم يـعطاها. فلما اصبح الناس غدوا على رسول اللّه (ص ) كلهم يرجو ان يعطاها فقال : اين علي ؟ فـقـيـل : هو يا رسول اللّه يشتكي عينيه . فارسل فاتي به ... ولفظه في كتاب الجهاد والسير ((6)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link6) : فامر فدعي له , فبصق في عينيه , فبرا مكانه حتى كانه لم يكن به شي ء...الحديث .
وفي لفظ سلمة بن الاكوع بصحيح مسلم : قال : فاتيت عليا فجئت به اقوده وهو ارمد حتى اتيت به رسول اللّه (ص ) فبصق في عينيه فبرا واعطاه الراية ...الحديث ((7)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link7) .
[التبرك بوضوء النبي (ص ):]فـي صـحـيح البخاري عن انس بن مالك قال : رايت رسول اللّه (ص ) و حانت صلاة العصر,فالتمس الـنـاس الـوضوء فلم يجدوه . فاتى رسول اللّه (ص ) بوضوء, فوضع رسول اللّه في ذلك الاناء يده , وامر الناس ان يتوضاوا منه . فرايت الماء ينبع من تحت اصابعه حتى توضاوا من عند آخرهم ((8)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link8) .
وفي رواية اخرى عن جابر بن عبد اللّه انه قال : قـد رايـتـني مع النبي (ص ) وقد حضر العصر وليس معنا ماء غير فضلة , فجعل في اناء فاتى النبي (ص ) بـه , فـادخل يده فيه , وفرج اصابعه ثم قال : حي على اهل الوضوء, البركة من اللّه .فلقد رايت الـماء يتفجر من بين اصابعه , فتوضا الناس وشربوا. فجعلت لا آلو ما جعلت في بطني منه فعلمت انه بركة - فقيل لجابر: - كم كنتم يومئذ ؟ قال : الفا واربعمائة . وفي رواية :خمس عشر مائة ((9)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link9) .
[التبرك بنخامة النبي (ص ):]روى البخاري في صلح الحديبية , عن عروة بن مسعود, قال عن رسول اللّه (ص )واصحابه : واللّه مـا تنخم رسول اللّه (ص )نخامة الا وقعت في كف رجل منهم فدلك بها وجهه وجلده ,وانه اذا توضا كادوا يقتتلون على وضوئه ((10)) (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-aqaed/tavassol_be_nabi/footnt01.htm#link10) .

حسون العراقي
12-09-2011, 03:40 PM
جعله الله في ميزان حسناتك
بارك الله بك
وفقك الله
تحياتي لك