المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عشق المزارات



هاشم الصفار
24-11-2009, 04:34 PM
عشق المزارات

راسخة أقدامنا تعشق الثبات
وعناصر الأفلاك أقراط أحلامنا
وأرواحنا تسمو بالمكرمات
وبالمآثر نرتقي العلياء...
لكن شفاه الخريف...
تحتضن يبوسة سؤال متساقط الأوراق
لماذا تلك المراقد والمزارات؟
وقداسة تحجون إليها عند كل صلاة؟
إلا أن أصداء الحمد والثناء... ودوي المآذن والتسبيح
وجباها بشذى الأضرحة تستفيق الجواب...
هي مساجد لله تأوي في حياضها عطش النجاة...
وشفاعة المكان سراج عمل وجواز صراط
هي مقامات تثري قداسة النفوس...
وهي تغتسل في رياض من النور والعظمة والبهاء
ونبراس كرامات باهرة... وتلك محصلة اليقين
ومن قلعة الجهاد كربلاء
مشاعل آيات ترتل بالعز ابد الدهور
أهازيج حماسة وإباء...
وحرية حناجر أذاقت السجان...
سياط ضمير صار أشلاء
ومدارس أضرحة تشمخ بالنور
على أعواد منابر تروي شذرات الطاهرين
إلى أن تينع من رحم التاريخ رسالة
تطلع مثل شمس لا تعرف المغيب...
تملؤها قسطا وعدلا وينابيع جود...
هي خلاصة الأولين والآخرين...
وبقية نجوم السماء... ومصابيح الهدى
بشهادة سيد المرسلين
لتكون رسالة تفوح للعالم عطر هداية ورشاد
تخطها أنامل البقية من آل الرسول
أرواحنا لتراب مقدمه الفداء
لتنقشع عند اطلالته كل غيوم الطلاسم والغموض
بعد ان يحث الخطى للمزارات...

رضوان السلامي
25-11-2009, 11:39 AM
جِنان الخُلد هنا ..
روض الجنان هي كربلاء ... تزدهي بعبير القداسة الفواح القادم من قلب الرسالة السماوية ...
نور محمد المصطفى صلى الله عليه وآله ونور المرتضى علي سلام الله عليه ونور سيدة نسائ العالمين الزهراء سلام الله عليها ...
يشع صباحاً ومساء يسلم على القباب الشامخات بالعز والكرامة ...
هنا تخفو القلوب وتستريح ..
تدعو فيستجاب لها ... هنا تقبل الدعوات ... على أرض الجراحات العظيمة ... هنا جنان الخلد حيث عرين ريحانة الحق

طبت أخي العزيز الصفار كاتبا رائعا
اخوك السلامي

هاشم الصفار
25-11-2009, 02:34 PM
يعجز اليراع مهما أوتي من وفاء

عن الإيفاء بنزر يسير مما يجول في خاطره تجاه الكاتب

الإسلامي القدير (رضوان السلامي) وهو يمضي قدما

وسط هيجاء الصحافة والإعلام...

يحمل النزف العراقي همّا يؤرق ليله البهيم...

ويصدح بالكلمة المجاهدة كلمة حق نقية

نابعة من عرين الحياض المقدسة...

وهي تتربع القلوب قبل الشفاه والعيون...

ويفوح عطرها كل حين...


دمت كما تحب

أخي العزيز


مع امتناني العالي لمروركم الكريم

السيدالحسيني
25-11-2009, 09:07 PM
هنا تقبل الدعوات ... على أرض الجراحات العظيمة ... هنا جنان الخلد حيث عرين ريحانة الحق
طرح جدا جميل ورائع
سلمت اناملك الولائية على الكلمات الروعة
تحياتي واحترامي

هاشم الصفار
27-11-2009, 10:13 AM
بوركت أخي الكريم السيد الحسيني

ولاؤكم النبيل يفيض تقى ونقاء

على سطوركم المكتظة بالعشق المحمدي العلوي الأصيل


دمت لكل خير