المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فتاة تريد أن تتزوج العباس عليه السلام قيتحقق ذلك لرؤيته ..



لواء صاحب الزمان
06-07-2009, 11:22 PM
http://www.ct-7ob.com/vb/imgcache/2/14069alsh3er.gif

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم صلِ على محمد وعلى آل محمد وعجل فرجهم واهلك اعدائهم اجمعين,,,

في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت

وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت

ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس

وإنها لولا العباس لما تشافت ..

فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة

العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت

من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد

لذلك.. فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام

قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول

فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلاء

فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..

أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..

فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل

هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه؟

فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا

قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل

وهذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال

كما ان نشقاق الجبل محال ..

ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في

نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت

لزفافها و دنت من الجبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس

يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل
ياسيدي و مولاي ...

وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا

بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني ا

المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد

عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها

وتضع هذا العقد بيد والدها ..

و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت

العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما

أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..

فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل

كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا

اعتدت أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..

هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما

السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...

فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على

عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس عليه السلام
و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه

كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الآخره..

و فقنا الله و إياكم و جعلنا من الذاكرين للإمام روحي فداه و اصدق التابعين والأنصار

ذو الجناح
07-07-2009, 12:26 AM
بسم الله الرحمن الرحیم
اللهم صل على محمد وال بيت محمد الطيبين الطاهرين


أبكيتنا والله .. بفضلهم الذي لايجزل ومنهم الذي لايقطع ... ومن ورد عند باب الجود هل يجد الا غايته جوابا؟؟ نعم والله ... اللهم اشهد اننا تولينا اخرهم بما تولينا به اولهم ... فاجعل حوئجنا بهم مقضية وامورنا بهم ميسرة .. سلمت يداك على هذا الموضوع ... لاحرمنا الله من جود يديك نامل المزيد المزيد ... لا تنسونا من بركة الدعاء وتقبل مروري المتواضع اخوكم (ذو الجناح).

صادق منعم
07-07-2009, 09:38 AM
بلا شك هذا العباس

خادمة ابو فاضل
03-01-2010, 09:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ,,
السلام عليك يا ابا عبد الله الحسين ,,

اليكم هذه القصة التي تبين و تؤكد على أن من طلب الحبيب و هم محمد واله الطاهرين يراه حتى و لو كان جاهلا أي قليل العلم و التعلم.. فالمهم هو ما نحمله من حب لهم سلام الله عليهم..

في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس و إن لولا العباس لما تشافت ..

فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد لذلك ..

فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام

قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلا

فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..

أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..
فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه

فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا

قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل و هذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال كما أن انشقاق الجبل محال ..

ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت لزفافها و دنت من الحبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل يا سيدي و مولاي ...

وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها و تضع هذا العقد بيد والدها ..

و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..

فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..

هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...

فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس سلام الله عليه..
و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الاخره..



للامانة منقول

كريم أهل البيت
05-10-2011, 08:11 PM
في إحدى قرى إيران البعيدة وفي أحد القبائل العوية شيخ القبيله كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذرها أبيها للعباس قمر بني هاشم فتشافت ببركة العباس [ع]وكانوا دائماً يخبروها بما حصل أنه منذورة للعباس وإن لولا العباس لما تشافت ....
فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس ومتلهفة لرؤيته فكانت تردد دوماًسأكون زوجة العباس ولن أختر أحد غيرالعباس ... ومضت الأيام فأتاها والدها يوم عندما بلغت من العمر 14سنة وأخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها ويجب عليها أن تستعد لذلك فأجابته رأساً والدي أنا لاأتزوج إلا العباس
بن علي [ع] قال لها بنية كفي عن هذا الكلام فأنت الآن لست صغيرة وجاعلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ أكثر من ألف سنة في كربلاء فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني وشافني أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس فقال لها بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه فقالت والدي الجبل قريب من قبيلتنا قال لها ليس ماقصدت أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل وهذا لايكون ...أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ماتطلبه محال كما أن اشقاق الجبل محال.
ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بأن تخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل وإذا العباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل وبيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا أخترت لك هذا الشاب زوجاً وهو عطية العباس فعقد عليهما وكتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد وقال لها بأن تخرج إالى قبيلتها وتضع هذا العقد بيد والدها . وعند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها........
واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيدها قال لها ماهذا فقالت أن العباس أمرني أن أعطيك إياه عندما أراك ... فسألها وأين رأيت العباس قالت في المكان الذي أخبرتني به في الجبل ...
فذهبوا جميعاً إلى الجبل ورأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجود من قبل , قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن أجلس هنا لأستظل بظل الشجرة ولم يسبق أن رأيت هذا الشق من قبل ..
هنا تنبه الوالد ففتح العقد وإذا مكتوب به عقد العباس بن علي [ع] على فلان بن فلان وكان قد حتم العقد بخاتمه الشريف فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد وبختم العباس على عينه فبرأ ورد له بصره وكان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة العباس سلام الله عليه
اللهم صلي على محمد وآل محمد

