المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ابن السنة كتبكم تقول ان الامة غدرت بالامام علي ع



baraa00
05-12-2009, 07:48 PM
ماذا نفعل ياابن السنة وكتبكم تقول ان الامة غدرت بالامام علي ع

1_ كتبكم تقول عائشه حاربت الامام علي في واقعة الجمل
2_ وكتبكم تقول ان معاويه حارب علي في صفين
3_ وكتبكم تقول ان يزيد قتل الحسين
4_ وكتبكم ذكرت الغدر ونقض العهد لبيعة الغدير التي هي ايضاً متواترة في كتبكم
5_ للتوضيح يوجد مايكفي من الادله والروايات عن اهل البيت في كتبنا كتب الشيعه لكن نعرض لك مافي كتبكم فقط للمحاجه ليس محبة فيها فلدينا مايغنينا مع تواتر الاحديث التي في كتبنا وكتبكم لعلكم تهتدون
6 _ حاولت تضعيف الاحاديث شاهد الذي يضعف عن من ينقل عن رجال شاركو في قتال الامام علي في الجمل كعائشه وعن عمر ابن العاص الذي قاتل الامام في صفين وعن ابن تيميه المعروف بعدائه لاهل البيت وعن البخاري الذي ينقل عن اغلب مشايخه الذين قاتلو الامام علي وهل تعتقد الذي يقاتل الامام ينقل حديث لصالح الامام فهذا نهج البخاري لان اكثر المحدثين لديه من هذا النوع
7_ تقول الشيعه يغالون ونسيتو انفسكم انتم اعطيتم العصمه للصحابه لا ترتضون اظهار اي حديث ننتقد به موقف معين لهم وحتى فضلتوهم عن الرسول وكتبكم مليئه من الاحاديث التي لاتعطي العصمه للرسول التي تبين ان الرسول اخطأفي الكثير من الاحيان بنظركم ولا ترضون هذا الموقف للصحابه فمن المغالي
8_ لاتنسى التواتر في الاحاديث في كتبكم ولاحظ مايلي بغض النظر عن مافي كتبنا
ان الامة غدرت بالامام علي ع


المطالب العالية للحافظ ابن حجر العسقلاني

باب فضائل علي رضي الله عنه
4018 - حدثنا الفضل هو أبو نعيم ، ثنا فطر بن خليفة ، أخبرني حبيب بن أبي ثابت ، قال : سمعت ثعلبة بن يزيد ، قال : سمعت عليا ، يقول : والله إنه لعهد النبي الأمي صلى الله عليه وسلم : « سيغدرونك من بعدي »
(11/205)
×××× صحيح الأسناد
http://islamport.com/d/1/ajz/1/209/697.html (http://islamport.com/d/1/ajz/1/209/697.html)











الكتاب : تاريخ بغداد

المؤلف : الخطيب البغدادي
(5/120)
أخبرنا الحسن بن أبي بكر أخبرنا عبد الباقي بن قانع حدثنا عمر بن الوليد بن أبان الكرابيسي حدثنا القاسم بن عيسى الواسطي حدثنا هشيم عن إسماعيل عن(بن) سالم عن أبي إدريس عن علي قال: مما عهد إلى النبي صلى الله عليه وسلم أن الأمة ستغدر بك من بعدي.






http://islamport.com/d/3/tkh/1/79/2040.html (http://islamport.com/d/3/tkh/1/79/2040.html)










مسند الحارث - زوائد الهيثمي

984 - حدثنا عبد الرحمن بن زياد مولى بني هاشم ، ثنا هشيم ، عن إسماعيل بن سالم ، عن أبي إدريس الأودي ، عن علي رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان هذه الأمة ستغدر بك من بعدي .
http://islamport.com/d/ (http://islamport.com/d/1/mtn/1/96/3608.html)1/mtn/1/96/3608.html (http://islamport.com/d/1/mtn/1/96/3608.html)











المستدرك على الصحيحين - للحاكم 3/142 .





