المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "" كيف ادعوك وقد عصيتك ""



أبو منتظر
09-04-2014, 02:07 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد وآل محمد

كان الامام الصادق (صلوات الله عليه) يدعو بهذا الدعاء :
إلهي !.. كيف أدعوك وقد عصيتك ؟.. وكيف لا أدعوك وقد عرفت حبك في قلبي ؟.. وإن كنت عاصيا مددت إليك يداً بالذنوب مملوءة ، وعيناي بالرجاء ممدودة .
مولاي !.. أنت عظيم العظماء وأنا أسير الأُسراء ، أنا أسيرٌ بذنبي مرتهنٌ بجرمي .
إلهي !.. لئن طالبتني بذنبي لأُطالبنّك بكرمك ، ولئن طالبتني بجريرتي لأُطالبنّك بعفوك ، ولئن أمرت بي إلى النار لأُخبرنّ أهلها أني كنت أقول : لا إله إلا الله محمد رسول الله .
اللهم!.. إن الطاعة تسرّك والمعصية لا تضرّك ، فهب لي ما يسرّك ، واغفر لي ما لا يضرّك يا أرحم الراحمين
******************

نحن بالاضافة الى حصولنا على الاجر من ترديدنا لهذا الدعاء علينا ان نستفيد منه على قدرنا
ليكون لنا بمثابة الدروس التي ناخذها ونحاول تطبيقها على ارض الواقع
فالامام هنا يعلمنا اننا مهما بلغ تقصيرنا وذنبنا علينا ان لانذهب لغيره
فهو الملاذ الوحيد الذي يمكن ان نفر اليه
فاذا لمس الله حبنا الحقيقي فسيغفر لنا اذا ماوجد عندنا الاستعداد للركون اليه
فهو العظيم الذي يغفر الذنب العظيم اذا شاهدنا نسير على خطى التوبة والاستغفار
فلا ياس من رحمة الله ولاياس من مغفرته
ولكن ماعلينا الا الاخلاص بالطاعة والاقلاع عن الذنب والمعصية وندعوه ونتوسل اليه
لانه تعالى يريدنا قريبين منه مخلصين بالدعاء له

وكثيره هي الدروس التي يمكن اخذها من هذه السطور المتلئلئة.................

أنصار المذبوح
09-04-2014, 02:13 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

إلهي !.. كيف أدعوك وقد عصيتك ؟.. وكيف لا أدعوك وقد عرفت حبك في قلبي ؟.. وإن كنت عاصيا مددت إليك يداً بالذنوب مملوءة ، وعيناي بالرجاء ممدودة .
مولاي !.. أنت عظيم العظماء وأنا أسير الأُسراء ، أنا أسيرٌ بذنبي مرتهنٌ بجرمي .
إلهي !.. لئن طالبتني بذنبي لأُطالبنّك بكرمك ، ولئن طالبتني بجريرتي لأُطالبنّك بعفوك ، ولئن أمرت بي إلى النار لأُخبرنّ أهلها أني كنت أقول : لا إله إلا الله محمد رسول الله .
اللهم!.. إن الطاعة تسرّك والمعصية لا تضرّك ، فهب لي ما يسرّك ،

الاخ الفاضل بارك الله فيك وجعلك من المواضبين لقراءة هذا الدعاء المبارك

زهراء الموسوي-
09-04-2014, 02:43 PM
اللهم صلِ على محمد وآلِ محمد وعجل فرجهم...
بارك الله فيكم وجزيتم خـــــــــيرا,,,
فعلاً ليس لنا ملاذ غير رب العالمين ..أمان الخائفين ,انه نور درب السالكين
انه اكرم الأكرمين لايطرد من التجأ اليه وطلب العفو والغفران
فإنه سبحانه بابه مفتوح وانه قريب الينا ولكن نحن من نبتعد
نسأل الله العفو وأن يوفقنا للإستغفار والتوبه اليه قولاً وفعلاً

ابوعلاء العكيلي
09-04-2014, 11:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جهود متميزة واختيارات موفقة
احسنت بارك الله فيك في ميزان حسناتك

المفيد
10-04-2014, 01:46 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ولله الحمد والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجميعن محمد وآله الطاهرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هكذا ينبغي أن يكون المؤمن، أن يكون كثير الاستغفار، ولا يستصغر أي ذنب أو معصية يقترفها، وكما قال الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله ((إياكم ومحقرات الذنوب ، فإن لها من الله طالبا ، وإنها لتجتمع على المرء حتى تهلكه))..
وقال الإمام الرضا عليه السلام: ((الصغائر من الذنوب طرق إلى الكبائر، ومن لم يخف الله في القليل لم يخفه في الكثير، ولو لم يخوف الله بجنة ونار لكان الواجب أن يطيعوه ولا يعصوه لتفضله عليهم ، وإحسانه إليهم وما بدأهم به من إنعامه الذي ما استحقوه))..

وانّ الاستغفار وطلب التوبة الحقيقية تمحو ما جنته نفسه، فقد جاء عن الامام الباقر عليه السلام ((التائب من الذنب كمن لا ذنب له ، والمقيم على الذنب وهو مستغفر منه كالمستهزء))..

