المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماذا يقصد امير المؤمنين من قوله:أَيُّهَا النَّاسُ، اتّقُوا اللهَ الَّذِي إِنْ .....



البيان
16-11-2009, 12:18 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال(عليه السلام): أَيُّهَا النَّاسُ، اتّقُوا اللهَ الَّذِي إِنْ قُلْتُمْ سمِعَ، وَإِنْ أَضْمَرْتُمْ عَلِمَ، وَبَادِرُوا الْمَوْتَ الَّذِي إِنْ هَرَبْتُمْ أَدْرَكَكُمْ، وَإِنْ أَقَمْتُمْ أَخَذَكُمْ، وَإِنْ نَسِيتُمُوهُ ذَكَرَكُمْ

س/ماذا يقصد امير المؤمنين من قوله هذا؟؟؟
س/ماذا يمثل الموت للانسان؟؟؟؟؟

ندى
16-11-2009, 06:40 PM
اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين


السلام عليكم أخي القدير ( البيان )--


أشكر طرحكم القيم النير من قول الامام علي -ع-


في قول سيدي ومولاي وامامي سيد الأوصياء وقائد الغر المحجلين أبي الحسن والحسين صلوات الله عليهم وسلامه أجمعين--لهو منهج الموت وخطه الذي يسير عليه الجميع سواسية--


الامام علي -ع- بدأ الموت بذكر تقوى الله عز وجل -


الذي يعلم القول المسموع والمضمور--كذلك الموت


يعلم الله عزوجل من يتهيأ ليومه سواء بالأعمال الواضحة للجميع أو الأعمال الخافية عن الأبصار--


كلنا لنا أجلا لايتأخر ساعة ولا يتقدم --


المبادرة تعني الاقدام قبل أي عمل بتذكر هذا المصير للانسان فهو إن هرب عنه أتاه بغتة -وإن أقمتم بأعمالكم وانشغلتم جاءكم وأخذ روحكم -وإن نسيتموه وغرتكم الدنيا ولهوها أسرع لكم


وذكركم من دون الآخرين الذين يستعدون له من المؤمنين الصالحين--


الامام عليه السلام يخص بالموت وتذكره الناسين ذكره وغرتهم الحياة الدنيا--


وإلا المؤمن دائم الذكر لله وبتقوى الله والموت لا يغيب عنه ويستعد له بالأقوال والأعمال والوصية -وبالموت هو الذي يبعد عنه ويأتي يومه قرير العين سعيدا بلقاء الله--


والموت للانسان بداية حياة ونعيم آتي ولقاء فرح إلى الله عز وجل وما وعده من الطيبيات والنعيم والسعادة طبعا الموت هو الفوز باللقاء المؤيد الخالدمع رحمة الله ووعده مع محمد وآله الطيبين الطاهرين


أرجو المعذرة--كوني على خوف بكتابة المشاركة فأنا لا أدري لماا أخاف الموت رغم إيماني الكبير واستعدادي له دائما ولكنني أخاف الموت كوني سأترك أبنائي بعدي !!


حفظكم الله ورعاكم صاحب الزمان-عج-


خادمتكم ندى تشكركم وترجو المعذرة لقصر فهمي للموضوع