فاطمة يوسف
06-10-2011, 07:38 PM
السلام على كافل العقيله زينب وساقي العطاشى كربلا
السلام على حامل لواء أخيه الحسين
عليكم مني سلام الله أبدا مابقيت وبقي الليل والنهار

يعجز قلمي امام النور الذي قدمتيه
لنا اختي كريم اهل البيت
الله ينور دربكِ
ويقضي حوائجكِ وحوائجنا بحق ابو الفضل العباس
روحي لك الفداء

أبو محمد علي الفياض
03-05-2012, 06:20 PM
السلام عليك سيدي ياابا الفضل العباس، جميل ماذكرت اخي الغالي(لواء صاصب الزمان) عجل الله فرجه الشريف.

فاطمة يوسف
03-05-2012, 08:06 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى على محمد وآل محمد

احبتي الاعضاء .. اليكم هذه القصة اللتي تبين و تؤكد على أن من طلب الحبيب و هم محمد واله الطاهرين يراه حتى و لو كان جاهلا أي قليل العلم و التعلم.. فالمهم هو ما نحمله من حب لهم سلام الله عليهم..

في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس و إن لولا العباس لما تشافت ..

فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد لذلك ..

فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام

قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلا

فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..

أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..
فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه

فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا

قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل و هذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال كما أن انشقاق الجبل محال ..

ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت لزفافها و دنت من الحبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل يا سيدي و مولاي ...

وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها و تضع هذا العقد بيد والدها ..

و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..

فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..

هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...

فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس سلام الله عليه..


سلام الله عليك يا ابا الفضل العباس السلام عليك ياقمر بني هاشم السلام عليك ياقمر العشيره السلام عليك ياساقي العطاشا

لعن الله من شك في ال بيت محمد عليهم السلام

و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الاخره..

و فقنا الله و إياكم و جعلنا من الذاكرين للإمام روحي فداه و اصدق التابعين و الأنصار.


السلام عليك ياحامل الواء وساقي عطاشى كربلا ابا الفضل العباس
سلام الله عليك يا ابا الفضل العباس السلام عليك ياقمر بني هاشم السلام عليك ياقمر العشيره السلام عليك ياساقي العطاشا

لعن الله من شك في ال بيت محمد عليهم السلام
نســألكم الدعــاء .

العجرشي
03-05-2012, 10:02 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ناصر شمس المؤمنين فقيض لها في كل زمان طائفة لا يضرها من خذلها مسلطةً سيوف الأدلة على من حرف الشريعة أو بدلها وأصلي وأسلم على محمد بن عبد الله النبي الأمي الذي علم الأمة التوحيد وأسس لنا قواعد الشريعة والإسلام وتركنا على الواضحة وأتم لنا ديننا والذي قرن الله اسمه باسمه وقال فيه قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين وعلى آله الذي فازوا بشفاعته ومنهجه ونالوا بركته ..

لا شك ان للشهيد منزلة عريقة ودرجة رفيعة لدى الله تعالى حيث وصفهم في كتابه الكريم ( بل أحياء عند ربهم يرزقون ) فهذه الاية تبين مدى العظمة التي نالها الشهيد فضلا عن الائمة المعصومين عليهم السلام فهم حجة الله تعالى ونوره على خلقه فلا بد وان تكون لديهم كرامات متعددة في حياتهم وعند وفاتهم بل نجد ان بعض الطوائف والملل تحرم التبرك بقبور الانبياء والائمة عليهم السلام لحجج واهية لا تمت للدليل العلمي بصلة ومما يدلل على ان النبي او المعصوم حي لدى الله تعالى ويشفع ويفضي حوائج المؤمنين قوله تعالى ( وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا ) وهنا يطرح التساؤول هل ان مكانة الرسول تختلف في حياته عن مماته عند الله تعالى ؟

موضوع رائع ويتضمن ابعاد تاريخية ومعان سامية حول تبرهن مدى عمق تلك المرأة وخوضها الحب في ضل
شخصية الوفاء والكرم من جهة وسرعة الاغاثة التي يقدمها المعصومون عليهم السلام لمواليهم ..

