المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإمامة القرآنيّة



خادمةرقية
01-04-2012, 05:50 PM
إنّ الذي نستوحيه من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة والروايات الصحيحة الواردة عن أئمة أهل البيت (عليهم السلام) الذين هم عدل القرآن العظيم كما هو نص حديث الثقلين المتواتر سنداً و مضموناً ،أن الإمامة التي تعتقد بها مدرسة أهل البيت(عليهم السلام)

تختلف اختلافاً جوهريّاً عن دور الإمامة التي تنحصر في الخلافة والحكم ، وذالك لأنّ هذا الاتجاه يرى أنّ
للإمامة دوراً فوق دور القيادة و الزعامة ،و هو الدور الذي بينة القرآن الكريم من خلال قوله تعالى
(إِنّي جَاعِلٌ فِي الأَرضِ خَلِيفَةً) وأشار إليه لإبراهيم الخليل (عليه السلام ) في قوله تعالى (إِنّيِ جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً)وهي التي عبر عنها الإمام الرضا (عليه السلام)
(( هل يعرفون قدر الإمامة و محلها من الأمّة ، فيجوز
فيها اختيارهم ، إن الإمامة أجل ّ قدراً ،وأعظم شأناً،
وأعلى مكاناً ، وأمنع جانباً، وأبعد غوراً،من أن يبلغها
الناس بعقولهم ،أو ينالوها بآرائهم أو يقيموا إماماً
باختيارهم .أنّ الإمامة خصّ الله عزّ وجل بها إبراهيم
(عليه السلام) بعد النبوة والخلّة مرتبة الثالثة و أشاد
بها ذكره فقال: ( إِنّيِ جَاعِلُكَ لِلنّاسِ إِمَامًا) وهي التي قال عنها الإمام السجاد (عليه السلام) ((نحن الذين
بنا يمسك الله السماء أن تقع على الأرض إلاّ بإذنه ،
و بنا يمسك الأرض أن تميد بأهلها و بنا ينزل الغيث
،و بنا ينشر الرحمة و يخرج بركات الأرض و لولا
ما في الأرض منا لساخت بأهلها )) من هنا عبر الرسول الأعظم (صلى الله عليه واله) عن هذا الدور
لأهل بيته (عليهم السلام) بقوله : (النجوم أمان لأهل السماء ،وأهل بيتي أمان لأهل الأرض ،فإذا ذهبت النجوم أتى أهل السماء ما يكرهون ،وإذا ذهب أهل بيتي أتى أهل الأرض ما يكرهون)