المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يامن أرقدني في مهاد أمنه وأمانه، وأيقظني إلى ما منحني به من مِنَنهِ وإحسانه......



من نسل عبيدك احسبني ياحسين
16-10-2013, 07:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وله الحمد
معنى الكلمات التالية من دعاء الصباح
(يامن أرقدني في مهاد أمنه وأمانه، وأيقظني إلى ما منحني به من مِنَنهِ وإحسانه، وكفّ أكفّ السوء عنّي بيده وسلطانه)

(يامن أرقدني في مهاد أمنه وأمانه) :

المهد للطفل جمعها مهاد الفراش أو السرير
والأمن: طمأنينة النفس، وزوال الخوف

المعنى: إلهي! يا من خلقتني وخلقت جميع الناس نحن في رعايتك وحفظك وأمانك سواء في حالة النوم والرقاد، أو في حالة اليقظة والانتباه

http://www.uaekeys.com/zaied/b140.gif

(وأيقظني إلى ما منحني به من مِنَنهِ وإحسانه) :

أيقظني :نبّهني من النوم.

منحني :أعطاني ووهبني

المعنى: إلهي! يامن أيقظتني ونبّهتني من نوم الغافلين، ونبهتني إلى ما أعطيتني من أعمال الصالحين التي توصلني إلى درجة المتّقين، الذين أنعمت عليهم من الأنبياء والمرسلين والشهداء والصدّيقين، وذلك بفضلك وجودك وكرمك وإحسانك ورحمتك يا أرحم الراحمين
وكفّ أكفّ السوء عنّي بيده وسلطانه

السوء :هو كل ما يغمّ الإنسان

اليد :القدرة، يد الله تبارك وتعالى هي قدرته.

المعنى: إلهي! يامن حرست عبادك المؤمنين، ودفعت عنهم كلّ سوء أو حزن أو غمّ أو همّ، إنّك قلت وقولك الحق: (إنّ الله يدافع عن الذين آمنوا)الحج/38
كتاب (شرح دعاء الصباح -للشيخ نزيه القميحا)

شعاع الحزن
16-10-2013, 06:54 PM
http://www.islamroses.com/ibw/uploads/post-2-1143412486.gif

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
18-10-2013, 06:26 PM
شكرررررررا

سجاد القزويني
18-10-2013, 08:16 PM
احسنتم اختنا وفقكم الله موضوع موفق سلمت يداكم

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
19-10-2013, 03:19 PM
شكررررررررا

ابوعلاء العكيلي
19-10-2013, 06:36 PM
احسنت بارك الله فيك على هذا التوضيح
جزيت خيرا

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
20-10-2013, 09:30 PM
شكرررررررا

المفيد
21-10-2013, 10:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


من المعلوم انّ الامام (عليه السلام) عندما يتوجّه بالدعاء يكون على معرفة تامة من يخاطب ويناجي..
لذلك نجد في دعائه (عليه السلام) أدب الخطاب وجميل الكلام الذي يختاره لأنه يعلم بين يديّ من يقف..
وفي هذه الفقرة المنتقاة في هذا الموضوع ((يامن أرقدني... )) نلحظ هذا الأمر بدقة الاختيار للكلمات والتأدب بين يدي الخالق فترى النظر يأنس بهذه العبارات الجميلة بحيث لا يملّ من النظر اليها، والسمع يطرب لها فلا تنشز الآذان منها..

ونرى ذلك واضحاً جلياًلو تأملنا هذه الفقرة ((يا من أرقدني في مهاد أمنه وأمانه)) فنرى الانسجام الرائع بين الكلمات من خلال التصوير الجميل الذي ينقل خيالنا الى ذلك المهد الذي يرقد فيه الطفل وادعاً آمناً من أي خوف لأنه بين أيادي رحيمة وهي أمه التي ترعاه وتخاف عليه من نسيم الهواء وتسهر الليل ليكون مطمئناً هانئاً في نومه، وهذا التصوير يوحي لنا لطف الله سبحانه وتعالى ورحمته بعباده ومدى حبّه لهم فهو الذي خلقهم وأحسن خلقهم، يتضح هذا المعنى من خلال عطف ورحمة الأم بوليدها، والله أرحم من تلك الأم فهو أرحم الراحمين الذي لا تفوق رحمته رحمة مهما بلغت..
ولو لم يذهب خيالنا الى هذا (أي الى مهد الطفل) فهو بالتأكيد سيذهب الى ذلك الفراش الذي يوحي الى السكينة والاطمئنان فيرخي جفونه غارقاً في النوم الآمن الهادئ بعد يوم شاقّ..
هذا لأن المهاد يمكن أن يشير الى المهد كما في قوله تعالى ((كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا))مريم : 29، أو الى الفراش كما في قوله تعالى ((أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا))النبأ : 6، والمهد والمهاد عند أهل اللغة هو المكان الممهد الموطأ، والى أيها ذهب الخيال فهو بالنتيجة يشير الى الدعة والراحة والاطمئنان الذي جعله الله سبحانه وتعالى لعبده بمنه وفضله..

