المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز للمسلم تتبع عثرات أخيه المسلم ؟؟هل اشار القرآن الى هذه الحقيقة



الدوسري
31-12-2009, 12:05 PM
هل يجوز للمسلم تتبع عثرات أخيه المسلم ؟؟هل اشار القرآن الى هذه الحقيقة

1-هل اشار القران الى هذه الحقيقة
2-ماهي عواقب هذه الاعمال
3-ماذا تقولون لمثل هذه النماذج من مجتمعنا الاسلامي

المفيد
01-01-2010, 10:44 AM
بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين



قال تعالى في كتابه الكريم ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ))/الحجرات 12


التجسس هو التفتيش عن بواطن الأمور وقيل البحث عن العورات ، والجاسوس هو العين يتجسس الأخبار ثم يأتي بها ، وهو صاحب سر الشر .
والتجسس والتحسس بمعنى واحد إلا إنّ التجسس هو الفحص عن الأمور غير المشروعة أما التحسس فهو الفحص عن الأمور المشروعة كقول يعقوب عليه السلام لاخوة يوسف عليه السلام ((يَا بَنيِّ اذْهَبُوا فَتَحسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأخِيهِ)) .


إنّ الاسلام أمر بحفظ المسلم في ماله وأهله وأسراره وكل مايحتفظ به المسلم ولايريد أن يطلع عليه غيره ، لأن ذلك يؤدي الى حفظ النظام الاجتماعي .


ويعتبر هذا الأمر (التجسس) من الأمراض الخطيرة التي يجب تطهير النفس منه ، لأن الله تعالى أمرنا أن نحكم على الناس وفق ظاهرهم وأن لانفتش عن بواطنهم ، وعلى المسلم إظهار الأمور الحسنة لأخيه المسلم وستر القبيح مما يقوي أواصر المحبة ويزيد في اللحمة الاجتماعية ، فاظهار مايكرهه المسلم يولد الكراهية والضغائن مما يؤدي الى القطيعة والتناحر وهذا يشقّ عصا الأخوة وبالتالي يخلخل النظام الاجتماعي الذي يدعو اليه الاسلام ، فالمفروض أن يكون المسلم أخو المسلم يحفظه في كل أموره .
ومن المعروف بان من يقوم بالتجسس يكون قريباً من الكفر لأنها من الأمور الباطلة التي يأمر بها الشيطان فهي تبعده عن طريق الحق وبالتالي تبعده عن الله .
عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ الباقر عليه السلام قَالَ (إِنَّ أَقْرَبَ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ إِلَى الْكُفْرِ أَنْ يُوَاخِيَ الرَّجُلُ الرَّجُلَ عَلَى الدِّينِ فَيُحْصِيَ عَلَيْهِ عَثَرَاتِهِ وَزَلَّاتِهِ لِيُعَنِّفَهُ بِهَا يَوْماً مَا)
وعَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ الصادق عليه السلام قَالَ (أَبْعَدُ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ مِنَ اللَّهِ أَنْ يَكُونَ الرَّجُلُ يُوَاخِيَ الرَّجُلَ وَهُوَ يَحْفَظُ عَلَيْهِ زَلَّاتِهِ لِيُعَيِّرَهُ بِهَا يَوْماً مَا)


واعلم إنّ من يفعل ذلك (تتبع عثرات المؤمن) سوف يقع في نفس الفعل ، لأن الله وعده بتتبع عثرته وفضحه ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ الباقر عليه السلام قَالَ : (قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله : يَا مَعْشَرَ مَنْ أَسْلَمَ بِلِسَانِهِ وَلَمْ يُسْلِمْ بِقَلْبِهِ لَا تَتَبَّعُوا عَثَرَاتِ الْمُسْلِمِينَ فَإِنَّهُ مَنْ تَتَبَّعَ عَثَرَاتِ الْمُسْلِمِينَ تَتَبَّعَ اللَّهُ عَثْرَتَهُ وَمَنْ تَتَبَّعَ اللَّهُ عَثْرَتَهُ يَفْضَحْهُ) .


نسأل الله أن يعيذنا وإياكم من هذا المرض ويسدد خطاكم وخطانا لمرضاته ...




(((السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين)))



*** والحمد لله ربّ العالمين ***

أكثرَ من الهيبة الصامت
01-01-2010, 03:06 PM
أعاذنا الله وإياكم وجميع المؤمنين والمؤمنات من تتبع عثرات المؤمنين

بارك الله فيكم على هذا الطرح القيم ::: أخي الكريم المفيد جزاكم الله ألف خير على هذه الإفادة الرائعة

تحياااتي