المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حب اهل البيت ( ع )



عماد الدين
11-06-2009, 05:09 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين , نعلم جميعا ان اهل البيت (عليم السلام ) لهم فضل عظيم ويشهد به القاصي والداني والعدو والصديق , فنقول هل ان حبهم عليهم السلام يخلص المؤمن من النار حتى ولو اقترف الذنوب والمعاصي ام ما هو حد شفاعتهم ؟ اجيبونا مأجورين , ونسألكم الدعاء .

الطائي
11-06-2009, 06:22 PM
اللهم صلي على محمد واله الطاهرين احسنت ياخي عماد الدين على هذا السوأل المهم واجيبك )هل يعقل ان الانسان العاصي يدخل الجنه وكذالك المتقي يدخل الجنه فماهو الفرق اذن فقط حب اهل البيت لايكفي مالم يكون هذا الحب حقيقيا ولوكان حقيقيا لتمسك باحكام واداب اهل البيت عليهم السلام وكما قال الشاعر لو كان حبك صادقا لاطعته ان المحب لمن يحب مطيع ونفس اهل البيت لايقبلونه كما قال الامام الصادق عليه السلام ليس منا من لم يتخلق باخلاقنا وانت تعلم في اللغه العربيه ان لم اداة جزم ونفي يعني ينفيه الامام عليه السلام عنهم فمجر د الحب لايكفي مالم يقترن بالاعمال الصالحه ؟

تبارك
04-06-2015, 05:20 PM
شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ
جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى
ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر


علي بن أبي طالب "عليه السلام"؛ قال: قال رسول اللّه "صلى الله عليه وآله": شفاعتي لاُمّتي إلى من أحبّ أهل بيتي وهم شيعتي.
عن النبيّ "صلى الله عليه وآله"قال: حُرّمتِ الجنّة على من ظلم أهل بيتي وآذاني في عترتي.
قال رسول اللّه "صلى الله عليه وآله": والذي نفسي بيده لا يبغضنا أهل البيت أحدٌ إلاّ أدخله اللّه النار.
قال رسول اللّه "صلى الله عليه وآله": وعدني ربّي في أهل بيتي من أقرّ منهم بالتوحيد، ولي بالبلاغ أن لا يعذّبهم.
قال رسول اللّه "صلى الله عليه وآله": من مات على حبّ آل محمّد مات شهيداً، ومن مات على حبّ آل محمّد مات مغفوراً له، ألا ومن مات على حبّ آل محمّد مات تائباً، ألا ومن مات على حبّ آل محمّد مات مؤمناً مستكمل الإيمان، ألا ومن مات على حبّ آل محمّد بشّره ملك الموت بالجنّة ثمّ منكر ونكير، ألا ومن مات على حبّ آل محمّد يزفّ إلى الجنّة كما تزفّ العروس إلى بيت زوجها.