قـال : ( حدثنا أبو علي الحافظ ، حدثنا الهيثم بن خلف الدوري ، حدثني محمد بن عمر بن هياج ، حدثنا يحيى بن عبد الرحمن الأرحبي ، حدثنا يونس بن أبي يعفور ، عن أبيه ، قال : حدثني حيان الأسدي ، قال : سمعت علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، يقول : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : عهد معهود أن الأمة ستغدر بك بعدي ، وأنت تعيش على ملتي ، وتقتل على سنتي ، من أحبك أحبني ، ومن أبغضك أبغضني ، وإن هذه ستخضب من هذا ، يعني لحيته من رأسه )

قال الحاكم : ( هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ) .











وفي ( مستدرك الحاكم - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 150 ) - رقم الحديث : ( 4677 ) ، وقال الذهبي بالتلخيص على شرط البخاري ومسلم ) : ( أخبرنا أحمد بن سهل الفقيه البخاري ثنا سهل بن المتوكل ثنا أحمد بن يونس ثنا محمد بن فضيل عن أبي حيان التيمي عن سعيد بن جبير عن إبن عباس (ر) قال : قال النبي (ص) لعلي أما أنك ستلقى بعدي جهدا قال في سلامة من ديني ؟ قال : في سلامة من دينك ) ، هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه.











الهيثمي - مجمع الزوائد - أبواب مناقب علي بن أبي طالب( ر ) - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 118 )
14690- وعن علي بن أبي طالب قال‏:‏ بينا رسول الله (ص) آخذ بيدي ونحن نمشي في بعض سكك المدينة إذ أتينا على حديقة فقلت‏:‏ يا رسول الله ما أحسنها من حديقة‏!‏ فقال‏:‏ ‏إن لك في الجنة أحسن منها‏ .‏ ثم مررنا بأخرى فقلت‏:‏ يا رسول الله ما أحسنها من حديقة‏!‏ قال‏:‏ ‏لك في الجنة أحسن منها‏‏.‏ حتى مررنا بسبع حدائق ، كل ذلك أقول‏:‏ ما أحسنها ، ويقول‏:‏ ‏‏لك في الجنة أحسن منها‏‏‏.‏ فلما خلا لي الطريق اعتنقني ثم أجهش باكيا ، قلت‏:‏ يا رسول الله ما يبكيك‏؟‏ قال‏:‏ ‏ضغائن في صدور أقوام لا يبدونها لك إلا من بعدي‏.‏ قال‏:‏ قلت‏:‏ يا رسول الله في سلامة من ديني‏؟‏ قال‏:‏ ‏في سلامة من دينك ‏، رواه أبو يعلي والبزار وفيه الفضل بن عميرة وثقه إبن حبان وضعفه غيره ، وبقية رجاله ثقات.
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=272&CID=134&SW=14690#SR1 (http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=272&CID=134&SW=14690#SR1)

مستدرك الحاكم - كتاب معرفة الصحابة ( ر ) - ذكر إسلام أمير المؤمنين علي ( ع ) - حديث رقم : ( 4676 )
4659 - حدثنا أبو حفص عمر بن أحمد الجمحي بمكة ، ثنا علي بن عبد العزيز ، ثنا عمرو بن عون ، ثنا هشيم ، عن إسماعيل بن سالم ، عن
أبي إدريس الأودي ، عن علي (ع) قال : إن مما عهد إلي النبي (ص) أن الأمة ستغدر بي بعده ، هذا حديث صحيح الإسناد و لم يخرجاه .
http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=190&BkNo=13&KNo=33&startno=85 (http://www.islamweb.net/ver2/archive/showHadiths2.php?BNo=190&BkNo=13&KNo=33&startno=85)

baraa00
05-12-2009, 07:54 PM
غدير خم وإليك أقوال أهل السنة بالحديث مع سند الروايات

قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) لعلي في حجة الوداع : " . . . من كنت مولاه فهذا علي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ، وانصر من نصره ، واخذل من خذله ، وأدر الحق معه حيثما دار ، اللهم هل بلغت " .