وهناك نكات أخرى جميلة لا تقل جمالاً عمّا أوضحناه أعلاه يمكن أن نشير اليها في شرح مستقل ان شاء الله تعالى..


بارك الله بكم أختنا القديرة على ما تفضلتم علينا به من بديع الانتقاء وجميل الاختيار من المواضيع...

أنصار المذبوح
21-10-2013, 12:09 PM
بارك الله فيك
وجعلها الله في ميزان حسناتك أن شاء الله تعالى

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
25-10-2013, 10:06 AM
بارك الله فيك
وجعلها الله في ميزان حسناتك أن شاء الله تعالى

موفقة بحق آل محمد

صدى المهدي
14-11-2013, 07:51 PM
(يامن أرقدني في مهاد أمنه وأمانه، وأيقظني إلى ما منحني به من مِنَنهِ وإحسانه، وكفّ أكفّ السوء عنّي بيده وسلطانه)

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
24-11-2013, 01:50 PM
(يامن أرقدني في مهاد أمنه وأمانه، وأيقظني إلى ما منحني به من مِنَنهِ وإحسانه، وكفّ أكفّ السوء عنّي بيده وسلطانه)


شكراااااااااااااااااااااااااااا

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
04-12-2013, 01:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


من المعلوم انّ الامام (عليه السلام) عندما يتوجّه بالدعاء يكون على معرفة تامة من يخاطب ويناجي..
لذلك نجد في دعائه (عليه السلام) أدب الخطاب وجميل الكلام الذي يختاره لأنه يعلم بين يديّ من يقف..
وفي هذه الفقرة المنتقاة في هذا الموضوع ((يامن أرقدني... )) نلحظ هذا الأمر بدقة الاختيار للكلمات والتأدب بين يدي الخالق فترى النظر يأنس بهذه العبارات الجميلة بحيث لا يملّ من النظر اليها، والسمع يطرب لها فلا تنشز الآذان منها..

ونرى ذلك واضحاً جلياًلو تأملنا هذه الفقرة ((يا من أرقدني في مهاد أمنه وأمانه)) فنرى الانسجام الرائع بين الكلمات من خلال التصوير الجميل الذي ينقل خيالنا الى ذلك المهد الذي يرقد فيه الطفل وادعاً آمناً من أي خوف لأنه بين أيادي رحيمة وهي أمه التي ترعاه وتخاف عليه من نسيم الهواء وتسهر الليل ليكون مطمئناً هانئاً في نومه، وهذا التصوير يوحي لنا لطف الله سبحانه وتعالى ورحمته بعباده ومدى حبّه لهم فهو الذي خلقهم وأحسن خلقهم، يتضح هذا المعنى من خلال عطف ورحمة الأم بوليدها، والله أرحم من تلك الأم فهو أرحم الراحمين الذي لا تفوق رحمته رحمة مهما بلغت..
ولو لم يذهب خيالنا الى هذا (أي الى مهد الطفل) فهو بالتأكيد سيذهب الى ذلك الفراش الذي يوحي الى السكينة والاطمئنان فيرخي جفونه غارقاً في النوم الآمن الهادئ بعد يوم شاقّ..
هذا لأن المهاد يمكن أن يشير الى المهد كما في قوله تعالى ((كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا))مريم : 29، أو الى الفراش كما في قوله تعالى ((أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا))النبأ : 6، والمهد والمهاد عند أهل اللغة هو المكان الممهد الموطأ، والى أيها ذهب الخيال فهو بالنتيجة يشير الى الدعة والراحة والاطمئنان الذي جعله الله سبحانه وتعالى لعبده بمنه وفضله..

وهناك نكات أخرى جميلة لا تقل جمالاً عمّا أوضحناه أعلاه يمكن أن نشير اليها في شرح مستقل ان شاء الله تعالى..


بارك الله بكم أختنا القديرة على ما تفضلتم علينا به من بديع الانتقاء وجميل الاختيار من المواضيع...





عليك السلام والرحمة والمغفرة أستاذي المفــــــــــيد نورالله دربك وقلبك بنور آل محمد على ماتفضلت به لاأملك سوى الدعاء لك بالموفقية الدائمة لخدمة آل محمد