المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قراءة القُرآن بإخلاصْ



عطر الولايه
21-01-2012, 11:48 PM
قراءة القُرآن بإخلاصْ قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) (1) :«مَن قرأ القرآنَ يريد به سمعةً ، أَو التماس الناس لقى الله يوم القيامة وَجهه عظم ليس فيه لحم ، وزجّ القرآن في قفاه حتى يُدخِلَه النارَ ، ويهوى فيها مع من هوى.ومَن قرأَ القرآن ابتغائَ وجه الله وتفقهاً في الدين كان له من الثواب مثل جميع ما أَعطى الملائكة والاَنبياء والمرسلون.ومن تعلّم القرآن يريد به سمعة ورياءاً ليمارى به السفهاء ، وبياهي به العلماء ، ويطلب به الدنيا ، مدّد الله عظامه يوم القيامة ولم يكن في النار أَشد عذاباً منه وليس نوع من أَنواع العذاب إِلا سيُعذَّب به من شدة غضب الله عليه وسخطه».قال الامام علي بن أبي طالب (عليه السلام) (2) :من قرأَ القرآن يأْكل به الناس جاءَ يوم القيامة ووجهه عظم لا لحم فيه ».قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (3) :«إِن من الناس من يقرأَ القرآن ليُقال : فلان قارىء.ومنهم من يقرأَ القرآن ليطلب به الدنيا ولا خير في ذلك.ومنهم من يقرأ القرآن لينتفع به في صَلاته وليله ونهاره».قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (4) :«القُرّاء ثلاثة :«قارىءٌ قرأَ القرآن ليستدرَّ به الملوكَ ويستطيل به على الناس فذلك من أَهل النار.«وقارىءٌ قرأَ القرآن فحفظ حروفَه وضيَّع حدوده فذلك من أَهل النار.وقارىءٌ قرأَ القرآن فاستتر به تحت بُرْنسه فهو يعمل بمحكمه ، ويؤمن بتمشابهه ، ويقيم فرائضه ، ويحلّ حلاله ، ويحرّم حرامه فهذا ممن ينقذه الله من مضلاَّت الفتن وهو م أَهل الجنة ، ويشفع فيما يشاءُ » .قال الامام الصادق جعفر بن محمّد (عليه السلام) (5) :«من دخل على إِمام جائر فقرأَ عليه القرآن يريد بذلك عَرَضاً مِن عَرَض الدنيا لُعِن القارىءُ بكل حرف عشر لعنات ، ولعن المستمع بكل حرف لعنة».* * *  --------------------------------------------------------------------------------(1) عقاب الاعمال ص 51.(2) عقاب الاعمال ص 44.(3) الكافي ج 2 ص 444.(4) الخصال ج 1 ص 70.(5) مستدرك وسائل الشيعة ج 1 ص 291 ( م 10 ـ القرآن )

sistani
22-01-2012, 10:16 AM
السلام علیکم و رحمة الله

شکرا جزیلا یا أختی الفاضله
وفقک الله تبارک و تعالی فی الدارین

وردة المدينة
22-01-2012, 10:41 AM
اللهم جعلنا ممن يقراء القران بخلاص وتفكر واعنى ع حفظه

المفيد
28-01-2012, 09:43 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


لقد جعل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم طريقاً الى الجنّة، فمن سار على هذا النهج أوصله لمراده، أما من يتخذه طريقاً للتزلف والتقرب لأجل الدنيا فانّ الله تعالى سيكبه في جهنم لأنّه اتخذ من القرآن سبيلاً غير الذي رُسم له..
والأخزى من هذه الفئة هي تلك الفئة التي تستخدم آيات الله تعالى لضرب الدين والسير بالقرآن لما تتطلبه أهواؤهم ومشتهياتهم، فترى انّها حرفت آيات الله سبحانه وتعالى بما يتناسب ومرادهم..
وأهم هذه الانحرافات هو ترك العترة الطاهرة والتمسك بشخصيات لا تزيد الطين إلاّ بلّة..



الأخت القديرة عطر الولاية..
أخلص الله تعالى نيتك فجعل عملك خالصاً لوجهه تعالى...

عطر الولايه
01-02-2012, 08:14 AM
أشكر الله تعالى لمروركم الكريم وفقكم الله لكل خير ببركة و سداد اهل البيت عليهم السلام

عمارالطائي
01-02-2012, 02:46 PM
روي عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (http://www.tebyan.net/index.aspx?pid=44216): (( أهل القرآن في أعلى درجة من الآدميين ما خلا النبيين والمرسلين ، فلا تستضعفوا أهل القرآن وحقوقهم ، فإن لهم من الله لمكاناً )) .

الاخت الفاضلة
عطر الولاية
جعلكم الله من حملة القران

عطر الولايه
28-02-2012, 10:35 PM
شكر لمروركم الكريم وفقكم الله لكل خير ببركة و سداد اهل البيت عليهم السلام