المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شرح منهاج الصالحين - شرائط وجوب زكاة الفطرة 2



م.القريشي
02-09-2013, 09:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

هذه تتمه البحث السابق حول شرائط وجوب زكاة الفطرة :

العروة الوثقى :مسالة 1 ص 157

لايعتبر في الوجوب كونه مالكا مقدار الزكاة زائدا على مؤوننة السنة فتجب وان لم يكن له الزيادة على الاقوى الاحوط .

كذلك المسائل المنتخبىة ص 179 : تجب الفطرة على كل مكلف بشروط :
البلوغ والعقل و عدم الاغماء والحرية في غير المكاتب واما فيه فالاحوط الوجوب والغنى وفي حكم الغنى - من يكون في عيلولة غني باذل لمؤونته .

ملاحظه : هنا في المسائل المنتخبه اشترط في وجوب زكاة الفطره عدم الاغماء وهذا يخالف مافي الرسالة العمليه حيث قال هنالك بان الاحوط وجوبا اخراجها على المغمى عليه وهنا لابد من مراجعة الفتوى ذات التاريخ المتاخر .

-----------------------------------

المسالة اشترطت الغنى في وجوب دفع زكاة الفطره فلابد من المعرفه التامه لمفهوم الغني ومفهوم الفقير
وحتى يتضح المفهوم لابد من الاطلاع على مسائل عديده لمعرفه ذلك وكالاتي :

المسائل المنتخبة ص 175 تص رف الزكاة في ثمانية موارد : الاول والثاني : الفقراء والمساكين
والمراد بالفقير من لايملك قوت سنته - لنفسه وعائلته - بالفعل او بالقوة فلايجوز اعطاء الزكاة لمن يجد من المال مايفي بمصرفه ومصرف عائلته مدة سنة .
او كانت له صنعة او حرفة يتمكن بها من اعاشة نفسه وعائلته وان لم يملك مايفي بمؤنة سنته بالفعل
والمسكين اسوء حالا من الفقير كمن لايملك قوته اليومي .
---------------------------------------------
المسائل المنتخبة - مسائله 553
لايضر بالفقر التمكن من الصنعه غير اللائقه بالحال, فلاباس باعطاء الزكاة لمن يتمكن من الاعاشة بمهنة وصنعة لاتناسب شانه وايضا لايضر بالفقر تملك مايحتاج اليه من وسائل حياته اللائقه بشانه فيجوز اعطاء الزكاة لمن يملك دارا لسكناه وفرسا لركوبه وغير ذلك , ومن هذا القبيل حاجياته في صنعته ومهنته نعم اذا ملك مايزيد على ذلك وامكنه بيعه والاعاشة بثمنه سنة لم يجز له اخذ الزكاة .
-----------------------------------------------------------------------------------

منهاج الصالحين : اصناف المستحقين واوصافهم ص 309 وهم ثمانية :
الاول : الفقير
الثاني :المسكين
وكلاهما من لايملك مؤنة سنته اللائقه بحالة له ولعياله , والثاني اسوء حالا من الاول
والغني بخلافهما فانه من يملك قوت سنته فعلا - نقدا او جنسا - ويتحقق ذلك بان يكون له حرفة او صنعة يحصل منها مقدار المؤنة واذا كان قادرا على الاكتساب وتركه تكاسلا فالظاهر عدم جواز اخذه نعم اذا خرج وقت التكسب جاز له الاخذ .
---------------------------------------------

منهاج الصالحين مساله 1134
اذا كان له راس مال لايكفي ربحه لمونة السنة جاز له اخذ الزكاة وكذا اذا كان صاحب ضيعه صاحب صنعة تقوم الاتها بمؤنته اونحوها تقوم قيمتها بمؤنته ولكن لايكفيه الحاصل منها فان له ابقائها واخذالمؤنة من الزكاة .
-------------------------------------------------

منهاج الصالحين مسالة 1135 : دار السكنى والخادم وفرس الركوب المحتاج اليها بحسب حاله ولو لكونه من اهل الشرف لاتمنع من اخذ الزكاة وكذا مايحتاج اليه من الثياب والالبسة الصيفيه والشتوية والكتب العلمية واثاث البيت من الظروف والفرش والاواني وسائر مايحتاج اليه .نعم اذا كان عنده من المذكورات اكثر من مقدار الحاجة وكانت كافية في مؤونة لم يجز له الاخذ بل اذا كان له دار تندفع حاجته باقل منها قيمة وكان التفاوت بينهما يكفيه لمؤونته لم يجز له الاخذ من الزكاة على الاحوط وجوبا ان لم يكن اقوى , وكذا الحكم في الفرس والعبد والجارية وغيرها من اعيان المؤؤنه اذا كان عنده وكان يكفي الاقل منها .

--------------------------------------------------------

منهاج الصالحين مسالة 1136 : اذا كان قادرا على التكسب , لكنه ينافي شانه جاز له الاخذ وكذا اذا كان قادرا على الصنعه لكنه كان فاقدا لالاتها.

وللموضوع تتمه

أنصار المذبوح
02-09-2013, 09:46 PM
بارك الله فيك
جعلــــــــــــــــــــــــ الله في ميزان حسناتك ــــــــــــــــــــــــــه

م.القريشي
13-09-2013, 10:56 AM
كل الشكر لاختنا شيعة ونبقى شيعة للردود الرائعه وفقكم الله