المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماذا يعني لكم الزواج / ارجو التفضل منكم في وضع ارائكم



علاء العلي
16-10-2009, 10:01 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

ماذا يعني لكم الزواج بشكل عام في هذه الحياة الدنيا

ارجو التفضل منكم في وضع ارائكم القيمة

لنستفاد كلنا من هذا الموضوع

والحمد لله رب العالمين

عاشقة الكفيل
16-10-2009, 10:23 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: {ومن كل شيء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون}
الزواج على الجانب الإنساني رباط وثيق يجمع بين الرجل والمرأة وتتحقق به السعادة وتقر به الأعين إذا روعيت فيه الأحكام الشرعية والآداب الإسلامية
وهو السبيل الشرعي لتكوين الأسرة الصالحة التي هي نواة الأمة الكبيرة
وهو ايضأ من المستحبات المؤكدة فأنا اعتبره شيء مهم في الحياة لآكمال الدين
شكرآ لك على الطرح الهادف

المستشاره
16-10-2009, 10:34 PM
من خصائص عقيدتنا الإسلامية ذلك التأكيد العميق على الزواج ، وعلى هذا فلا يمكن للرجل والمرأة على حد سواء الإستمرار حياة العزوبية مهما حاولا ذلك ، والطريق الوحيد في الإستمرار في الحياة هو في الإحترام المتبادل بين الطرفين لا في الإذلال والاستخفاف . وهذه المسألة ضرورية من ناحيتين : الأولى قداسة الزواج كرباط الهي ، الثانية : تحمل مسؤولية تربية وتوجيه الأبناء .
إن الحصول على الولد وحده ليس مدعاة للفخر والإعتزاز بل إن ما يبعث على الإعتزاز في الواقع هو تربية الأبناء وبناء شخصيتهم وتقديمهمومن ....
من اهداف الزواج هو
1الحصول على الاستقرار
2الحفاظ على النسل
3المحافظه على الدين
4شعورها بالتكامل وبدورها في المجتمع من خلال ما يترتب عليها من مسؤاليه زوجيه واموميه
.................وعليه فان الزواج يجب ان يصحب بالحب والوئام والتسامح ليطول هذه الفتره رحلتها على مدا العمر وهذا يتوقف على مدا تفاهم بين الزوجين ...شاكرين طرحككم على الموضوع المبارك

علاء العلي
19-10-2009, 07:50 PM
بسم الله الرحمن الرحيم



يَحُثُ الإسلامُ المسلمينَ على الزواج و يُوليه إهتماماً كبيراً و يعتبره بناءً مقدساً و مباركاً يقوم الزوجان بتشييده بهدف بناء الأسرة الكريمة و إبتغاء الذرية الصالحة .
فَقَدْ رُوِيَ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " مَا بُنِيَ بِنَاءٌ فِي الْإِسْلَامِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ تَعَالَى مِنَ التَّزْوِيجِ " .
عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ( عليه السلام ) أنَّهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " تَزَوَّجُوا وَ زَوِّجُوا ، أَلَا فَمِنْ حَظِّ امْرِئٍ مُسْلِمٍ إِنْفَاقُ قِيمَةِ أَيِّمَةٍ ، وَ مَا مِنْ شَيْ‏ءٍ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ مِنْ بَيْتٍ يُعْمَرُ فِي الْإِسْلَامِ بِالنِّكَاحِ ، وَ مَا مِنْ شَيْ‏ءٍ أَبْغَضَ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ مِنْ بَيْتٍ يُخْرَبُ فِي الْإِسْلَامِ بِالْفُرْقَةِ يَعْنِي الطَّلَاقَ " .
قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ( عليه السلام ) : " رَكْعَتَانِ يُصَلِّيهِمَا الْمُتَزَوِّجُ أَفْضَلُ مِنْ سَبْعِينَ رَكْعَةً يُصَلِّيهَا أَعْزَبُ " .
و لقد حرص الإسلام على أن يكون البيت الإسلامي الذي رغَّبَ في تأسيسه حصناً منيعاً يحمي الزوجين من الإنحرافات الخُلقية و المفاسد الأخلاقية ، و أن يكون بيتاً تتوفَّر فيه ما تتطلبه الحياة الهادئة و الآمنة و السعيدة من الأجواء التي تُمَكِّن الرجل و المرأة من القيام بدورهما و أداء مسؤولياتهما .


واشكر اختي (المستشاره وعاشقة الكفيل) الفاضلات على ارائهم


والحمد لله رب العالمين

علاء العلي
21-10-2009, 03:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


على الشاب قبل الزواج أن يستوعب المواصفات الضرورية في المرأة، فالمطلوب هو الحد المقبول من الجمال أو الملاحة، فإن الجاذبية الانثوية لا تتوقف دائما على الجمال بمعناه المادي، فهذا سر من أسرار الله تعالى.. أضف إلى ضرورة وجود المنبت الاجتماعي الطاهر، إذ لا يمكن إنكار الأثر اللاشعوري للبيئة الأسرية في كل سنوات الرشد والبلوغ.