المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خصائص اهل البيت (ع) على العالمين / ج 4



هذب يراعك
04-03-2014, 02:33 PM
23- يُخلع قول "لا اله الا الله" من الاولين و الآخرين الا من أقر بولاية علي (ع) :-


عن أبي خالد القماط، عن أبي عبد الله، عن أبيه عليهما السلام قال : { إذا كان يوم القيامة، وجمع الله الخلائق من الأولين والآخرين في صعيد واحد، خلع قول " لا إله إلا الله " من جميع الخلائق إلا من أقر بولاية علي عليه السلام وهو قوله تعالى (يوم يقوم الروح والملائكة صفا لا يتكلمون إلا من أذن له الرحمن وقال صوابا) }
( تأويل الآيات - شرف الدين الحسيني - ج 2 - الصفحة 761 ) .


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
24- فاطمة الزهراء سيدة نساء العالمين من الاولين و الآخرين :-


اما بالنسبة لسيادة الزهراء (ع) على نساء الاولين و الآخرين فهو اوضح واضحات الحياة ، قال العلامة المجلسي
( الاخبار **متواترة** أنها سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين ) ( بحار الأنوار : ج 37 ، ص 40 )
و من هذه الأحاديث الكثيرة جداً :-


أ- عن الإمام الصادق ( عليه السلام ) أنّه قال : { إنّما سميت فاطمة عليها السلام محدّثة ، لاَنّ الملائكة كانت تهبط من السماء فتناديها كما تنادي مريم بنت عمران ، فتقول : يا فاطمة ، إنّ الله اصطفاك و طهّرك و اصطفاك على نساء العالمين . يا فاطمة ، اقنتي لربك و اسجدي و اركعي مع الراكعين ، فتحدّثهم و يحدّثونها . فقالت لهم ذات ليلة : أليست المفضّلة علي نساء العالمين مريم بنت عمران ؟ فقالوا : إنّ مريم كانت سيدة نساء عالمها و إنّ الله عزَّ و جلَّ جعلك سيدة نساء عالمك و عالمها و سيدة نساء الأولين و الآخرين } .( الطبري : دلائل الامامه ص81 ، 152 )


ب- عن ابن عباس في حديث طويل ، قال : قال رسول الله (ص) { ... و أنها لسيدة نساء العالمين من الأولين و الآخرين و أنها تقوم في محرابها فيسلم عليها سبعون ألف ملك من الملائكة المقربين ... } ( عماد الدين الطبري الإمامي بشارة المصطفى ص 274 ) .


ج- عن المفضل بن عمر ، قال : { قلت لأبي عبد الله عليه السلام : أخبرني عن قول رسول الله صلى الله عليه وآله في فاطمة أنها سيدة نساء العالمين ، أهي سيدة نساء عالمها ؟ فقال : ذاك لمريم ، كانت سيدة نساء عالمها ، و
فاطمة سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين } ( معاني الاخبار : ص 107 ، ح 1 )


د- عن عبد الرحمن بن سمرة قال : قلت : يا رسول الله أرشدني إلى النجاة ، فقال : { يا ابن سمرة ، إذا اختلفت الأهواء وتفرقت الآراء فعليك بعلي بن أبي طالب فإنه إمام أمتي وخليفتي عليهم من بعدي ، . . . وهو زوج ابنتي فاطمة سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين .. } ( أمالي الصدوق : ص 31 ، ح 3 ، المجلس السابع ، عنه البحار : ج 36 ، ص 226 ، ح 2 )


هـ- عن ابن عباس ، عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال : { . . . و أما ابنتي فاطمة فإنها سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين ، وهي بضعة مني ، وهي نور عيني ، وهي ثمرة فؤادي ، وهي روحي التي بين جنبي ، وهي الحوراء الانسية ، متى قامت في محرابها بين يدي ربها جل جلاله ظهر نورها لملائكة السماء كما يظهر نور الكواكب لنور الأرض ، ويقول الله عز وجل لملائكته : يا ملائكتي انظروا إلى أمتي فاطمة سيدة إمائي قائمة بين يدي ، ترتعد فرائصها من خيفتي ، وقد أقبلت بقلبها على عبادتي ، أشهدكم أني قد أمنت شيعتها من النار . . . } ( أمالي الصدوق : ص 99 ، المجلس 24 ، ح 2 )


و غيرها الكثير .. ...


