المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حتاج الى معلومات حول الولاية التكوينية والتشريعية



نور الزهراء
02-12-2009, 10:32 AM
نحتاج الى معلومات حول الولاية التكوينية والتشريعية للمعصومين الأربعة عشر [عليهم السلام] بصورة عامة, ولفاطمة الزهراء [عليها السلام] بصورة خاصة؟

الهادي
02-12-2009, 01:15 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين وصلى الله على محمد واله الطاهرين
اختي الكريمة نور الزهراء ان مصطلح الولاية التكوينه لم يرد نصاً في القرآن ولكنه يشير إلى مفهوم قد تداولته العديد من الآيات القرآنية , والنصوص الشريفة
ومعنى الولاية التكوينية لغة :الولاية:التمكن من الشيء والتسلط عليه .والتكوينية:مأخوذة من الكون .
فالولاية التكوينية لغة هي:التمكن من الإحداث في الكون والتسلط عليه .
وبعبارة اخرى :
أنها القدرة على فعل المعجزات ـ أي:خرق نواميس الطبيعة ـ والتسلط على الظواهر الكونية , وما يتعلق بعالم الوجود , كالاحياء والإماتة , والقبض والبسط , والإيجاد والخلق والمنع ونحو ذلك .

اما:معنى الولاية التشريعية :هي:القدرة والتصرف في أمور تتعلّق بعالم التشريع والقانون كالحلال والحرام , والواجب والمباح , والأحكام في الصحة والبطلان ونحو ذلك .
واتفقت كلمة علمائنا بأنّ للأنبياء والائمة المعصومين (ع) اجمعهم بمافيهم الزهراء ولاية تكوينية وتشريعية , بموهبة وإذن من الله تعالى والدليل الواضح لنا في هذا الموضوع هو القرآن الكريم، فيقول (واذ تخلق من الطين كهيئة الطير بإذني فتنفخ فيها فتكون طيراً بإذني وتبرىء الاكمه والابرص بإذني واذ تخرج الموتى بإذني) (المائدة: 110) فالانبياء والائمة (عليهم السلام) وسائط في هذا التصرف التكويني، والروايات الواردة في هذا المجال كلها تصرح أو تلوح بهذا الموضوع، ولمعرفتها لا بأس بمراجعة كتاب بحارالانوار أبواب معاجز الائمة (عليهم السلام). .