المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصة استبصار خيري فطريان



حسن الحبالي
25-04-2012, 08:54 PM
خيري فطريان

(شافعي / أندونيسيا)

ولد سنة 1403هـ (1983م) في أندونيسيا،
ونشأ في أسرة شافعيّة المذهب،
ثم واصل دراسته في المدارس الحكوميّة حتّى حصل على شهادة الدبلوم.






منطلق تعرّفه على مذهب أهل البيت(عليهم السلام)



يقول خيري فطريان: سافر عمي إلى مصر واطّلع على الأزهر، ثمّ سافر إلى إيران واطلع فيها على مذهب التشيّع ثم عاد إلى بلده فذهبت لزيارته، والتقيت به فحدّثني عما رأى، وكان يمجّد بالشيعة وانتصار ثورتهم الإسلامية، في إيران، فاستغربت من هذا الأمر ودفعني حبّ الاستطلاع إلى البحث حول التشيّع.

ومن هذا المنطلق قرأت العديد من الكتب الشيعيّة منها كتاب "ثمّ اهتديت" وكتاب "لأكون مع الصادقين" للتيجاني السماوي فتأثّرت بها كثيراً، والتقيت ببعض علماء الشيعة في بلدنا وأصغيت إلى الأدلّة والبراهين التي دفعتهم إلى الالتزام بمبادىء مذهب أهل البيت(عليهم السلام) فرأيت أنّ الحقّ معهم.

وبقي "خيري فطريان" على اتّصال مع عمّه حتّى تبلورت في نفسه القناعة بأحقيّة مذهب أهل البيت(عليهم السلام)فأعلن استبصاره في مدينة بانجيل ثمّ التحق بالمعهد الإسلامي ودرس فيه مدّة ثلاث سنوات.


شدّ الرحال لطلب العلم


وجد "خيري فطريان" بأنّ مذهب أهل البيت(عليهم السلام) مذهب واسع وغزير في محتواه ولا يمكن الإحاطة به عن طريق الاكتفاء بالمطالعات المتناثرة، بل لابدّ

من دراسة هذا المذهب في المدارس الشيعية، فقرّر السفر إلى إيران من أجل دراسة هذا المذهب، فبذل قصارى جهده للالتحاق بإحدى المدارس الدينيّة في إيران حتّى وفّقه الله تعالى، فجاء إلى إيران والتحق بالحوزة العلمية في مدينة قم، فدرس فيها المقدّمات ثمّ تخصّص في فرع الكلام والعقائد الإسلاميّة.


الدعوة إلى مذهب التشيّع


وصل "خيري فطريان" بعد مضي فترة من الدراسة إلى مستوى علمي يعتدّ به، لأنّه درس عقائد مذهب أهل البيت(عليهم السلام) بصورة جيّدة وقارنها مع عقائد مذهبه السابق، فاطّلع على الكثير من الحقائق الدينيّة.

ومن هنا وجد "خيري فطريان" بأنّه ملزم بأن يمدّ يد المساعدة لأقربائه واصدقائه ومن يعرفهم ليحرّرهم من التقليد الأعمى لموروثاتهم العقائدية وليوصلهم إلى مرحلة اليقين بما يعتقدوه، فبذل قصارى جهده في هذا السبيل حتّى استبصر أبناء أسرته كلّهم على يديه، واستبصر بعض اصدقائه أيضاً على يديه.

وواصل "خيري فطريان" عمله في نشره مذهب أهل البيت(عليهم السلام) بعد عودته إلى بلاده وهو لا يزال يواصل سعيه لتقديم الخير إلى الآخرين ورفع مستواهم المعرفي عن طريق تعريفهم بعلوم ومبادىء ومعارف أئمّة أهل البيت(عليهم السلام).








10494