المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ادخل وقدم تعزية بمناسبة جرح استشهاد الامام علي عليه السلام



كرم الزهراء
28-07-2013, 04:07 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وانصرنا بقائمهم وثبتنا على ولائهم وارزقنا شفاعتهم

ليلة غاب فيها القمر .. وتوارت النجوم نحو أفق مهيب ..
عمت الكون الظلمات .. وكيف لا تعم الظلمة وقد أُغمد سيف الغدر والخيانة ..
في جبين ولي الله .. أبن عم الرسول .. وزوج البتول ..
لتضج السماء بهتافات الملائكة ..
لكن هيهات أن ينتصر الغدر .. لقد علت الأصوات لتعلن فوز الإمام ..

أي والله ( فزت ورب الكعبة ) يا أمام ..
عظم الله لكم الأجر في وفاته .. وأحسن لكم العزاء

http://www.iqpic.com/uploads/images/iqpicb4d95b4841.gif




ذكرى استشهاد شهيد المحراب عليه السلام

جرح فجر هذا اليوم في مسجد الكوفة عام 40 للهجرة فقد ضرب أحد أشقياء الخوارج عبد الرحمن بن ملجم بتشجيع من الأشعث أبن قيس (والد جعدة بنت الأشعث التي دست السم بعدها للإمام الحسن عليه السلام) الإمام علي بن أبي طالب وهو في المحراب ساجداً على رأسه بسيف مسموم ، وقد صاح الإمام بعدما ضربه الشقي " فزت ورب الكعبة "

ونقل إلى بيته حيث مكث يومين بعدها واستشهد . وقد كان هم الإمام وهو يجود بنفسه أن تطبق أحكام العدالة بالشقي بن ملجم وفق ما تقره الشريعة وليس وفق ما تقره العصبيات ، فقد أوصى الإمام الحسن (ع) بالاعتناء بقاتله وعدم تعذيبه أو الضغط عليه من قبل أي رجل من صحابة أمير المؤمنين أو الهاشميين أبناء عمومته الذين غذت فيهم طريقة الاغتيال البشعة نزعة الانتقام فقد أوصى أمير المؤمنين بذلك قائلاً

لا ألفينكم تحوضون بعدي بدماء المسلمين تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يقتلن بي إلا قاتلي ، أنظروا إن أنا مت ، فاضربوه ضربة بضربة وإياكم والمثلى بالرجل فقد سمعت رسول الله يقول
" إياكم والمثلى ولو بالكلب العقور "

لبس الإسلامُ إبرادَ السواد حينَ أردى المرتضى سيفُ المرادي
ليلة ما أصبحت إلا و قد غلبَ الغيُّ على أمر الرشادِ
و الصلاحُ انخفضت أعلامهُ فغدت ترفع أعلام الفساد
ما رعي الغادر شهر الله في حجة الله على كل العباد
و ببيتِ الله قد جدَّلَهُ ساجداً ينشجُ من خوفِ الَمعادِ
يا ليالٍ أنزل الله بها سور الذكر على أكرمِ هادِ
مُحيت فيكِ على رغم الهدى آيةُ في فضلِها الذكرُ ينادي
قتلوهُ هو في محرابه طاويَ الأحشاء عن ماء وزادِ
سل بعينيهِ الدُجى هل جفتا من بكا أو ذاقتا طعم الرُقاد
و سَل الأنجمَ هل أبصرنَه ليلةً مضطجعاَ فوقَ الوسادِ
و سَل الصبحَ أهل صادفَه و الحربِ أخُ فَجَفَا النومَ على لين المهاد
نفسُه الحرةُ قد عرّضها للضبا البيضِ و للسمرِ الصِعادِ
سلبوها و هو في غُرتِه حيث ُ لا حربٌ و لا قرعُ جلادِ


http://www.iqpic.com/uploads/images/iqpic9d8c01beb1.gif




بسم الله الرحمن الرحيم
أللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأرحمنا بهم يا كريم

نعزي صاحب العصر والزمان أرواحنا لتراب مقدمه الفداء
كما نعزي مراجعنا العظام والامة الإسلامية ونعزي جميع المؤمنين وجميع اعضاء ومشرفي ومراقبي منتدى الكفيل

بمناسبة ذكرى استشهاد سيدنا ومولانا
ومولى الموحدين أمير المؤمنين

الإمام علي بن أبي طالب (ع) ::
ورزقنا الله وأياكم شفاعته يوم الحشر ..
إنا لله وانا إليه راجعون

البسي يا مهجتي ثوب السواد فعلي الكرار قد
آن الحداد ضربة هدت أساقيف العماد
أطفئوا بالحقد أنوار الرشاد مأجورين

بمصابنا في أمير المؤمنين عليه السلام


http://www.iqpic.com/uploads/images/iqpicb4d95b4841.gif



اللهم صل على محمد وآل محمد

عظم الله أجوركم بمصاب أمير المؤمنين فهدا جبرائيل بين السماوات والأرضين يصرخ تهدمت والله أركان الهدى ، أركان الهدى تهدمت بمقتل إمام الموحدين

وإمام الوصيين وقائد الغر المحجلين نفس النبي وخليفته في الأرض ومن حربه حرب النبي وسلمه سلم النبي وهو أخ النبي في الدنيا والآخرة...

