المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكاية روح



هدى الكرعاوي
14-10-2011, 06:21 PM
(حكاية روح))
////// من اجل تصوير كيفية الموت , لكم حكاية روح إنسانية //////

شعرت ببعض الألم فأحسست بقرب الأجل فعلمتُ باني احتضر, وجهوني نحو القبلة وبدأو يلقنونني الشهادتين..وإذا برجل يلبس ملابس بيضاء قادم إلي من اطراف اصابع قدمي ويتجه نحوي وكلما يتقدم يزداد معه المي يتقـدم معه المي واشعر بالالم في العضو الذي يتحرك منه حتى وصل الى حلقومي, ثقل لساني عن التلفظ بالشهادتين..وهذا بسبب اصوات كنت اسمعها من جنبي تحاول ازعاجي ومنعي من التلفظ بالشهادتين..واذا بأنوار ساطعة من بعيد تقترب مني وباقترابها تبتعد الاصوات المزعجة, نطقت الشهادتين وارتاح قلبي ومعه جسمي من تلك الآلآم التي كنت اشعر بها سمعت ازعاج في غرفـتي صياح ونحيب والجميع يلتفون حول شيء ما..تعجبت..وما ان ذهبت لأرى الامر حتى رأيت نفسي ممددا...اذا مـن اكون انا وها انا ارى نفسي على الارض؟؟؟؟؟ عندذلك رايت ذلك الرجل ذو الملابس البيضاء يقول لي..انت روح ذلك الرجل...لقد ودعت دنـياك..وانفصلت روحـك عن بدنك وبدأت حياة جديدة في البرزخ بجسدك البرزخي (الشفاف)!؟؟؟ حاولت اسكات الباكيين..التخفيف عنهم اذ انـني مازلت موجودا فلم يسمعني لأنهم لا يرون سوى جسدي المادي اما المعنوي فلا يراه الا من هم مثلي اللذين ودعوا دنياهم بلا عودة.اذا انا قد مت وماذا بعد الموت؟؟؟ لفوني بقمـاش ثم اخذوا بجسدي الى المغتسل.غسلوني ثم لفوني بكفـن وادخلوني في صندوق ثم اخرجوني من المغتسل وهم ينادون بالصـلاة...خفت قليلا..كنت مستغربا..كيف سيوارون جسدي في التراب وانــا انظر..وهل ستدخل روحي التي لا يراها سواي مع جسدي في القبر؟؟ بعد الصلاة ارتاحت نفسي قليـلا ودخلت نفسي الطمأنينة..كانوا اهلي واصدقائي ومعارفي يحملون التابوت الذي فيه جسمي وهم ينادون لا آله الا الله..كـان بعضهم حزينا وبعضهم عاديا وبعضهم يتهامسـون في تجاراتهم ومنهم من كان يفكر فيما امتلكه فاستغربت في اني استـطيع سماع ما يفكر به ؟؟ رأيت حفرة من بعيد وبجانبها قبور اخرى..اعرف هذا المكان فطالما كنت أأتي هنا لزيارة اهلي الموتي واترحم عليـهم وكثيرا ما تخيلت نفسي محـمولا في يوما ما الى هذا المكان وها قد اصبح الخيال حقيقة كنت اظنها بعيدة عني في يوما ما...انتابني الرعب وانا اتخيل نفـسي في هذه الحفرة الضيقة..وبالفعل ما هي الا دقائق الا وهم يخرجون جثـتي من الجنازة ويدخلونها الى اللحد وفجأة رأيـت نفسي داخل اللحد والناس تنظر الي واحدهم يدنو مني ويناديـني بأسمـي ويلقنني ببعـض الكلمات طالما قرأتها في الكتب...كنت اسمعه واردد ما يقول وبعد لحظات الصخور علـي..فتـألمت..وقررت الهروب من القبـر حتى لا ادفن في ذلك المكان الضيق ولكني لم اتمكن من ذلك كنت اصرخ..ويلكم لا ترموا علي الصخور..انني اتألم لكن لم يسمع صرختي احد..وجدت نفسي في الظلام..واصوات اقدام المشييعين تبتعد عن القبر..وانا اصرخ فيهم...يا قومي لا تتركوني وحيدا في الظـلام!!!اهلموا إلي..لا تبتعدوااااا ندمت ندما شديدا على ما جمعته في دنـياي من اجل دنيا فانـية..ندمت على كل لحظة ضيعتـها في غير عبادة الله وخشيت من رؤية منكر ونكير..فحتما هـما قادمان لمسائلتي وانى لي الجواب . ....... منقول

اسلام الاسدي
14-10-2011, 07:04 PM
ان الموت حق علينا ولن نهرب منه ولكن علينا ان نكثر من زادنا للاخره فلعمل الصالح هو خير الزاد للاخره ...




لقد احسنت في النقل لانك ذكرتينا باننا سنموت في يوم من الايام

سهاد
15-10-2011, 04:22 AM
سلمت اناملك على هذه الكلمات الرائعة
القليل منا فهم الحياة و اعطاها حقها و اخذ منها حقه
نسأل الله ان يوقظنا من نوم الغفلة قبل فوات الاوان
.................................................. ..............
شكـــــــــــــرالك الاخت هدى الكرعوي

alkarbalay_iraq
15-10-2011, 12:00 PM
يـــــــارب لاتخرجنا من هذة الدنيا حتى ترضى عنـــــا يارب
احسنتي خيتي في ميزان حسناتكم انشاء الله

هدى الكرعاوي
15-10-2011, 12:57 PM
شكرا لمروركم الكريم سهاد واسلام والكربلائي

فاطمة يوسف
15-10-2011, 07:08 PM
تزود من التقوى فإنك لا تدري *** إذا جن ليل هل تعيش إلى الفجر
فكم من صحيح مات من غير علة *** وكم من سقيم عاش حينا من الدهر
وكم من صبي يرتجى طول عمره *** وقد نسجت أكفانه وهو لا يدري

بارك الله فيكِ اختي "هدى" على الموضوع القيم
اللهم ان نسألك حسن الخاتمه

نسألكم الدعاء

آمال يوسف
16-10-2011, 06:18 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم
مشكـــــــورررره ياالغاليه على الطرح الاكثر من الرائع
والله يعطيك الف عافيه

نسيم الرحمة
16-10-2011, 10:12 AM
قال تعالى(انك ميت وانهم ميتون)هذه الحقيقة الراسخة التي لا يمكن الهروب منها ولا تغاضي عنها ولا نمتلك
وسيلة لمواجهتها الا العمل الصالح فالكل سيعود ويتركنا الا عملنا سيمكث معنا.
واستذكار الموت يبقينا على صلة وثيقة بالله تبارك وتعالى (من اكثرذكر الموت احبه الله تعالى)
اشكركِ جداً على هذا الموضوع، الذي ينبهنا من غفلتنا ويذكرنا بمصيرنا المحتوم الذي ينبغي ان يكون في صدارة
مانفكر فيه ونعمل من اجله ..
وفقكِ الله وسدد خطاكِ.

هدى الكرعاوي
16-10-2011, 12:57 PM
شكرا للمرور الكريم فاطمة وامال ونسيم الرحمة منورين