يقول ابن تيمية ، مع شدة معارضته للشيعة : " وثبت في صحيح مسلم عن زيد بن أرقم أنه قال : خطبنا رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) بغدير يدعى " خم " بين مكة والمدينة . . . "
ابن تيمية : حقوق آل البيت ص 13 .

ويقول ابن حجر : " إن حديث الغدير صحيح لا مرية فيه . . . ولا التفات لمن قدح في صحته ولا لمن رده . . .
ويقول كذلك " إن حديث الغدير صحيح لا مرية فيه وقد أخرجه
جماعة - كالترمذي والنسائي وأحمد وطرقه كثيرة جدا ، ومن ثم رواه ستة عشر صحابيا وشهدوا به لعلي لما نوزع أيام خلافته . . . وكثير من أسانيدها صحاح وحسان ولا التفات لمن قدح في صحته ولا لمن رده
ابن حجر الهيثمي : الصواعق المحرقة - ص 42 - 44 .
يقول ابن كثير في تفسيره : " وقد ثبت في الصحيح أن رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) قال في خطبته بغدير " خم " . . .
ابن كثير : تفسير القرآن العظيم ج 4 - ص 113 .

يقول ابن حزم الأندلسي في فصله : " وأما من كنت مولاه فعلي مولاه ، فلا يصح عن طريق الثقات أصلا " وأما سائر الأحاديث التي تتعلق بها الرافضة فموضوعة يعرف ذلك من له أدنى علم بالأخبار ونقلتها . . . "
ابن حزم : الفصل - ج 4 - ص 148 .

ويقول الشيخ محمد أبو زهرة . " ويستدلون - أي الشيعة - على تعيين علي رضي الله عنه بالذات ببعض آثار عن النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يعتقدون صدقها . وصحة سندها ، مثل : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه " . . . ومخالفوهم يشكون في نسبة هذه الأخبار إلى الرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم ) . . . "
محمد أبو زهرة : تاريخ المذاهب الإسلامية - ص 49 .

يقول سبط بن الجوزي : " اتفق علماء أهل السير على أن قصة الغدير كانت بعد رجوع النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من حجة الوداع في الثامن عشر من ذي الحجة جمع الصحابة وكانوا مائة وعشرين ألفا وقال : من كنت مولاه فعلي مولاه . . . الحديث . نص ( صلى الله عليه وآله وسلم ) على ذلك بصريح العبارة دون التلويح والإشارة .

يقول الإمام مسلم في صحيحه : " وعن زيد بن أرقم قال : قام رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يوما فينا خطيبا بماء يدعى " خما " بين مكة والمدينة فحمد الله ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله . . . ثم قال وأهل بيتي . . . " ولهذا يقول ابن حجر كما تقدم - " إن حديث الغدير صحيح لا مرية فيه ، ولا يلتفت لمن قدح في صحته ولا لمن رده " .
صحيح مسلم : ج 7 - ص 122 - 1

وأخرج الحافظ النسائي في الخصائص : عن زيد بن أرقم قال : لما رجع النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من حجة الوداع ونزل غدير خم أمر بدوحات فقممن ثم قال : كأني دعيت فأجبت وإني تارك فيكم الثقلين ، أحدهما أعظم من الآخر ،
كتاب الله وعترتي أهل بيتي ، فانظروا كيف تخلفوني فيهما ، فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض . . . ثم قال : إن الله مولاي وأنا ولي كل مؤمن : ثم أخذ بيد علي ( رض ) فقال : من كنت وليه ، فهذا وليه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه . . . فقلت لزيد : سمعته من رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) قال : نعم ، وإنه ما كان في الدوحات أحد إلا ورآه بعينه وسمعه بأذنيه . . . )
النسائي : الخصائص - ص 39 - 40 - 41 .

