المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تعلم ماذا قال الغرب بحق الإمام الحسين :



humam
17-09-2012, 02:03 PM
ماذا قال الغرب عن الامام الحسين (عليه السلام) (http://www.q3s3.com/vb/showthread.php?t=6284)



السلام علي (http://www.imshiaa.com/)كم ورحمه الله وبركاتهُ قالوا في الأمام الحُسين عليه السلام بعض الشخصيات التي هي بعيده عن الأسلام لكن هزهم موقفهُ وبطولتةُ الذي جعلهم يتفننون بكلامهم وهم يصفون اعظم ثائر عرفتهُ البشريه الأمام الهمام الحُسين عليه السلام لكم بعض اقوال المستشرقين والعلماء الغرب (http://www.q3s3.com/vb/t6284.html)بحق الامام (http://www.q3s3.com/vb/t6284.html)الحسين (http://www.imshiaa.com/) (علي (http://www.imshiaa.com/)ه السلام)

قال الآثاري الإنكليزي وليم لوفتس :



لقد قدم الحسين (http://www.imshiaa.com/) بن علي (http://www.imshiaa.com/) أبلغ شهادة في تاريخ الإنسانية وارتفع بمأساته إلى مستوى البطولة الفذة.



المستشرق الألماني ماربين :




قدم الحسين (http://www.imshiaa.com/) للعالم درسا في التضحية والفداء من خلال التضحية بأعز الناس لديه ومن خلال إثبات مظلوميته وأحقيته، وأدخل الإسلام والمسلمين إلى سجل التاريخ ورفع صيتهما. لقد اثبت هذا الجندي الباسل في العالم الإسلامي لجميع البشر ان الظلم والجور لادوام له. وان صرح الظلم مهما بداء راسخاً وهائلاً في الظاهر الا انه لايعدو ان يكون امام الحق والحقيقة الا كريشة في مهب الريح.



قال المفكر المسيحي انطوان بارا :



لو كان الحسين (http://www.imshiaa.com/) منا لنشرنا له في كل أرض راية، ولأقمنا له في كل أرض منبر، ولدعونا الناس إلى المسيحية بإسم الحسين (http://www.imshiaa.com/) .


قال المستشرق الإنجليزي ادوار دبروان :



وهل ثمة قلب لا يغشاه الحزن والألم حين يسمع حديثاً عن كربلاء (http://www.imshiaa.com/)؟ وحتى غير المسلمين لا يسعهم إنكار طهارة الروح التي وقعت هذه المعركة في ظلها.



قال الكاتب الإنجليزي كارلس السير برسي سايكوس ديكنز :




إن كان الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/) قد حارب من أجل أهداف دنيوية، فإنني لا أدرك لماذا اصطحب معه النساء والصبية والأطفال؟ إذن فالعقل يحكم أنه ضحى فقط لأجل الإسلام




وقال أيضاً :



الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/) وعصبته القليلة المؤمنة عزموا على الكفاح حتى الموت وقاتلوا ببطولة وبسالة ظلت تتحدى اعجابنا وأكبارنا عبر القرون حتى يومنا هذا وقال ايضاًحقاً إن الشجاعة والبطولة التي أبدتها هذه الفئة القليلة، على درجة بحيث دفعت كل من سمعها إلى إطرائها والثناء علي (http://www.imshiaa.com/)ها لا إرادياً. هذه الفئة الشجاعة الشريفة جعلت لنفسها صيتاً عالياً وخالداً لا زوال له إلى الأبد .



قال الهندوسي والرئيس السابق للمؤتمر الوطني الهندي تاملاس توندون :




هذه التضحيات الكبرى من قبيل شهادة الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/) رفعت مستوى الفكر البشري، وخليق بهذه الذكرى أن تبقى إلى الأبد، وتذكر على الدوام.



قال الزعيم الهندي غاندي :



لقد طالعت بدقة حياة الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/)، شهيد الإسلام الكبير، ودققت النظر في صفحات كربلاء (http://www.imshiaa.com/) واتضح لي أن الهند إذا أرادت إحراز النصر، فلا بد لها من اقتفاء سيرة الحسين
(http://www.imshiaa.com/)

وقال ايضا :



تعلمت من الحسين (http://www.imshiaa.com/) كيف أكون مظلوماً فأنتصر .


الباحث الإنكليزي جون أشر :



إن مأساة الحسين (http://www.imshiaa.com/) بن علي (http://www.imshiaa.com/) تنطوي على أسمى معاني الاستشهاد في سبيل العدل الاجتماعي .



