المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فضيلة الدعاء من صريح القرآن



من نسل عبيدك احسبني ياحسين
10-01-2014, 07:58 AM
سلام من السلام عليكم
الحمد لله الواحد الأحد ، الفرد الصمد ، الذي لم يكن له ندٌّ ولا ولد , ثمَّ الصلاة على نبيه المصطفى ، وآله الميامين الشرفا ، الذين خصّهم الله بآية التطهير . يقول تعالى : (إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)
فضيلة الدعاء من صريح القرآن
فمن ذلك: قول اللَّه جلّ جلاله: (قُلْ مَا يَعْبَؤُا بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُم فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامَاً) (18).
اذن: لم يجعل لهم لولا الدعاء محلّاً ولا مقاماً، فقد صار مفهوم ذلك أنّ محلّ الإنسان ومنزلته عند اللَّه جلّ جلاله على قدر دعائه، وقيمته بقدر اهتمامه بمناجاته وندائه. وعساك تجد من يقول لك: إنّ المرادَ بالدعاء في هذه الآية العبادةُ، والحقّ ما رواه الثقات عن أهل الإمامة والسيادة، في أنّ المراد بالدعاء في هذه الآية هو الدعاء المفهوم بعرف الشرع من غير زيادة.
ومن الآيات: قول اللَّه جلّ جلاله: (فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُم بَأْسُنا تَضَرَّعُوا وَلكِن قَسَتْ قُلُوبُهُمْ) (19)
فَنبّه اللَّه جلّ جلاله على أنّهم لو تضرّعوا أزال بأسه وغضبه
وعقابه عنهم، وكشف كروبهم، وما قال: ولو أنّهم إذ جاءهم بأسنا صلّوا أو صاموا أو حجّوا أو قرؤوا القرآن، وفي ذلك بيان لأهل الأفهام من الأعيان.
ومن ذلك: وعده المقدّس بأنّ الدعاء مفتاح بلوغ الآمال والأماني‏
في قوله جلّ جلاله: (وَإِذَا سأَلَكَ عِبادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيْبٌ أُجِيْبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ) (22).
ومن ذلك: قوله جلّ جلاله: (ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادِتَي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ) (23)
فنبّه جلّ جلاله على أنّ تركَ الدعاء استكبارٌ عن عبادته وسببٌ لدخول النار والعذاب المهين.
- روى الحسين بن سعيد بإسناده عن الصادق (ع): "إنّ المراد بالعبادة يستكبر الإنسان عنهافي هذه الآية هو الدعاء، وإنّ تاركه مع هذا الأمر من المستكبرين"
وفي بعض ذلك كفاية للعارفين، ولو لم يكن في فضيلة الدعاء إلّا قول اللَّه جلّ جلاله لسيّد الأنبياء صلوات اللَّه عليه وآله: (وَاصْبِر نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ ربَّهُم بِالغَداوَةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ)
وهذا عظيم لأنّه صدر على مقتضى المدح لهم، وكان دعاؤهم بالغداة والعشيّ سببَ أمر اللَّه جلّ جلاله لرسوله(ع) بملازمتهم، وأن لا تَعْدُ عيناه الشريفتان عن صحبتهم.
18. الفرقان(25): 77
19. الأنعام (6) : 43
22. البقرة(2): 186.
23. غافر(40): 60.

ابوعلاء العكيلي
10-01-2014, 10:19 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسنت بارك الله فيك ووفقك بحق ال محمد عليهم السلام

أنصار المذبوح
11-01-2014, 12:08 AM
http://my.mec.biz/attachment.php?attachmentid=126294&d=1337552168

المفيد
12-01-2014, 01:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


نعم انّ للدعاء أهمية وفضيلة كبيرة حتى عُدّ من سلاح المؤمن، فقد قال رسول الله صلّى الله عليه وآله: ((الدعاء سلاح المؤمن وعمود الدين ونور السماوات والأرض))..
وقال صلّى الله عليه وآله: ((ألا أدلكم على سلاح ينجيكم من أعدائكم ويدر أرزاقكم؟ قالوا: بلى، قال: تدعون ربكم بالليل والنهار فإن سلاح المؤمن الدعاء))..
عن الامام الرضا (عليه السلام) أنه كان يقول لأصحابه: ((عليكم بسلاح الانبياء، فقيل: وما سلاح الأنبياء ؟ قال: الدعاء))..

الأخت القديرة من نسل عبيدك احسبني يا حسين..
جعلكم الله من المشمولين برحمته ومغفرته وأن يحشركم مع محمد وآله الأخيار (عليهم السلام)...

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
15-01-2014, 11:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين محمد وآله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


نعم انّ للدعاء أهمية وفضيلة كبيرة حتى عُدّ من سلاح المؤمن، فقد قال رسول الله صلّى الله عليه وآله: ((الدعاء سلاح المؤمن وعمود الدين ونور السماوات والأرض))..
وقال صلّى الله عليه وآله: ((ألا أدلكم على سلاح ينجيكم من أعدائكم ويدر أرزاقكم؟ قالوا: بلى، قال: تدعون ربكم بالليل والنهار فإن سلاح المؤمن الدعاء))..
عن الامام الرضا (عليه السلام) أنه كان يقول لأصحابه: ((عليكم بسلاح الانبياء، فقيل: وما سلاح الأنبياء ؟ قال: الدعاء))..

الأخت القديرة من نسل عبيدك احسبني يا حسين..
جعلكم الله من المشمولين برحمته ومغفرته وأن يحشركم مع محمد وآله الأخيار (عليهم السلام)...








عليك السلام والرحمة والمغفرة أستاذنا المفيد زادك الله علماً ونوراً ورفعة في الدنيا قبل الأخرة

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
06-02-2014, 06:05 PM
شكراأنصارالمذبوح

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
19-02-2014, 06:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهاحسنت بارك الله فيك ووفقك بحق ال محمد عليهم السلامعليك السلام شكرا أستاذي دعائك رائع جدا