المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نافذة على شروح النهج المقدس ( متجدد )



السيد الحسيني
07-04-2012, 03:52 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

هذه الصحفة مخصصة لبيان الشروح التي كُتبتْ على نهج البلاغة من الخاصة والعامة نسلط فيها الاضواء في كل مرة على شرحٍ منها ونتناول بعض فيها شخصية الشارح وبعض معالم شرحه على نهج البلاغة ان شاء الله تعالى ..

السيد الحسيني
07-04-2012, 04:30 PM
الشرح الاول : ( منهاج البراعة للقطب الراوندي )
يعتبر هذا الشرح من اول الشروح التي كتبت على نهج البلاغة حسبما جاء في مقدمة شرح النهج لابن ابي الحديد حيث قال ما هذا نصه :
" ..و لم يشرح هذا الكتاب قبلي فيما أعلمه إلا واحد و هو سعيد بن هبة الله بن الحسن الفقيه المعروف بالقطب الراوندي و كان من فقهاء الإمامية .." إهــ


ترجمة القطب الراوندي :

هو الامام الفقيه المتكلم المحدث الاديب اللغوي النحوي أبو الحسين سعيد ابن هبة اللّه الراوندي .كان من أكابر علماء الشيعة الامامية ، و فطاحل فقهائهم ، و أعاظم محدثيهم صنف في كل فن ، و ألف في كل علم ، و تأليفاته منذ ظهورها الى الان كانت مورد الاستفادة و الاستدلال للعلماء و الفضلاء ، و يذكرون أقواله و آراءه في تأييد رأيهم و تقوية أنظارهم .


قال السيد الخوئي في معجم رجال الحديث : 5080 سعد ( سعيد ) بن هبة الله : قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته : الشيخ الامام قطب الدين أبو الحسين سعد بن هبة الله بن الحسن الراوندي فقيه عين صالح ثقة له تصانيف منها المغنى في شرح النهاية عشر مجلدات خلاصة التفاسير عشر مجلدات منهاج البراعة في شرح نهج البلاغة تفسير القرآن مجلدان ، الرائع في

الشرايع مجلدان المستقصى في شرح الذريعة ثلاث مجلدات ضياء الشهاب في شرح الشهاب مجلدان حل المعقود في الجمل والعقود والانجاز في شرح الايجاز نهية النهاية غريب النهاية احكام الاحكام بيان الانفرادات شرح ما يجوز ومالا يجوز التغريب في التعريب الاغراب في الاعراب زهرة المباحثة وثمرة المناقشة تهافت الفلاسفة جواهر الكلام في شرح مقدمة الكلام كتاب البينات في جميع العبادات نفثة المصدور وهي منظوماته الخرائج والجرائح في المعجزات شرح الايات المشكلة في التربة شرح الكلمات المائة لامير المؤمنين عليه السلام ، شرح العوامل شجار العصابة في غسل الجنابة المسألة الكافية في الغسلة الثانية مسألة في العقيقة مسألة في صلاة الآيات مسألة في الخمس مسألة أخرى في الخمس مسألة في فرض من حضره الاداء وعليه القضاء فقه القرآن ....الخ " إهــ