وفي ذخائر العقبى للمحب الطبري ، عن البراء بن عازب رضي الله عنهما قال : كنا عند النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في سفر فنزلنا بغدير خم ، فنودي فينا ، الصلاة جامعة ، وكسح لرسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) تحت شجرة فصلى
الظهر وأخذ بيد علي ، وقال : اللهم من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه . قال : فلقيه عمر بعد ذلك ، فقال : هنيئا لك يا بن أبي طالب أصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة "
أخرجه أحمد في مسنده ، وأخرجه في المناقب من حديث عمر وزاد بعد قوله وعاد من عاداه وانصر من نصره وأحب من أحبه . قال شعبة أو قال وأبغض من بغضه "
وعن زيد بن أرقم قال : استشهد علي بن أبي طالب الناس ، فقال أنشد الله رجلا سمع النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يقول : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه فقام ستة عشر رجلا فشهدوا
المحب الطبري : ذخائر العقبى - ص 67 .

وأخرج ابن المغازلي الشافعي حديث الغدير بطرق كثيرة ، فتارة عن زيد بن أرقم ، وأخرى عن أبي هريرة ، وثالثة عن أبي سعيد الخدري وتارة عن علي بن أبي طالب ، وعمر بن الخطاب ، وابن مسعود وبريدة ، وجابر بن عبد الله ، وغير هؤلاء .
فعن زيد بن أرقم " أقبل نبي الله من مكة في حجة الوداع حتى نزل ( صلى الله عليه وآله وسلم ) بغدير الجحفة بين مكة والمدينة فأمر بالدوحات فقم ما تحتهن من شوك ثم نادى : الصلاة جامعة ، فخرجنا إلى رسول الله ( صلى الله عليه وآله
وسلم ) في يوم شديد الحر ، وإن منا لمن يضع رداءه على رأسه وبعضه على قدميه من شدة الرمضاء . . . إلى قوله : ثم أخذ بيد علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) فرفعها
ثم قال : من كنت مولاه فهذا مولاه ، ومن كنت وليه فهذا وليه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه . قالها ثلاثا "
ابن المغازلي : المناقب - ص 29 - إلى ص 36 .

ويقول الشهرستاني في الملل والنحل . " ومثل ما جرى في كمال الإسلام وانتظام الحال حين نزل قوله تعالى : ( يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته " فلما وصل غدير خم أمر بالدوحات فقممن ، ونادوا الصلاة جامعة ، ثم قال ( عليه السلام ) وهو يؤم الرحال : من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ، وانصر من نصره ، واخذل من خذله ، وأدر الحق معه حيث دار ألا هل بلغت ؟ ثلاثا "
الشهرستاني : الملل والنحل - ج 1 - ص 163 .

وفي المستدرك على الصحيحين للحاكم عن زيد بن أرقم قال : " لما رجع رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من حجة الوداع ونزل غدير " خم " أمر بدوحات فقممن ،فقال : كأني دعيت فأجبت ، إني قد تركت فيكم الثقلين أحدهما أكبر من الآخر كتاب الله تعالى وعترتي فانظروا كيف تخلفوني فيهما فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، ثم قال : إن الله عز وجل مولاي ، وأنا مولى كل مؤمن ، ثم أخذ بيد علي ( رض ) فقال : من كنت مولاه فهذا وليه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه . . . " . يقول الحاكم هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه ، وقد أخرجه الحافظ الذهبي في تلخيصه على المستدرك . . . "
الحاكم : المستدرك على الصحيحين - ج 3 - ص 109 وأيضا الحافظ الذهبي في تلخيصه .