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
25- يغض الأولون و الآخرون أبصارهم حتى تجوز فاطمة (ع) يوم القيامه :-


روى المفيد في اماليه بسند صحيح عن أبان بن عثمان عن أبي عبد الله جعفر بن محمد صلوات الله و سلامه عليه قال : { إذا كان يوم القيامة جمع الله الأولين و الآخرين في صعيد واحد ثم أمر مناديا فنادى غضوا أبصاركم و نكسوا رؤسكم حتى تجوز فاطمة ابنة محمد صلى الله عليه واله الصراط قال : فتغض الخلائق أبصارهم فتأتي فاطمة عليها صلوات الله على نجيب من نجب الجنة يشيعها سبعون ألف ملك فتقف موقفا شريفا من مواقف القيامة ثم تنزل عن نجيبها فتأخذ قميص الحسين بن علي عليه السلام بيدها مضمخا بدمه و تقول يا رب هذا قميص ولدي و قد علمت ما صنع به فيأتيها النداء من قبل الله عز و جل يا فاطمة لك عندي الرضا فتقول : يا رب انتصر لي من قاتله فيأمر الله تعالى عنقا من النار فتخرج من جهنم فتلتقط قتلة الحسين بن علي عليه السلام كما يلتقط الطير الحب ثم يعود العنق بهم إلى النار فيعذبون فيها بأنواع العذاب ثم تركب فاطمة عليه السلام نجيبها حتى تدخل الجنة و معها الملائكة المشيعون لها و ذريتها بين يديها و أولياؤهم من الناس عن يمينها و شمالها } ( الأمالي ‏للمفيد 130 )


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
26- فاطمه (ع) مفروضة الطاعة على كل ما خلق الله من العالمين جميعا :-


عن أبي بصير قال : { سألت أبا جعفر محمد بن علي (صلوات الله عليه ) عن مصحف فاطمة، فقال : أنزل عليها بعد موت أبيها. قلت: ففيه شئ من القرآن؟ فقال : ما فيه شئ من القرآن. قلت: فصفه لي : قال : له دفتان من زبرجدتين على طول الورق وعرضه حمراوين. قلت: جعلت فداك فصف لي ورقه. قال : ورقه من در أبيض، قيل له: كن فكان ...... و لما أراد الله أن ينزل عليها جبرئيل وميكائيل وإسرافيل أن يحملوه فينزلون به عليها، وذلك في ليلة الجمعة من الثلث الثاني من الليل، فهبطوا به وهي قائمة تصلي، فما زالوا قياما حتى قعدت ولما فرغت من صلاتها سلموا عليها وقالوا: السلام يقرئك السلام، و وضعوا المصحف في حجرها، فقالت: لله السلام ومنه السلام وإليه السلام وعليكم يا رسل الله السلام ثم عرجوا إلى السماء، فما زالت من بعد صلاة الفجر إلى زوال الشمس تقرأه حتى أتت على آخره و لقد كانت مفروضة الطاعة على جميع من خلق الله من الجن و الإنس و الطير و الوحوش و الأنبياء و الملائكة ، قلت: جعلت فداك فلمن صار ذلك المصحف بعد مضيها؟ قال: دفعته إلى أمير المؤمنين، فلما مضى صار إلى الحسن، ثم إلى الحسين، ثم عند أهله حتى يدفعوه إلى صاحب هذا الأمر، فقلت: إن هذا العلم كثير، قال: يا أبا محمد إن هذا الذي وصفته لك لفي ورقتين من أوله وما وصفت لك بعد ما في الورقة الثالثة، ولا تكلمت بحرف منه } .
( مستدرك سفينة البحار - الشيخ علي النمازي الشاهرودي - ج 6 - الصفحة 207 - 208 )


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~
27- فاطمه تعرف اسماء الاولين و الآخرين في مصحفها :-


عن أبي بصير قال : { سألت أبا جعفر محمد بن علي ( عليه السلام ) عن مصحف فاطمة .... قال : فيه خبر ما كان وخبر ما يكون إلى يوم القيامة، وفيه خبر سماء سماء، وعدد ما في السماوات من الملائكة وغير ذلك، وعدد كل من خلق الله مرسلا وغير مرسل وأسمائهم وأسماء من أرسل إليهم، وأسماء من كذب ومن أجاب، و أسماء جميع من خلق الله من المؤمنين و الكافرين من الأولين و الآخرين ، وأسماء البلدان وصفة كل بلد في شرق الأرض وغربها وعدد ما فيها من المؤمنين وعدد ما فيها من الكافرين، وصفة كل من كذب، وصفة القرون الأولى وقصصهم ومن ولي من الطواغيت ومدة ملكهم وعددهم، وأسماء الأئمة وصفتهم وما يملك كل واحد واحد، وصفة كبرائهم وجميع من تردد في الأدوار .... }
( مستدرك سفينة البحار - الشيخ علي النمازي الشاهرودي - ج 6 - الصفحة 207 - 208 )

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ~~~~~~~~~~~

ابوعلاء العكيلي
04-03-2014, 05:17 PM
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
السلام علي (http://www.imshiaa.com/vb)كم ورحمة الله (http://www.imshiaa.com/vb) وبركاته
احسن (http://www.imshiaa.com/vb)ت بارك الله (http://www.imshiaa.com/vb) فيك وجزيت خيرا

هذب يراعك
04-03-2014, 11:10 PM
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
السلام علي (http://www.imshiaa.com/vb)كم ورحمة الله (http://www.imshiaa.com/vb) وبركاته
احسن (http://www.imshiaa.com/vb)ت بارك الله (http://www.imshiaa.com/vb) فيك وجزيت خيرا






و عليك السلام و رحمة الله و بركاته ،
شاكراً لك مرورك الكريم استاذنا .