=::- تهدمت والله أركان الهدى -:: =

بكى المحراب لفقد الامام....
وضجت الشيعه حزناً على خبر الاثام
تهدمت والله أركان الهدى ...
وانفصمت العروة الوثقى ...
قتل ابن عم المصطفى ...
قتل علي المرتضى


السلام عليك يا ابا الاحرار
السلام عليك ياحامي الجار
السلام عليك ياحيدر الكرار


أُشدُدْ حيازيمك للموت فإنّ المـوتَ لاقيـكا
ولا تجزعْ مِن الموت إذا حـلّ بنـاديـكا
ولا تغترَّ بالـدهـر وإن كـان يُواتيـكا
كما أضحكك الدهـر كذاك الدهرُ يُبكيـكا

السلام عليك يا أمير المؤمنين ووالد السبطين الحسن والحسين ،السلام عليك يا وليد الكعبة وشهيد المحراب ،عظم الله لكم الأجر سادتي
وموالي يا آل محمد عظم الله لك الأجر يا مولاي يا صاحب الزمان

عظم الله لكم الأجر أيها المسلمون الموالون في إمامكم أبو الحسن علي بن أبي طالب عليه السلام

تهدمت والله أركان الهدى وانفضمت العروة الوثقى بمقتل أمير المؤمنين

اللهم صل على محمد و على آل بيته الطيبين الطاهرين
عظم الله اجورنا واجوركم بمصاب أمير المؤمنين الامام علي عليه السلام

الصدوق
28-07-2013, 04:38 PM
(( إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ))

عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم وأحسن لنا ولكم العزاء بهذا المصاب الجلل الذي أفجع قلوب كل من يناشد العدالة الانسانية

وأفجع قلب كل من يتعطش الى العلم النافع سواء أكان في العقيدة أو الأخلاق أو البلاغة أو الفلك أو الحساب أو غيره


لعن الله عبيدالرحمن بن ملجم المرادي ومن أعانه ومن رضي بفعله الذي أفجع الانسانية بهذه الجريمة النكراء


السلام عليك يامولاي يا أمير المؤمنين ورحمة الله وبركاته

محمد الكاظمي
28-07-2013, 04:58 PM
لك العزاء سيدي صاحب العصر
لك العزاء يا صاحب الامر
لك العزاء
ساعد الله قلبك حبيبي ونور عيني
ساعد الله قلبك


هذا بن ملجم رفع سيف الـردى
وإمتلى المحراب من فيض الدمى
وبكل ارض لازلنا نسمع هالصدى
تهـدمـت والله اركــان الــهــــدى



اعزيكم واعزي نفسي
اعزي الدنيا اعزي الكون اعزي السماء والارض

فقد استشهد سيده

،،، يــــــــــــــــــــــــآعلي ،،،

من لليتامى ،، من للفقراء ،، من للمحتاجين ،، من للظلومين ،، من لشيعتك يـآعلي


عظم الله لكم الاجر

الدكتور حسين
28-07-2013, 11:34 PM
عظم الله أجورنا وأجوركم بمصاب أمامنا أمام المتقين وبدورنا نعزي صاحب العصر والزمان (عج) ونعزي مراجعنا العظام بهذا المصاب الجلل موفق أختي المحترمة لكل خير .

عاشقة أهل البيت
29-07-2013, 09:50 AM
عظم الله اجورنا واجوركم بأستشهاد امام المتقين وسيد الوصيين علي بن ابي طالب عليه السلام

محبة آل البيت
29-07-2013, 10:22 AM
لا ألفينكم تحوضون بعدي بدماء المسلمين تقولون قتل أمير المؤمنين ألا لا يقتلن بي إلا قاتلي ، أنظروا إن أنا مت ، فاضربوه ضربة بضربة وإياكم والمثلى بالرجل فقد سمعت رسول الله يقول
" إياكم والمثلى ولو بالكلب العقور "
هذا هو امير المؤمنين رضوان ربي عليه هذا هو ابن عم نبينا صلوات ربي وسلامه عليه هذا اول من امن من الصبيان هذا من حفظ الله وجهه للسجود لغيره هذا من بات في فراش النبي وعرض نفسه للخطر فداء لنبينا هذا زوج البتول هذا ابو السبطين اين هم منه ممن يدعون حبه ويقتلون من هو برئ من دمه
حسبكم يا مسلمين في دماء بعضكم البعض فوالله انه ليحزنني مايجري بين المسلمين من قتل لبعضهم البعض

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
29-07-2013, 12:22 PM
https://fbcdn-sphotos-h-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash4/p480x480/387353_281411828661497_862572113_n.jpg

أم طاهر
30-07-2013, 06:15 PM
عظم الله اجورنا واجوركم باستشهاد امام المتقين علي امير المؤمنين عليه السلام