عقيل الخزعلي
03-05-2012, 10:14 PM
سبحان الله ، نعم اهل البيت كلهم اهل الجود و الخير و لهم معجزات كثيرة دليل على حقانيتهم و مقامهم عند الله .
جعلكي الله من نائلي شفاعة ابي الفضل العباس في القبر و الحشر .

السيده ساره
04-05-2012, 03:30 PM
اللهم صلي على محمد وال محمد بلا شك أنه ابو فاضل أنه الأسد الهائج بغيرته أنه الإمام العباس عليه السلام إن طلبت منه ماخيبك عطاك عطيتك بس انت انخااااه السلام عليك يا أبا الفضل روحي لك الفداء موضوع متميز آخي الكريم وفقك الله ورعاك برعاييته

السيده ساره
04-05-2012, 03:32 PM
بارك الله بك أختئ العزيزه فاطمه يوسف أسأل الله تعالى إن يحشرك مع النبي محمد صلى الله عليه واله دمتي بحفظ الرحمن ورعايته

سهاد
05-05-2012, 03:32 AM
بآرك الله فيك
وجزآك كل خير
وجعل جنآن الفردوس مقامك
دمت بحفظالرحمن

أم طاهر
06-05-2012, 04:21 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليك سيدي ياابا الفضل العباس

ابوعلاء العكيلي
15-11-2013, 11:48 AM
معجزة ابو الفضل العباس عليه السلام

:-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-::-:-:-:-:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
احبتي الاعضاء .. اليكم هذه القصة التي تبين و تؤكد على أن من طلب الحبيب و هم محمد واله الطاهرين يراه حتى و لو كان جاهلا أي قليل العلم و التعلم.. فالمهم هو ما نحمله من حب لهم سلام الله عليهم..
في إحدى قرى إيران البعيدة و في أحد القبائل الرعوية شيخ القبيلة كانت له بنت وحيدة أصيبت بمرض خطير فنذروها للعباس قمر بني هاشم عليه السلام فتشافت ببركة العباس عليه السلام و كانوا دائما يخبروها بما حصل و أنها منذورة للعباس و إن لولا العباس لما تشافت ..
فظلت تلك الفتاة متشوقة للعباس و متلهفة لرؤيته فكانت تردد دوما سأكون زوجة العباس و لن اختار أحد غير العباس .. و مضت الأيام فأتاها والدها يوما عندما بلغت من العمر 14 سنة و اخبرها بأنها ستتزوج من ابن عمها و يجب عليها أن تستعد لذلك ..
فأجابته رأسا والدي أنا لا أتزوج إلا العباس بن علي عليهما السلام
قال لها بنيه كفي عن هذا فأنت الآن لست صغيرة و جاهلة كي ترددي هذا القول فالعباس قد استشهد منذ اكثر من ألف سنة في كربلا
فقاطعته قائلة والدي لكنه أتاني و شافاني ..
أشفق عليها والدها عندما رآها في شدة المحبة للعباس ..
فقال لها: بنية انظري إلى هذا الجبل الأسود الذي أمامك إذا أخبرتك أن العباس داخل هذا الجبل فهل تستطيعي أن تصلي إليه
فقالت : والدي الجبل قريب من قبيلتنا
قال لها: ليس هذا ما قصدت ..و لكن القصد أن تصلي إليه يجب أن ينشق هذا الجبل و هذا لا يكون ..أراد الوالد بذلك أن يقرب لها الصورة أن ما تطلبه محال كما أن انشقاق الجبل محال ..
ظلت تفكر هذه الفتاة فقررت بان تخرج في الليل حال نومهم و تذهب للعباس ..تقول في نفسها أن العباس في الجبل سأذهب إليه و اطلب منه ..فحملت ثيابها التي أعدت لزفافها و دنت من الحبل و وضعت يدها على الجبل و قالت يا أبا الفضل العباس يريدون أن يزوجوني غيرك و أنا قد أتيتك لأني لا احب زوجا غيرك فافتح لي الجبل يا سيدي و مولاي ...
وإذا بالجبل ينشق و ترى نورا يخرج من هذا الشق فتوجهت إلى داخل الجبل و إذا بالعباس سلام الله عليه جالس على صخرة داخل الجبل و بيده شاب وسيم نوراني المنظر فقال لها العباس أنا اخترت لك هذا الشاب زوجا و هو عطية العباس لك فعقد عليهما و كتب العقد بيديه الشريفتين وأعطاها العقد و قال لها بأن تخرج إلى قبيلتها و تضع هذا العقد بيد والدها ..
و عند الصباح رأت أن القبيلة كلها خرجت تبحث عنها ..واجهت الفتاة أبيها و وضعت العقد بيده قال لها ما هذا ..فقالت أن العباس امرني أن أعطيك اياه عندما أراك ..فأسالها و أين رأيت العباس قالت في المكان الذي أنت أخبرتني به في الجبل ..
فذهبوا جميعا إلى الجبل و رأوا آثار الشق العظيم في الجبل فسألوا أحد الرعاة هل كان هذا الشق موجودا من قبل قال لا أنا لأول مرة أرى هذا الشق في الجبل فأنا اعتد أن اجلس هنا لأستظل بظل الشجرة و لم يسبق لي أن رأيت هذا الشق من قبل..
هنا تنبه الوالد ففتح العقد و اذا مكتوب به عقد العباس بن علي بن أبى طالب عليهما السلام على فلان وفلانة و كان قد ختم العقد بخاتمه الشريف ...
فأخذ الكل يتبارك بالعقد حتى انه كان بينهم الأعمى فمسح بالعقد و بختم العباس على عينيه فبرأ و رد له بصره و كان معهم مرضى فتعافوا بشفاعة ختم العباس سلام الله عليه..
و هذا دليل واضح على أن المحب إذا احبهم يقينا بقلبه و لسانه ظهروا له و أعطوه كل ما يطلب و فوق ما يطلب أعطوه خير الدنيا و الاخره..
منقول