قالالمستشرق الهنغاري أجنانس غولد تسيهر :



قام بين الحسين (http://www.imshiaa.com/) بن علي (http://www.imshiaa.com/) والغاصب الأموي نزاع دام، وقد زودت ساحة كربلاء (http://www.imshiaa.com/) تاريخ الإسلام بعدد كبير من الشهداء.. اكتسب الحداد علي (http://www.imshiaa.com/)هم حتى اليوم مظهراً عاطفياً .



الكاتبة الإنكليزية ـ فريا ستارك :



إن الشيعة (http://www.imshiaa.com/) في جميع أنحاء العالم الإسلامي يحيون ذكرى الحسين (http://www.imshiaa.com/) ومقتله ويعلنون الحداد علي (http://www.imshiaa.com/)ه في عشرة محرم الأولى كلها على مسافة غير بعيدة من كربلاء (http://www.imshiaa.com/) جعجع الحسين (http://www.imshiaa.com/) إلى جهة البادية، وظل يتجول حتى نزل في كربلاء (http://www.imshiaa.com/) وهناك نصب مخيمه، بينما احاط به اعداؤه ومنعوا موارد الماء عنه وما تزال تفصيلات تلك الوقائع واضحة جلية في أفكار الناس إلى يومنا هذا كما كانت قبل 1257 سنة وليس من الممكن لمن يزور هذه المدن المقدسة ان يستفيد كثيراً من زيارته ما لم يقف على شيء من هذه القصة لأن مأساة الحسين (http://www.imshiaa.com/) تتغلغل في كل شيء حتى تصل إلى الأسس وهي من القصص القليلة التي لا استطيع قراءتها قط من دون أن ينتابني البكاء.


محمدعلي (http://www.imshiaa.com/) جناح، مؤسس دولة باكستان :


لا تجد في العالم مثالاً للشجاعة كتضحية الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/) بنفسه واعتقد أن على جميع المسلمين أن يحذو حذو هذا الرجل القدوة الذي ضحّى بنفسه في أرض العراق (http://www.imshiaa.com/) .


توماس كارليل، الفيلسوف والمؤرخ الإنجليزي :



أسمى درس نتعلمه من مأساة كربلاء (http://www.imshiaa.com/) هو أن الحسين (http://www.imshiaa.com/) وأنصاره كان لهم إيمان راسخ بالله، وقد أثبتوا بعملهم ذاك أن التفوق العددي لا أهمية له حين المواجهة بين الحقّ والباطل والذي أثار دهشتي هو انتصار الحسين (http://www.imshiaa.com/) رغم قلّة الفئة التي كانت معه .



واشنطن ايروينغ، المؤرخ الأمريكي الشهير :



كان بميسور الإمام الحسين (http://www.imshiaa.com/) النجاة بنفسه عبر الاستسلام لإرادة يزيد، إلاّ أنّ رسالة القائد الذي كان سبباً لانبثاق الثورات في الإسلام لم تكن تسمح له الاعتراف بيزيد خليفة، بل وطّن نفسه لتحمّل كل الضغوط والمآسي لأجل إنقاذ الإسلام من مخالب بني أُميّة. وبقيت روح الحسين (http://www.imshiaa.com/) خالدة، بينما سقط جسمه على رمضاء الحجاز (http://www.imshiaa.com/) اللاهبة (استشهد الحسين (http://www.imshiaa.com/) على رمال كربلاء (http://www.imshiaa.com/)، وليس على رمضاء الحجاز (http://www.imshiaa.com/)!)، أيها البطل، ويا أسوة الشجاعة، ويا أيها الفارس يا حسين (http://www.imshiaa.com/) .



توماس ماساريك :


على الرغم من أن القساوسة لدينا يؤثرون على مشاعر الناس عبر ذكر مصائب المسيح. إلاّ أنك لا تجد لدى أتباع المسيح ذلك الحماس والانفعال الذي تجده لدى اتباع الحسين (http://www.imshiaa.com/)علي (http://www.imshiaa.com/)ه السلام. ويبدو أن سبب ذلك يعود إلى أن مصائب المسيح إزاء مصائب الحسين (http://www.imshiaa.com/) علي (http://www.imshiaa.com/)ه السلام لا تمثل إلاّ قشـّة أمام طود عظيم

الشويلي حاكم
30-09-2012, 12:11 AM
ماأجمل تلك المشاعر التي
خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
لقد كتبتِ وابدعتِ
كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها
فكم استمتعت بموضوعك الجميل
بين سحر حروفكِ التي
ليس لها مثيل

بركان حبك ياعلي
16-03-2013, 03:47 PM
اجمل ما يكون

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
18-06-2013, 07:28 PM
السلام على أبي الضيم وفقك ربي