المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سورة الزلزلة



باسم الربيعي
14-10-2009, 11:06 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ان فهم علاقة سورة القدر بالامام (عجل الله فرجه) يتضح من خلال فهم تفسير تلك السورة, ويتضح ذلك بما يلي:
1ـ هناك مجموعة من المفسرين يرون استناداً الى مجموعة من الروايات ان المراد بمطلع الفجر هو ظهور المهدي عليه السلام, ففي رواية عن الصادق عليه السلام يذكر تفسيراً لقوله تعالى (بأذن ربهم من كل امر سلام هي حتى مطلع الفجر): يعني حتى يخرج القائم. (انظر معجم احاديث الامام المهدي ج5 ص502).
وفي رواية أخرى عن الصادق عليه السلام في حديثه عن سورة القدر قال: وانه ليحدث ذلك اليك كأحداث النبوة. ولها نور ساطع في قلبك وقلوب اوصيائك الى مطلع فجر القائم عليه السلام . (انظر معجم احاديث الامام المهدي ج5 ص503).
اما القمي فيقول في تفسيره لقوله تعالى (سلام هي حتى مطلع الفجر) قال: تحيه تحيى بها الامام الى ان يطلع الفجر
2ـ ان ليله القدر ليلة مستمرة الى يوم القيامة كما يوضح ذلك النبي صلى الله عليه وآله الى ابي ذر بعدما سأله: يا رسول الله ليلة القدر شيء يكون على عهد الانبياء ينزل فيها عليهم الامر فاذا مضوا رفعت؟ قال النبي(صلى الله عليه وآله): لا بل هي الى يوم القيامة.
وان الملائكة كانت تنزل على النبي(صلى الله عليه وآله) ثم على الائمة واحداً بعد واحد في ليلة القدر بما قدّر فيها من الاجال والارزاق وكل امر يحدث من موت او حياة او خصب او جدب او خير او شر.
وان الملائكة الان مستمرة في النزول على الامام الغائب من كل سنه في ليلة القدر هكذا فسر بعض المفسرين نزول الملائكة في زمان الامام الغائب عليه السلام استناداً الى روايات, منها ما روي ان صاحب هذا الامر في شغل تنزل الملائكة اليه بأمور السنه من غروب الشمس الى طلوعها في كل امر سلام هي له الى ان يطلع الفجر (انظر مستدرك الوسائل ج7 ص462).

صوت فدك
15-10-2009, 11:38 PM
بسمه تعالى

اللهم صلي على محمد و آل محمد

بارك الله بكم على الموضوع القيّم

أسأل الله أن يكحل أعيننا بالطلعة البهية لصاحب الأمر ( عجل الله فرجه )

تقبلوا مروري


والسلام

نوراء البتول
19-10-2009, 12:37 AM
احسنت الطرح اخي الكريم

الله عجل فرج مولانا صاحب العصر والزمان ,,

ابو الكوثر
19-10-2009, 08:28 AM
اللهم ارنا الطلعة الرشيدة والغرة الحميدة

تسلمين اختي الفاضلة على الموضوع

شيخ حيدر الخفاجي
21-10-2009, 10:34 AM
بارك الله فيكم على الموضوع اخواني اكثرو من عطاء القران الكريم