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
15-11-2013, 01:03 PM
عليك السلام والرحمة فصة أقشعرجسدي لذكربطل العلقمي

شجرة الدر
15-11-2013, 08:26 PM
اللهم صل على محمد وال محمد

والله قصة مؤثرة وتقشعر لها الابدان
السلام عليك ياابا الفضل العباس ع
اللهم اقضي حوائجنا بحق باب الحوائج ابي الفضل
العباس ع
وجزاك الله خير الجزاء

صلاح الفتلاوي
15-11-2013, 09:32 PM
السلام عليك يا أبا الفظل العباس

اام كميل الحاجي
16-11-2013, 12:59 AM
​السلام عليك يا كاشف الكرب عن اخيك الحسين اكشف كربنا بحق اخيك الحسين

ابوعلاء العكيلي
16-11-2013, 01:30 AM
عليك السلام والرحمة فصة أقشعرجسدي لذكربطل العلقمي

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اختي الفاضلة
اشكرك وبارك الله فيك وجزيت خيرا

ابوعلاء العكيلي
16-11-2013, 01:32 AM
اللهم صل على محمد وال محمد

والله قصة مؤثرة وتقشعر لها الابدان
السلام عليك ياابا الفضل العباس ع
اللهم اقضي حوائجنا بحق باب الحوائج ابي الفضل
العباس ع
وجزاك الله خير الجزاء


اختي الفاضلة
اشكر مرورك المبارك المعطر بالصلاة على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
اسال الله تعالى ان يحفظك ويوفقك بحق مولاتنا الزهراء عليها السلام

ابوعلاء العكيلي
16-11-2013, 01:33 AM
السلام عليك يا أبا الفظل العباس
اخي الكريم
اشكر مرورك المبارك
جزيت خيرا

ابوعلاء العكيلي
16-11-2013, 01:33 AM
​السلام عليك يا كاشف الكرب عن اخيك الحسين اكشف كربنا بحق اخيك الحسين

لبيك ياحســـــــــــــــــــــــــــــين
عظم الله لنا ولكم الاجر يا احباب الزهراء عليها السلام بذكرى استشهاد سيد شباب اهل الجنة واهل بيته واصحابه عليهم السلام اجمعين.............
بارك الله فيكم وجزيتم خيرا
اللهم العن قتلة الامام الحسين عليه السلام

أنصار المذبوح
22-11-2013, 06:00 PM
http://www.girls-ly.com/vb/storeimg/img_girls-ly1363828884_833.gif