المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : علي خير البشر يساوي النبي خير البشر



سيد جلال الحسيني
18-02-2014, 07:40 AM
علی خیر البشر یساوی النبی خیر البشر
بسم الله الرحمن الرحیم
الحمد لله رب العالمین والصلاة والسلام على محمد واله الطیبین الطاهرین واللعنة الدائمة على اعدائهم اجمعين
فَمَنْ حَاجَّكَ فيهِ مِنْ بَعْدِ ما جاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعالَوْا نَدْعُ أَبْناءَنا وَ أَبْناءَكُمْ وَ نِساءَنا وَ نِساءَكُمْ وَ أَنْفُسَنا وَ أَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَتَ اللَّهِ عَلَى الْكاذِبينَ (61)"آل عمران"
اعزائي
قد يشكل احدهم على الرواية المتواترة :مَنْ لَمْ يَقُلْ عَلِيٌّ خَيْرُ الْبَشَرِ فَقَدْ كَفَرَ
**بحار الأنوار 38 9 باب 56- أنه صلوات الله عليه الوصي
عن تَارِيخُ الْخَطِيبِ رَوَى الْأَعْمَشُ عَنْ عَدِيٍّ عَنْ زِرٍّ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ عَنْ عَلِيٍّ صلوات الله عليه قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه واله : مَنْ لَمْ يَقُلْ عَلِيٌّ خَيْرُ الْبَشَرِ فَقَدْ كَفَرَ .
وهؤلاء الذين يشكلون على الرواية المباركة هذه صنفان من الناس ؛ الصنف الاول وهو الطالب للحقيقة والجاهل بالحق فهذا ان ثبت له البرهان قال بالحق وخضع له ؛ والقسم الثاني فهو المعاند اللجوج هذا له داء ليس دواؤه الاملك الموت والانتقام الرباني فندعه لربه وهو الذي ينتقم منه وليس هي اول قارورة كسرت في الاسلام وانما هجموا على دار روح رسول الله وبهجة قلبه فاطمة الزهراء صلوات الله عليها وكسروا ضلعها وووو؛ والمسلمون حضور ينظرون وهم عون للظالمين الا من عصم ربي واحرقوا بابا هو باب رسول الله صلى الله عليه واله وقتلوا الامام الحسن والحسين وهما ريحانتا رسول الله صلى الله عليه واله كما ورد في صحاح اهل السقيفة وقتلوا امير المؤمنين صلوات الله عليه بعد ان اذاقوه كل مرة واذى وهكذا ديدنهم في كل ما ظلموا بها اهل البيت صلوات الله عليهم فلم ولن يبقى لنا العجب من هذا المعاند الحاقد الذي مثله :
كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ ذلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذينَ كَذَّبُوا بِآياتِنا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (176)"الاعراف"
وليس يمنعنا من بيان الحق اعواء الذئاب ونباح الكلاب فان مثلهم
كَمَثَلِ الْحِمارِ يَحْمِلُ أَسْفاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذينَ كَذَّبُوا بِآياتِ اللَّهِ وَ اللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمينَ (5)"الجمعة"
وقولنا لطالب الحق بان رسول الله وعلي نفس واحدة فما كان من مناقب للرسول فهي عينها لامير المؤمنين صلوات الله عليهما والهما الا النبوة والنبوة خصوصية لرسول الله صلى الله عليه واله .
والشاهد لقولنا هو آية المباهلة وبما انهما نفس واحدة فكما ان "علي خير البشر " فمعناه ان رسول الله صلى الله عليه واله خير البشر لكن باعتبار ان الاختلاف ليس في رسول الله صلى الله عليه واله ظاهرا فتاتي الرواية لتثبت هذه الفضيلة لامير المؤمنين صلوات الله عليه واله وسياتيكم التفسير والبحث المفصل في تفسير الاية المباركة .

ابوعلاء العكيلي
18-02-2014, 09:37 AM
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
احسنت بارك الله فيك جزيت خيـــــــــــــــــرا
في ميزان حسناتك

أنصار المذبوح
18-02-2014, 04:34 PM
http://www.karom.net/up/uploads/13343251572.gif

من نسل عبيدك احسبني ياحسين
18-02-2014, 05:32 PM
سيدنا رفع الله قدرك بحق آل محمد

~ أين صاحب يوم الفتح ~
18-02-2014, 08:25 PM
(هو في آي التباهل نفس المصطفى)

دمتم لنا نافعين سيدنا الجليل

عاشقة غريب كربلاء
19-02-2014, 02:17 PM
السلام عليكم

أحسنتم سيدنا ولاحرمنا الله تعالى فيض عطائكم