الأخ القدير أبا منتظر..
جزاكم الله تعالى كلّ خير وجعلكم من النادمين المستغفرين المغفور لهم ذنوبهم بفضل الصلاة على محمد وآل محمد عليهم السلام...

بيرق
22-04-2014, 12:24 PM
سلمت اناملك اخي ابو منتظر ....احيانا استحي من الله ان ادعوه ليغفر لي ﻻنا وفي خضم الحياة قد نرتكب ذنبا حتى وان لم يكن من الكبائر ...اﻻ انه ذنب في رقبتنا وياخذنا في ذلك قول اﻻمام الباقر عليه السﻻم (( التائب من الذنب كمن ﻻذنب له )) فندعوه ان يغفر لنا ......اخي ابو منتظر بارك الله فيك وجزاك الله كل خير .

أبو منتظر
29-04-2014, 02:13 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

إلهي !.. كيف أدعوك وقد عصيتك ؟.. وكيف لا أدعوك وقد عرفت حبك في قلبي ؟.. وإن كنت عاصيا مددت إليك يداً بالذنوب مملوءة ، وعيناي بالرجاء ممدودة .
مولاي !.. أنت عظيم العظماء وأنا أسير الأُسراء ، أنا أسيرٌ بذنبي مرتهنٌ بجرمي .
إلهي !.. لئن طالبتني بذنبي لأُطالبنّك بكرمك ، ولئن طالبتني بجريرتي لأُطالبنّك بعفوك ، ولئن أمرت بي إلى النار لأُخبرنّ أهلها أني كنت أقول : لا إله إلا الله محمد رسول الله .
اللهم!.. إن الطاعة تسرّك والمعصية لا تضرّك ، فهب لي مايسرّك ،

الاخ الفاضل بارك الله فيك وجعلك من المواضبين لقراءة هذا الدعاء المبارك


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم ياكريم
جزاكم الله خير جزاء المحسنين ولكم مثل مادعوتم لنا
تشرفت بمروركم الكريم........................

أبو منتظر
01-05-2014, 11:17 AM
اللهم صلِ على محمد وآلِ محمد وعجل فرجهم...
بارك الله فيكم وجزيتم خـــــــــيرا,,,
فعلاً ليس لنا ملاذ غير رب العالمين ..أمان الخائفين ,انه نور درب السالكين
انه اكرم الأكرمين لايطرد من التجأ اليه وطلب العفو والغفران
فإنه سبحانه بابه مفتوح وانه قريب الينا ولكن نحن من نبتعد
نسأل الله العفو وأن يوفقنا للإستغفار والتوبه اليه قولاً وفعلاً
اللهم صلّ على محمد وآل محمد
الله يبارك باعمالكم واعماركم
واسال ربي ان يكون ملاذكم ومامنكم
متشكر لما نورتوني بجميل مشاركتكم...........

أبو منتظر
01-05-2014, 11:19 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جهود متميزة واختيارات موفقة
احسنت بارك الله فيك في ميزان حسناتك


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
المتميز هو وجودك اخي الكريم وتواضعك بقراءة موضوعي
دمت متالقا في سماء منتدانا الغالي..................

أبو منتظر
01-05-2014, 11:25 AM
سلمت اناملك اخي ابو منتظر ....احيانا استحي من الله ان ادعوه ليغفر لي ﻻنا وفي خضم الحياة قد نرتكب ذنبا حتى وان لم يكن من الكبائر ...اﻻ انه ذنب في رقبتنا وياخذنا في ذلك قول اﻻمام الباقر عليه السﻻم (( التائب من الذنب كمن ﻻذنب له )) فندعوه ان يغفر لنا ......اخي ابو منتظر بارك الله فيك وجزاك الله كل خير .
سلمتم من كل مكروه اختنا الكريمة وسلم حرفكم
ويبارك في اعمالكم واعماركم
نعم اختي الكريمة ان مجرد الشعور بالحياء امام الخالق لهو الايمان الحقيقي
فطلب التوبة والمغفرة لايتوصل اليها كل احد وانما من خصهم الله تبارك وتعالى بها
اسال الله ان تكونوا دائمي التوبة والمغفرة
تشرفت بحضوركم ومشاركتكم الجميلة...................

حسينيه الهوى
13-05-2014, 02:39 PM
مااروعها من ادعية ومحطات للعودة والرجوع الى الله

وتلك هي ادعية ال البيت عليهم السلام

وكاننا عندما نقراها ندخل الى ينبوع عذب من الماء الرقراق

لايترك علينا درنا من الاوساخ الا محاه وازاله عنا فما اعظمها من بركة ....

وما اكبره من فضل لله علينا ...

واروع تلك المحطات دعاء ابي حمزة الثمالي ذلك الدعاء الذي يرجع العبد تائبا الى ربه

وراجعا اليه ....

رزقنا الله واياكم الرجوع والاياب والتوبة الى الله تعالى

لاتنسونا من فاضل دعواتكم لي ولوالدي ....






http://up.graaam.com/img/7c7baf318ebcb946e3feb830d7888cd2.jpg