مصادر أخرى للحديث ...
ابن حجر العسقلاني : الإصابة - ج 2 - ص 15 - وأيضا ج 4 - ص 568 .
المقريزي : الخطط - ج 2 - ص 92 .
الإمام أحمد في مسنده : ج 1 - ص 331 ط 1983 .
البيهقي : كتاب الاعتقاد - ص 204 - وأيضا 217 ط بيروت - 1986 .
السيوطي : الجامع الصغير - ج 2 - ص 642 .
السيوطي : تاريخ الخلفاء ص 169 .
المحب الطبري : الرياض النضرة - ج 2 - ص 172 .
ابن خلكان : وفيات الأعيان - ج 4 - ص 318 ، 319 .
الخطيب البغدادي : تاريخ بغداد - ج 7 - ص 437 .
ابن قتيبة : الإمامة والسياسة ج 1 - ص 109 .

baraa00
05-12-2009, 08:23 PM
14690 في مجمع الزوائد للهيثمي, قال النبي الاكرم (ص) لعلي (ع) ضغائن
في صدور أقوام لا يبدونها لك إلا بعدي / الجزء 9 صفحة 155

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=925&id=1145 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1403&id=17885%20)

مسند البزار حديث رقم 716 باب مسند علي بن أبي طالب/ قال النبي الاكرم (ص)
لعلي: ضغائن في صدور قوم لا يبدونها لك إلا من بعدي, آخر سطرين / الجزء 3
صفحة 91

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=920&id=571 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=920&id=571)
مسند
أبويعلي الموصلي / باب مسند علي ابن ابي طالب / قال النبي الاكرم (ص)
لعلي: ضغائن في صدور أقوام لايبدونها لك إلا بعدي / الجزء 1 صفحة 426 حديث
رقم 565

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1405&id=35836 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1405&id=35836)
عن ابن عباس, قال رسول الله (ص) لعلي: أما إنك ستلقى بعدي جهدا قال : في سلامة من ديني ؟ قال : نعم / كنز العمال للمتقي

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=865&id=4884 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=865&id=4884)
مستدرك
الحاكم حديث صحيح رقم 4676 باب اسلام علي بن أبي طالب/ قال علي (ع) إن مما
عهد إلي النبي (ص) أن الامة ستغدر بي بعده/ حديث صحيح

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1405&id=35837 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1405&id=35837)
قال رسول الله (ص) لعلي: إن الأمة ستغدر بك من بعدي / كنز العمال الجزء 11 صفحة 926
http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=4101&id=2447 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=4101&id=2447)
البداية والنهاية لابن كثير/ قال النبي الاكرم (ص) لعلي: إن الامة ستغدر بك بعدي/ الجزء 7 صفحة 326

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1900&id=19559 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1900&id=19559)
تاريخ
دمشق لابن عساكر ج42 ص447 عن ثعلبة الحماني قال سمعت عليا على المنبر وهو
يقول والله أنه لعهد النبي الأمي إلي أن الأمة ستغدر بك بعدي
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=6&Rec=924 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=6&Rec=924)

حديث في مسند الامام أحمد . عن علي قال: أنشد الله رجلا سمع رسول الله
وشهده يوم غدير خم . قام الكل فقالوا سمعناه يقول: من كنت مولاه فهذا علي
مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه وانصر من نصره وأخذل من خذله
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=906&doc=6 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=906&doc=6)
َنشد علي الناس في الرُحبة عن حديث الغدير وأن لايقوم إلا من سمع به فقام إثناعشر صحابي ...الخ... مسند أحمد
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=6&Rec=924 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=6&Rec=924)
دعوة علياً عليه السلام على من نكر حديث الغدير فأصابتهم دعوته ... مسند أحمد بن حنبل

http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1403&id=17801 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=1403&id=17801)
مجمع
الزوائد للهيثمي ج9 حديث رقم 14619 يقول زيد ابن ارقم: نشد علياً الناس:
بحديث الولاية يوم غدير خم وكنت فيمن كتم الشهادة فذهب بصري
http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=905&id=6218 (http://www.islamww.com/booksww/book_search_results.php?bkid=905&id=6218)
المعجم
الكبير للطبراني ج9 صفحة 171 يقول زيد ابن ارقم: ناشد علياً الناس: بحديث
الولاية يوم غدير خم وكنت فيمن كتم الشهادة فذهب بصري وكان علي (رض) دعا
على من كتم